الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تعرضه دارة الفنون اليوم: فيلم وثائقي عن الكاتب الفرنسي (جول فيرن) رائد الخيال العلمي

تم نشره في الأحد 10 تموز / يوليو 2005. 03:00 مـساءً
تعرضه دارة الفنون اليوم: فيلم وثائقي عن الكاتب الفرنسي (جول فيرن) رائد الخيال العلمي

 

 
عمان - الدستور: يجري في الساعة السادسة والنصف من مساء اليوم في دارة الفنون ـ مؤسسة خالد شومان عرض فيلم وثائقي عن الكاتب الفرنسي (جول فيرن) رائد أدب الخيال العلمي بمناسبة مرور مائة عام على وفاته. ويتناول الفيلم أثر هذا الكاتب في الأدب والعلم بمشاركة عدد من الكتّاب والمفكرين العالميين ويتتبع هذا الأثر الذي تركته أفكاره في التطورات العلمية على صعيد كثير من الاختراعات التي تنبأ بها.
مدة الفيلم 45 دقيقة، ناطق بالإنجليزية ومترجم للعربية، ويعرض في البيت الأزرق، وتسعى دارة الفنون من خلال هذه العروض إلى إيجاد مساحات أخرى لتذوق الفنون والآداب من خلال السينما، ويجيء ضمن فعاليات ونشاطات معرض آثار الأردن (لقاءات في الماضي: كنوز للمستقبل) الذي افتتح في دارة الفنون بالتعاون مع رئاسة الاتحاد الأوروبي في الأردن ويستمر حتى السابع عشر من هذا الشهر.
كتب جول فيرن عددا من أكثر الرويات شهرة من بينها: رحلة حول العالم في ثمانين يوما وعشرون ألف فرسخ تحت الماء وغيرها من العناوين التي ترسخت في الذاكرة الجماعية العالمية عبر شخصياتها المثيرة مثل الكابتن نيمو أو هاتراس التي صارت جزءاً من التراث الأدبي الإنساني.
وكان جول فيرن صرح مرة لصحافي بريطاني بمرارة وهو في الخامسة والستين من العمر، أي بعد كتابته لغالبية أعماله إن أشد ما يحز في نفسي هو أن لا أحد يعترف بي في الأدب الفرنسي. لكن صورة جول فيرن تغيرت كثيراً مع مرور الأعوام. فمن كاتب شعبي محصور في خانة الأدب المدرسي تحول ابتداء من عام 1955 أي بعد خمسين عاما من وفاته إلى اسم أدبي له مكانته المتميزة في خريطة الأدب الفرنسي. ونشرت عدة دراسات وأبحاث أعادت له الاعتبار وتعاملت مع نصوصه عبر آليات نقدية وجمالية جديدة أسس لها منذ تلك الفترة الكاتب ميشال بيتور من خلال دراسة لافتة حللت رمزية الشخصية الفيرنية وأبعادها الثقافية المتشعبة، واندريه بروتون الذي رصد ريادة الرؤى الحلمية السوريالية في أعماله إلى رولان بارت الذي أشاد بالبعد الغرائبي الخلاق في أعماله. وحاليا يتوفر كم هائل من الأبحاث والدراسات التي ألمت بمختلف أعمال جول فيرن ونبشت في سيرة حياته وعلاقاته مع ناشره بيار جول هيتزيل الذي كان له دور كبير في مسيرته الأدبية وعن علاقة فيرن بالبحوث العلمية والعلماء في زمانه وريادته لأدب الخيال العلمي.
وكان فيرن عبر رواياته يزاوج بين الواقعي الصرف والخيال الجامح محلقا في عوالم ساحرة تحت الأرض كما في السماء، مرفقة برسوم مذهلة ساهمت لاحقاً في ازدهار فن الملصقات وتقنية الكولاج.
وبالنسبة للفيلسوف ميشال سير فعلاقة جول فيرن بالعلم والثقافة علاقة لا تزال تحتفظ براهنيتها في السياق الحالي. ذلك أن فيرن فتح دربا جديدا تكامل فيه العالِم والأديب واتحدا معا لتخيل اختراعات جديدة ما لبثت أن تحققت مع مرور السنين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش