الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تعرض على مسرح ارتيمس خلال مهرجان جرش:(حادث على الطريق) تعمق وعي الاطفال باحتفائية يوم المرور العالمي

تم نشره في الأربعاء 16 تموز / يوليو 2003. 03:00 مـساءً
تعرض على مسرح ارتيمس خلال مهرجان جرش:(حادث على الطريق) تعمق وعي الاطفال باحتفائية يوم المرور العالمي

 

 
الدستور - عثمان حسن
من انتاج امانة عمان الكبرى واشراف مركز زها الثقافي الذي ترأسه السيدة فاتنة عميرة تعرض على مسرح ارتيمس في مهرجان جرش في الثامن والتاسع من آب المقبل المسرحية الخاصة بالاطفال (حادث على الطريق) التي كتبها محمد جمال عمرو واخرجها يوسف البري.
(الدستور) التقت مخرجها يوسف البكري في حدث حول المسرحية الجديدة فكان هذا الحوار:
* ما هي الفكرة الاساسية التي تطرحها المسرحية؟
- تدور احداث المسرحية حول مجموعة طلاب يحتفلون بيوم المرور العالمي، اثناء ذلك تأتي احدى الطالبات (عبير) لتخبر صديقاتها عن وقوع حادث سير في المدرسة المجاورة، هنا تصر معلمة المدرسة على ضرورة استمرار الاحتفال من خلال عرض لوحات مرورية مختلفة يقوم الاطفال بارتدائها بمرافقة خلفية موسيقية.
وبتوالي احداث المسرحية تصاب الطفلة عبير نفسها بحادث سير تحيط بنتائجه الغموض.. عندها تقرر المدرسة ممثلة بطلابها ومعلمتها عقد محكمة داخل المدرسة لمحاسبة المذنب وتشكيل هيئة من القضاة من الطلاب انفسهم وهنا يستدعى السائق ومهندس المرور وحتى السيارة نفسها التي يتم انطاقها في العمل انتهاء بقرار المحكمة الذي يضع المسؤولية على عاتق جميع افراد المجتمع.
* كيف تعاملت مع هذه الاحداث مسرحيا؟
- حاولت في المسرحية تمرير (رؤيا) للطفل المتلقي والطفل المشارك على حد سواء من خلال خلق اجواء من التفاعل المباشر بين الطفل الممثل والطفل المشاهد وهناك العديد من المشاهد التي يتم مخاطبة الجمهور بها والاسترشاد بارائهم داخل العمل.
* المسرحية هي من النوع التعليمي.. كيف استطعت ان تبتعد بها عن اجواء التلقين والملل التي تسود هذا النوع من المسرح؟
- ان عملية التلقين المباشر للطفل اصبحت طريقة غير مجدية.. وقد حاولت جهدي ان اكون مقنعا في هذا العمل برفع مستوى الحوار ما امكن والابتعاد عن آلية التلقين وصولا الى الاقناع وذلك بالعمل على تجسيد عدة عناصر في المسرح وايلائها الاولوية في شد ذاكرة المتلقي الطفل وشحذ خياله وتحفيزه على التفكير.
* تكلمت عن عناصر العمل المسرحي.. هل هناك ما تود اضافته؟
- نعم ، لقد اشتغلت على مسألة الديكور في مشهدين رئيسيين الاول عبارة عن باحة مدرسة مزينة بلافتات ولوحات مرورية اضافة الى وجود سيارة على خشبة المسرح تقوم بالنطق والحركة.
وفي المشهد الثاني هناك قاعة محكمة مجهزة بالكامل، فضلا عن استخدامي لبقية العناصر مثل الاضاءة ومراعاة حجم الحدث وضرورة الملاحظة في تشكيل مساحات النور والتقييم.
* نشير الى ان المسرحية من تمثيل مجموعة من طلاب وطالبات مركز زها الثقافي تحت سن 16 وديكور عبدالرحمن الواكد وساعد في اخراجها الشاعر نضال برقان. اما مخرجها يوسف البري فقد سبق له ان قدم عددا من المسرحيات الموجهة للطفل مثل (صراع في الغابة) تأليف روضة الهدهد و (الحمار المفكر) لروضة الهدهد ايضا و (لوحات من حقوق الطفل) التي عرضت في عدد من المراكز الثقافية. وسوف يعاد عرض هذه المسرحية يومي 11 و 12 آب المقبل في مركز الحسين الثقافي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش