الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ملف عن نصر أبو زيد في العدد الجديد من «أفكار»

تم نشره في الخميس 9 حزيران / يونيو 2011. 03:00 مـساءً
ملف عن نصر أبو زيد في العدد الجديد من «أفكار»

 

عمان - الدستور

صدر العدد الجديد من مجلة «أفكار» التي تصدر عن وزارة الثقافة، ويرأس تحريرها د. أحمد ماضي ومدير التحرير زياد أبولبن.

وتضمن العدد ملفاً عن المفكر العربي د. نصر حامد أبو زيد، وقد شارك في الملف د. علي مبروك ود. ابتهال يونس من مصر ومحمد زاهد جول من تركيا ومجدي ممدوح من فلسطين ود. موسى برهومة ود. زهير توفيق ود. عمر حسن القيام من الأردن.

كما تضمن العدد دراستين شارك فيهما د. إبراهيم خليل ويوسف اليوسف، وكتب مقالة في اللغة والفلسفة د. إبراهيم حسين خليل، وكتب إسماعيل أبو البندورة مقالة بعنوان: رؤى الجماهير ومستقبل البشرية: نحو خطاب ثقافي فكري جديد، وفي باب «إبداعات»، كتب كلّ من: زليخة أبو ريشة ود. محمود الشلبي وإيهاب الشلبي ومحمد ثلجي وفتحي الضمور، وفي باب «الترجمة»، ترجمت أمل العلي قصة عن الإسبانية للكاتب أوكتابو باث، وترجم د. باسم الزعبي قصة عن الروسية للكاتب غينريخ بالويان، وفي باب «المتابعات»، كتب عبد الله رضوان عن رواية «عندما تشيخ الذئاب» لجمال ناجي، وكتب عبد الكريم الناعم عن قصيدة «أوراق الموريسكي» لحميد سعيد، وكتبت د. سناء الشعلان عن «الأغنية الشعبية الفلسطينية»، وكتب يوسف حمدان عن «أدب الأطفال في العصر الحديث».

أمافي باب «التراث»، كتب د. هايل الدهيسات عن «جذور الحضارة الأردنية القديمة»، وكتب الكلمة الأخيرة في المجلة د. نهاد الموسى.

افتتاحية العدد جاءت عن أدب الوثيقة ونقرأ منها:» أدب الوثيقة يقرّب القارئ من المعرفة العلمية، كما أنّه يؤنس هذه المعرفة ويخضعها للمعايير الجمالية والأخلاقية، ويظهر تعالقاتها المجتمعية، ويبحث عن أجوبة للتساؤلات المرتبطة بشخصية الإنسان، وحدود آماله وأحلامه ونوازعه وإمكانياته، ويرتقي بالتفكير إلى مستويات عليا، ومع أنّه يكاد يخلو من الاختلاق إلا أنّه يطور أدواته بحيث تبدو أبعد من الخيال، الذي يستثير مجال المعاناة الجمالية، وينحو إلى التعبير عن نمط معرفي يمكن وصفه بأنّه تواصل درامي مع الواقع، ومعاناة عميقة له».

التاريخ : 09-06-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش