الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يبدأ عرض مسرحيته `دو ري مي فاصوليا` اليوم:سمير غانم: أنا دائماً أميل إلى اللون الشعبي في أعمالي

تم نشره في الأربعاء 16 تموز / يوليو 2003. 03:00 مـساءً
يبدأ عرض مسرحيته `دو ري مي فاصوليا` اليوم:سمير غانم: أنا دائماً أميل إلى اللون الشعبي في أعمالي

 

 
الدستور- عمر أبوالهيجاء
عقد الفنان سمير غانم مساء أمس مؤتمراً صحفياً في فندق عمون وتحدث فيه عن مسرحيته »دو ري مي فاصوليا« والتي تعرض اليوم ولغاية 19 تموز الحالي على مسرح الارينا ويشارك غانم في المسرحية الفنان الشعبي شعبان عبدالرحيم وميمي جمال وغسان مطر ومجموعة كبيرة من كبار المسرحيين في مصر وهي مسرحية غنائية استعراضية وهي من تأليف وانتاج احمد الابياري ومن اخراج محمود ابوجليلة.
قال الفنان سمير غانم في بداية المؤتمر: ليست زيارتي هذه هي الاولى لعمان فقد عرضت من قبل عددا من المسرحيات مثل "المتزوجون"، وتربطني بالاردن وشعب الاردن علاقة طيبة وجميع مسرحياتي انا اختار لها الاسم وبالنسبة لاسم هذه المسرحية كنت اتمشى انا والمؤلف في لبنان وتم اختيار الاسم هناك.
وعن دوره في المسرحية قال: دوري مطرب شعبي يتعرض لمشكلة مع سيدة محتالة ضمن قوالب مضحكة وليس من قبلي فقط ولكن من جميع طاقم المسرحية.
وبالنسبة لمشاركة الفنان الشعبي شعبان عبدالرحيم اكد ان مشاركته في المسرحية كونه فنانا قريبا من قلوب الناس وخرج من وجعهم وكانت فكرة المؤلف ان ضمه لطاقم العمل حيث كانت له تجربة في المسرح من قبل ولكنه لم ينجح فيها الا انه في هذه المسرحية استطاع ان ينجح وان يضيف الى تجربته الكثير.
واضاف ان هذه المسرحية اشتغلنا بكل اجتهاد وليس من قبيل الاضحاك فقط بل كنا نبحث عن الضحك النادر الموسوم بالمرارة والوجع وهدف المسرحية الضحك ليس من اجل الضحك وان كان في المسرحية ضحك متواصل الا انه في النهاية يؤدي رسالة.
وعن المشاركين في المسرحية قال: يشارك في هذا العمل نخبة من الفنانين الكبار امثال: ميمي جمال وغسان مطر ومحمود القلعاوي والمطرب الشعبي شعبان عبدالرحيم.
وعن المسرح الاستعراضي قال: انا دائما اميل للون الشعبي واحب احمد عدوية والمرحوم شفيق جلال وشاركتهم في اعمال كثيرة في السينما، ولما ظهر الفنان شعبان عبدالرحيم هذا الفنان البسيط جدا خرج من طين الارض ومن الوجع.
وعن الاجيال الشابة في الفن قال: انا سعيد بنفسي انني امسك هذه الاجيال واتعاون معها واشركهم في اعمالي. اما في السينما فالسينما تتغير كل يوم لكن المسرح يبقى الاقرب الى نفس المشاهد والاقبال عليه في تزايد اذا نجم معروف وتاريخه الفني على سبيل المثال محمد صبحي وعادل امام هؤلاء نجوم ولهم جمهورهم اما عدا ذلك ربما يكون الامر مختلف في المسرح.
وعندما سألته »الدستور« ماذا اضافت له هذه المسرحية قال: لم تضف حاجة، لكنها تذكرني بمسرحية »موسيقى في الحي الشرقي« واجاب مؤلف ومنتج المسرحية الابياري عن سؤال يتعلق بظاهرة النجم شعبان عبدالرحيم فقال: اي عمل فني يستغل النجوم وهذا ذكاء انتاجي.
وعن شخصية فطوطة التي كانت تعرض سابق ضمن فوازير رمضان وغيابها قال الفنان سمير غانم: من سنين لم اعمل هذه الشخصية وهي متعبة كنت اعاني في اللباس والاضاءة والتصوير والصوت لعمل هذه الشخصية. المهم حصلت مشاكل مع المؤلف ووصلت الى رفع قضايا وقال الفوازير من اخطر الاسلحة التي تواجه الفنان. وانني اذكر قولا للشاعر صلاح جاهين عندما قال لي: هذه الشخصية »زي ميكي ماوس«.
وعن جديده قال: انني احضر لعمل فيلم جديد ويحمل اسم »المرحوم حيقوم«.
وتحدث معظم المشاركين في العمل عن ادوارهم والمسرحية بشكل عام تتعرض لقضايا الفساد والنصب والاحتيال التي انتشرت في مصر خلال العقدين الماضيين باسلوب كوميدي استعراضي غنائي.
هذا وسيجري عرض المسرحية على مسرح الارينا جامعة عمان الاهلية ايام ،16 ،17 ،18 19/7/2003.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش