الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في مؤتمر صحفي حضره وزير السياحة والجهات الداعمة: سوق عكاظ الثقافي 2003 بمشاركة عربية وعالمية مطلع ايلول

تم نشره في الأحد 17 آب / أغسطس 2003. 03:00 مـساءً
في مؤتمر صحفي حضره وزير السياحة والجهات الداعمة: سوق عكاظ الثقافي 2003 بمشاركة عربية وعالمية مطلع ايلول

 

 
عمان - الدستور: نظمت مديرة سوق عكاظ 2003 ظهر أمس في فندق حياة عمان مؤتمراً صحفياً بحضور السيد سامر الطويل وزير السياحة والاثار والسادة ايمن الصفدي مدير عام التلفزيون الاردني، وكفاح فاخوري مدير المعهد الوطني للموسيقى ورئيس المجلس الدولي للموسيقى، وحسين دباس رئيس دائرة التسويق في الملكية الاردنية وجوزيف كرال مدير عام فندق جراند حياة عمان وابراهيم نصر الله المدير الثقافي لدارة الفنون، للاعلان عن فعاليات سوق عكاظ الثقافي 2003 الذي تنطلق فعالياته برعاية الملكة رانيا العبدالله اول ايلول المقبل.
السيد سامر الطويل وزير السياحة والاثار القى خلال المؤتمر الصحفي كلمة اكد فيها على دور سوق عكاظ كظاهرة سنوية في دعم الثقافة وتسويقها عربياً ودولياً مشيراً إلى أهمية الورشات المرافقة للسوق والخاصة بحوار الحضارات مؤكداً على أهمية هذا النهج ودوره في تعميق التواصل بين ثقافات العالم. مؤكداً دعم وزارة السياحة لهذا التوجه الذي يهدف الى ترويج السياحة الثقافية بكافة اشكالها.
من جانبه القى ايمن الصفدي مدير عام التلفزيون الاردني كلمة اكد خلالها دعم التلفزيون الاردني لكافة المهرجانات الثقافية التي تقام في الاردن منوهاً الى اهمية سوق عكاظ الذي يرتكز على مضمون ثقافي يسعى لفتح حوار على ثقافة الاخر.
والقى السيد كفاح فاخوري مدير المعهد الوطني للموسيقى كلمة اشار فيها الى أهمية الندوات والورش التي تقام خلال فعاليات عكاظ 2003 مؤكداً اهمية منتدى الثقافة العالمية وندوة ميدي موزيس الثانية، واجتماع الترويج للتراث الموسيقي المحلي في عصر العولمة، ومبادرة الموسيقى في الشرق الاوسط والاختيار ما قبل النهائي »لجوائز ايمي« لمنطقتي اسيا وافريقيا.
كما القى السيد ابراهيم نصر الله المدير الثقافي لدارة الفنون كلمة تحدث خلالها عن النشاط الفني الذي تستضيفه الدارة من خلال سوق عكاظ والمتمثل بالمعرض الجماعي - شتات - والذي تشارك فيه مجموعة من الفنانات العربيات المقيمات في المهجر.
كما القى السيد جوزف كرال المدير العام لفندق جراند حياة عمان كلمة رحب خلالها بالحضور واكد دعمه لسوق عكاظ في سنته الثالثة.
ومن جانبه اكد السيد حسين دباس مدير التسويق في الملكية الاردنية دعم سوق عكاظ ودعم مسيرته التي تسعى لترويج السياحة الثقافية في الاردن.
وكانت السيدة ايمان هنداوي مديرة سوق عكاظ الثقافي قد القت كلمة قالت فيها:
يشرفنا ان تكونوا اليوم معنا اصدقاء مؤازرين وداعمين ومتحمسين لكي تشهدوا الاعلان عن فعاليات الدورة الثالثة لـ»سوق عكاظ« الذي سيقام برعاية ملكية سامية من صاحبة الجلالة الملكة رانيا العبدالله المعظمة خلال الفترة من الاول من شهر ايلول المقبل الى السادس منه، وها هو عكاظ امامكم يشهد انطلاقة جديدة بنوعية فعالياته وخبرات ضيوفه والتنوع الغني في برامجه وندواته، مستفيداً في ذلك من خيرة العاملين في حقول الثقافة والفنون والإعلام والتسويق القادمين من شتى انحاء العالم، وهو في ذلك لا يتخلى عن شعاره المطروح »حوار الثقافات في عالم سريع التغير« بل يتابع ما ترسخ من هذا الحوار عبر الدورتين السابقتين لا سيما وان حوار الثقافات يأتي بديلا عن حوار العنف والهيمنة في ظل تزايد عناصر التوتر في العالم وعدم اعطاء الثقافة والفنون الدور الاكبر لكي تساهم بايجاد اسس عالمية مشتركة تعلي من قيم البشر الخلاقة، ونأمل ان تكون الدورة الجديدة لهذا العام جاذبة بشكل اكبر للقطاع الخاص في بلدنا لكي يقتنع بضرورة التكاتف والشراكة مع القطاع الحكومي ومؤسسات المجتمع المدني وليرتقي بالتعاون الى مناطق اعلى في تجسيد التعاون الاستراتيجي والذي يسهم بدوره في تعزيز التعريف بالمنتج الثقافي وتسويقه وترسيخ القناعات باهميته كعنصر تنمية وتطوير للمجتمع بالاضافة الى اهميته الفكرية والروحية.
وقالت اننا في »سوق عكاظ« نحاول ان نقدم مفهوما عصريا للسوق الثقافي الدولي حيث نهيىء الفرصة للخبراء والمتخصصين المحليين والعرب والاجانب العاملين في هذا الحقل من التشاور واللقاء لعرض منتوجاتهم وافكارهم مستذكرين هنا سوق العرب الثقافي الاول »عكاظ« قبل اكثر من الفي سنة، ولعله من الضروري التذكير ايضاً بان جميع الفعاليات الفنية لهذا العام ستقام في مكان تاريخي عريق وهو »المدرج الروماني« وسط العاصمة في محاولة لاعادة الحياة الى جنباته من جديد، ولكي تصدح فيه الموسيقى الراقية والغناء الذي هو حصيلة الخبرات العالمية وما قدمته الحضارات الى اليوم من تراكم وانجازات لكل الناس، وفي هذا الاتجاه ستكون هناك ليلة خاصة بالمطرب العربي اللامع كاظم الساهر بمرافقة فرقة اوركسترا ضخمة، وستكون هناك استضافة وظهور خاص لضيفة الشرف المغنية العالمية سارة برايتمن حيث سيعكس هذا اللقاء المتميز مدى الشراكة الحقيقية للفنون مهما تعددت اللغات وتباينت الثقافات. ونظرا للنجاح المتواصل للمطربة اللبنانية حنين وفرقتها الكوبية فسيكون الجمهور على موعد معها لكي تنقله الى عبق اغاني الماضي القريب في حوار منسجم بين موسيقى امريكا اللاتينية والاغاني العربية الاصيلة وتفتتح بهذه الامسية الطيبة البومها الجديد.
من جهة اخرى ستتاح لموسيقى الراي واغانيها فرصة ذهبية للظهور امام جمهورها المتعطش عبر المغني الشهير الشاب مامي الذي حقق نجاحات عالمية متواصلة، وستكون هناك تجربة غنائية خاصة للفنانة التونسية الفرنسية أمينة عنابي عبر مزيج سلس لخبراتها الثقافية والفنية. اما عشاق الجاز والموسيقى الافريقية فسيتاح لهم المجال مع فرقة متميزة قادمة من لاجوس/نيجيريا للفنان »كايودي اولجايد وفرقة النساجون«. ولعل الختام سيؤكد بشكل مختلف شعار عكاظ اذ ستقدم اوركسترا »حوار الشرق والغرب« عبر الموسيقى بمشاركة اردنية واوروبية لنحو ثلاثين عازفا متميزاً وبظهور خاص لعازف الناي القدير »قدسي اورجينر« ومشاركة عازف القانون الاردني صلاح الدين مرقة وقيادة »أمي فلامر«.
واضافت: من جانب آخر هناك اهتمام بالفنون البصرية الجميلة اذ سيقام معرض تشكيلي بعنوان »شتات: نساء عربيا في المهجر« لأربع من الفنانات العربيات اللواتي يعشن في دول المهجر بالتعاون مع دارة الفنون - مؤسسة خالد شومان، ويوفر هذا المعرض فرصة للتعريف بإبداعات النساء العربيات ومدى مساهماتهن الفنية العالمية. وإذا كان هذا الجانب الترويحي الفني اساسياً في مسيرة عكاظ وبرامجه متوجهين في ذلك لتلبية دعوة جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم نحو الاهتمام بالسياحة الثقافية كعنصر جذب مهم للزوار، فإننا ايضا نسعى لتوفير فرصة الحوار والتفاهم وتبادل الخبرات عبر الاجتماعات المهنية وورش العمل الدولية المتخصصة، وفي هذا الاتجاه ستعقد ورشة للمركز الموسيقي العالمي حول تمويل الاعلام بالتعاون مع المجلس الموسيقي الدولي في فيينا، كما ستجتمع اللجنة التنفيذية لمجلس الموسيقى العالمي التابع لليونسكو، وستلتئم ايضاً ندوة ميدي موزيس الثانية وهي مشروع طموح لدول البحر الابيض المتوسط برعاية الاتحاد الاوروبي من اجل ترويج التراث الموسيقي المشترك بالتعاون مع المعهد الوطني للموسيقى، كما سيقام اجتماع تشاوري اقليمي بالتعاون مع مؤسسة المنتدى الثقافي العالمي.
وباتجاه مواز سيشهد سوق عكاظ حدثا إعلاميا خاصاً حيث ستجرى القرعة للاختيار ما قبل النهائي لجوائز ايمي لمنطقتي آسيا وافريقيا، وهذه الجوائز الدولية تعتبر اعلى مكافأة تقديرية للتميز في مجال الانتاج التلفزيوني. ولعل مثل هذه اللقاءات ستكون عناصر تعريفية تسويقية للعاملين الاردنيين والعرب في مجالات الثقافة والفنون، وأود ان اشير هنا الى أن خبرات »عكاظ« خلال الدورتين الماضيتين وجهود الشركاء الدوليين الداعمة قد ساهمت في ترتيب مشاركة عربية في اكبر سوق موسيقي عالمي في »كان« حيث تبادلت مجموعة من الموسيقيين والمتخصصين العرب الخبرات مع نظرائهم الاوروبيين والقادمين ايضاً من انحاء العالم الواسعة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش