الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رابطة الادب الاسلامي تنظم امسية شعرية مجدت النضال الفلسطيني والعراقي

تم نشره في الأحد 22 حزيران / يونيو 2003. 03:00 مـساءً
رابطة الادب الاسلامي تنظم امسية شعرية مجدت النضال الفلسطيني والعراقي

 

 
عمان ـ الدستور: نظمت في رابطة الادب الاسلامي مساء امس امسية شعرية تضامنية مع الشعب الفلسطيني والعراقي حملت عنوان »فلسطين والعراق والجرح الواحد« شارك فيها نخبة من شعراء الرابطة، وتمحورت جميع القصائد التي القيت حول القضية الفلسطينية والعراقية، حيث بث الشعراء الهموم الانسانية والوجع العربي، واستشهدوا ببطولة الشعب الفلسطيني الذي يتصدى يوميا لآلة البطش الصهيونية، راسمين بقصائدهم ملحمة البطولة والفداء وشجاعة الطفل الفلسطيني في مواجهة القمع والحصار الذي يعيشه الشعب الفلسطيني، ومجد الشعراء بطولات العراق في مقاومته للاحتلال الامريكي وكما صوروا من خلال قصائدهم الانتفاضة التي اعجزت الكيان الصهيوني فكانت صرخة مدوية في وجه الظلم والطغيان.
فقرأ بداية الشاعر الدكتور عبدالله السعيد قصيدة بعنوان »وطني الحبيب« قال فيها:
يا قدس تيهي بالفضائل والندى
انت المنارة للورى والمنتدى
أمسيت أول قبلة لمن اهتدى
واليك أسرى ذو الجلال باحمدا

الشاعرة نبيلة الخطيب التي حالت الظروف دون تلبيتها الدعوة كتب هذه القصيدة وارسلتها الى ادارة المهرجان ولاقت استحسان الجميع.. تقول القصيدة

اودع حين لا يجدي وداعي
وما وصل الحبيب بمستطاع
ألا ليت العراق هنا بقربي
بـ »وادي السير« او عند »التلاع«
فأحسو قهوتي في »السلط« صبحا
وانغم بالتقيل في »الرفاعي«

اما الشاعر محمد الحسناوي قرأ قصيدة بعنوان: »طفل من العراق« تحاكي معاناة الطفل العراقي وسط الحصار
انا طفل من بغداد
هل تعرف بغداد
نهر من عسل الخلد
جنة عدن، لا تدري شهدا من ورد

وقرأ الشاعر صالح البوريني قصيدة بعنوان »على لظى الجرح«
أمن عراق الفدا ام من فلسطينا
هذي الدمى التي تجري فتسقينا
قد أينعت في عروق الحب خضرتها
فاطلعت في الوغى غرا ميامينا

وشارك الشاعر احمد ابو شعيرة بقصيدة »شجرة البلوط الخليلية تنادي فتاها« تقول القصيدة
ايها العملاق الابي، ايها الفتى النقي
ايها الخليلي التقي
يا عز الذخيرة، وشمسنا المنيرة
ونجدة العشيرة
هل أراك، هل أراك..؟
وشارك الشاعر ابو فراس النطافي بقصيدة عن الطفل الدقين قال فيها:
أأغني لجروحي
والاسى يعصر روحي
اكتم الآهات حتى تتفجر
احبس الدمعة في عيني
كي لا تتحدر، وفؤادي يتلظى
اما الشاعر سليم سعيد قرأ قصيدة »اعترف« التي تقول
يا صديقي
جئت ارتاد الحزون المجدبات
فتراءى في شرف
في نثار مختلف

وقرأ الشاعر حسام العفوري قصيدة »بروج الوهم«
نتراءى من الشوك من ادمى بشوكته
لصاغ دمعته وردا ونسرينا
وصار شوقا يحاط بنا
ونرجسي الهوى عشقا يغشينا
وكانت مشاركات ايضا شعرية لعدد من الشعراء والشاعرات مثل الشاعر غازي الجمل شارك بقصيدة »ترانيم على الموج«، وعلي فهيم الكيلاني، والاديبة جهاد الرجبي بنص بعنوان »حتى يأتيك الصباح« والشاعر عبدالحق الهواس »حمى« والشاعر احمد ابو شاور »اخزى مؤامرة«.
والملاحظ ان جميع القصائد منظومة بطريقة لا تدعو للدهشة او التقنية العالية في سبك القصيدة الحديثة الى جانب التقديرية المباشرة حيث انها تخلو من اي جهد فني، باستثناء قصيدة الشاعرة نبيلة الخطيب التي استطاعت ان تشد المستمع بطريقة الالقاء وقوة الايقاع الذي يتمشى مع الحالة الراهنة، هذا ليس تقليلا من اهمية الشعراء الاخرين، لأن الشعر برأيي ليس موسيقى فقط وانما يتطلب مهارة في الصياغة وبناء العلاقات بين الجمل ويصور شعرية مدهشة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش