الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في الامسية الشعرية الثانية في جرش: جاك داراس مزج بين الشعر الهادىء والهادر واضاف الى ذلك اداء مسرحيا

تم نشره في الخميس 7 آب / أغسطس 2003. 03:00 مـساءً
في الامسية الشعرية الثانية في جرش: جاك داراس مزج بين الشعر الهادىء والهادر واضاف الى ذلك اداء مسرحيا

 

 
الدستور - عثمان حسن: الفرنسي جاك داراس شاعر مفتون بالبحر كما ورد في ترجمة سيرته الذاتية، فقد ولد بجانب جدول صغير اسمه »الماي« في شمال فرنسا. يطلق عليه لقب »الشاعر المشّاء« ويصنفه النقاد باعتباره استكمالا لمدرسة الشعراء الفرنسيين الكبار مثل »رامبو« وهو منفتح على الحضارات وخاصة العربية التي يقول ان افضل ما فيها هو »روح الترحاب«.
وبحسب ما شاهدناه في الامسية الشعرية الاولى في مهرجان جرش للثقافة والفنون مساء امس الاول في بيت الشعر الاردني، والتي حضرها السفير الفرنسي في عمان ميشيل كازا والشاعر العربي الكبير ادونيس فان جاك داراس يصنّف قصائده في نوعين: الاول القصائد الهادئة، اما الثاني فهو القصائد الهادرة او الحماسية، ليس ذلك فحسب بل انه خلال امسيته الشعرية اعطى درسا في فن الالقاء الشعري وكان ميالا في بعض القصائد الى اختبار قوة صوته ومخارج الحروف مع اداء حركي مسرحي وربما يكون ذلك احدى الوسائل الهامة في تثوير وسيلة الخطاب الشعرب وتقديمه في تقنية خاصة تعتمد ايقاع القصيدة وحركيتها.
وقد آثر داراس ان يقرأ قصيدته الاولى التي عنوانها »الماي« على دفعتين الاولى في بداية الامسية والثانية في ختامها.
كما قرأ قصيدة ثانية بعنوان (رسالة الى هيلين) وكلتا القصيدتين من ترجمة الزميلة حياة الحويك عطية التي قرأت قصيدته الاولى مترجمة الى العربية فيما قرأ قصيدته الثانية الشاعر جريس سماوي.
من قصيدته في الجدول التي عنوانها (الماي) قرأ داراس:
الارض جسد
الارض تتكلم
الارض ثرثارة
الارض تقول ان الينابيع تثغثغ
الارض تقول ان الينابيع طفولة النهر
ليس للنهر عمر
الماء هو ما لا عمر له
لا اركيولوجيا للماء
ليست هناك رواسب مائعة
الماء يضع الارض
الماء يجحف تاريخ الارض
الماء يتحرر من ثقل التاريخ
تاريخ الماء يحول نفسه الى طمي
الماء يسم نفسه بالتوبة الى الطين
وقرأ داراس ايضا:
الماء ثنية
الماء ثنية لا ترى
الماء ثنية باتجاه طول الارض
الماء ثنية الارض التي تبسط ثناياها
الماء ثنية الوقت الزائل، الممحي
الماء ثنية الايام المنقضية
الانسان يأخذ ثنية الماء
الانسان يأخذ ثنية انبساط الارض
الانسان يأخذ ثنية الشفافية
لم يعد هناك الا نهر واحد
لم يعد هناك الا بساطة ثنية الماء
كما قرأ داراس نموذجا من قصائده الهادئة بعنوان (رسالة الى هيلين) ومنها نقتطف:
ان تبدأ، انت في قلب الحب
ليست هناك بداية للحب
الحب هو في قلب الحب
الحب بدا وها نحن نفتح الكتاب من نصفه
ونعرف كيف نقرأ بمفردنا
احب احرف العلة، النساء الاحرف
واشعر انني حرف صامت مذكر
احسني »ر«
احب ان افرك حروف العلة براءاتي
مسحاج لطيف انا
احف بهدوء نشارات مصواتية
القصيدة هي الامتداد العاشق الطبيعي لليد
الراحة القصيدة
القصيدة تحب الكف العاشقة
القصيدة تنبت لنفسها ساقين
وتمشي، تمشي بتوازن على الراحات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش