الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يرى ان فن العمارة الاسلامي يجسد الالتقاء والانسجام: فواز بشتاوي: ضعف الامة الاسلامية يؤدي الى انحسار الفن والابداع

تم نشره في السبت 7 حزيران / يونيو 2003. 03:00 مـساءً
يرى ان فن العمارة الاسلامي يجسد الالتقاء والانسجام: فواز بشتاوي: ضعف الامة الاسلامية يؤدي الى انحسار الفن والابداع

 

 
الدستور - عمر ابوالهيجاء - الدكتور فواز بشتاوي يحمل شهادة الدكتوراه في فن العمارة الاسلامية من روسيا، وكما عمل استاذا لمادة تاريخ العمارة الاسلامية في جامعة القرقزية وهي الجامعة التي تخرج منها في روسيا، اصدر كتابا باللغة الروسية حول فن »العمارة الدينية« ويعمل حاليا على اصداره قريبا باللغة العربية.
»الدستور« التقت الدكتور البشتاوي وحاورته حول الفن الاسلامي في العمارة ومدى تأثيره على الفنون الاخرى فكانت هذه الاجابات:
* كيف بدأ فن العمارة في الاسلام.. وهل تأثر بالحضارات السابقة؟
- من المؤكد ان العرب تأثروا بالحضارات والمدنيات السابقة في سوريا والعراق والهند وايران، وقد نشأ وترعرع فن العمارة الاسلامي بداية في اماكن العبادة المساجد.. وقد تأثروا بالطرز القديمة وشكلوها متأثرين بالدين الاسلامي، ولم تمض فترة طويلة على وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم واذا بالمساجد تحوي فنونا زاهية لم تكن معروفة من قبل، فادخلت المقصورة في بناء المساجد وكذلك المآذن والمحاريب والايوانات والاروقة.. وتجدد بناء المسجد النبوي الذي يعتبر النموذج الاول لبقية المساجد الاخرى في زمن الفاروق عمر وحدثت له توسعة في عهد عثمان، ثم في زمن الوليد عندما كان عمر بن عبدالعزيز واليا على المدينة فادخلت النماذج الاسلامية من بناء للمآذن وادخال المحراب، وحدثت له توسعة وتجديد في زمن العباسيين مما يدل على متابعة الخلفاء ليبرز هذا الفن واضحا في الكون ليتأمله الانسان ويستمتع بهذه المآثر السامية .
* الحديث عن فن العمارة.. يرتبط بحميمية مع الثقافة.. كيف تنظر الى جدلية هذه العلاقة..؟!
- الثقافة هي المعرفة والعلم والشحذ والصقل او كما قال تايلور: هي الكل المعقد المتشابك الذي يضم المعرفة والمعتقدات والفن والاخلاق والقانون والتقاليد وكل الامكانات الاخرى والعادات التي يكتسبها الانسان كعضو فاعل في المجتمع، وهذا الذي يميز امة عن سواها، والثقافة الاسلامية هي تلك العقائد والاداب والقيم والفنون المستمدة من الاسلام، الثقافة هي روح الحضارة والحضارة هي الثقافة ممزوجة بالمدينة التي تمثل النتاج المادي وطرقه في كل امة .
ولذلك فان فن العمارة الاسلامية جزء مادي ملموس من ثقافة اسلامية سادت ومن حضارة اسلامية قادت البشرية للرقي في جميع الجوانب، ولهذا تأثرت الفنون المعمارية الاسلامية بالحضارة الاسلامية وزودت العالم بنماذج رائعة وبتحف نادرة كانت عنوانا لسمو الخيال والذوق والجمال .
* ما هي تجليات هذا الفن.. وما هي مفرداته؟!
- ان الفن المعماري الاسلامي عبارة عن نموذج من التناسق والالتقاء والانسجام بين مكونات عديدة لاخراج اثر او لوحة فريدة.. وقد استمد الفنان المسلم هذا من الطبيعة الخلابة ، وهذبها بالحس الراقي وصهرها بالبعد الثقافي، ولا يستطيع الانسان الا ان ينحني اكراما لهذا العقل المبدع ولهذه اليد الماهرة ولهذا الجهد العظيم الذي جعل من الاقواس والنوافذ والفسيفساء صرحا عظيما ..
يقول احد الباحثين حين شاهد قبة الصخرة لم اكن اتوقع مطلقا ان مثل هذه القبة الساحرة والتقنية الفائقة في هذا البناء ولا زلت اذكر جيدا كيف كان اعجابي »بتاج محل« وغيره من المقابر الملكية في الهند.. ولكن قبة الصخرة تفوقها جميعا وان ما فيها من الدقة وجمال التناسق الذي لا نظير له يفوق كل اثر اخر فيما اعلم .
* ما هي سمة القادم.. فيما تشتد الهجمة الشرسة على المسجد الاقصى في محاولة لطمس معالمه بل وازالته..؟
- ان ضعف الامة الاسلامية يؤدي حتما الى انحسار في الابداع وضعف في الانتاج ومما يؤدي ايضا الى جراح عديدة واثلام عميقة في ارواحنا، فننتقل من مرحلة الابداع الى مرحلة الاستهلاك ومن مرحلة السؤدد الى مرحلة المقود.. وهذه الاشياء جميعا تضعف النظر في العمق وتصرفها الى الصورة والشكل .
ان ما يجري للمسجد الاقصى وهو من اعظم المآثر الاسلامية الان، هو ايضا مرحلة خطيرة من قبل اليهود للقضاء على جزء من الحضارة الاسلامية واماتة للوحة فنية قائمة، مما يجعل الامة العربية الاسلامية امام خطر داهم ان لم يهبوا لرد الاقصى السليب ، وما اعتقال الشيخ رائد صلاح رئيس لجنة اعمار المسجد الاقصى الا خطوة من اجل هدم الاقصى وازالته واخيرا.. يحضرنا هنا قول »بن غوريون« لا معنى لفلسطين بدون القدس ولا معنى للقدس بدون الهيكل .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش