الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال لقائها مثقفين وصحفيين * أسمى خضر: إنشاء مجلس للثقافة والفنون خلال شهرين أو ثلاثة

تم نشره في الخميس 3 شباط / فبراير 2005. 02:00 مـساءً
خلال لقائها مثقفين وصحفيين * أسمى خضر: إنشاء مجلس للثقافة والفنون خلال شهرين أو ثلاثة

 

 
الدستور- جهاد هديب: كشفت الناطق الرسمي للحكومة المحامية أسمى خضر وزيرة الثقافة أن وزارتها تشهد في هذه الاثناء اعادة هيكلة تأخذ في عين الاعتبار جملة التوصيات التي خلص اليها المؤتمر الوطني للثقافة الذي اقيم العام الماضي.
واضافت السيدة خضر خلال لقائها عددا من المثقفين من المحررين الثقافيين في الصحف اليومية وكتاب المقالات ومندوبي هيئات ومؤسسات ثقافية امس بالمركز الثقافي الملكي ان المجلس الوطني للثقافة سوف ينشأ مؤقتا خلال شهرين او ثلاثة وسوف يستمر في العمل لمدة ثلاثة اعوام برئاسة وزير الثقافة في حين سوف تكون له صلاحيات تمكنه من العمل وسوف تقوم لجنة توجيهية بتقويم دائم لمهام المجلس تتكون من الوزارة ومؤسسات اهلية.
ايضا قالت السيدة الوزيرة ان اعادة الهيكلة في الوزارة يشرف عليها فريق يتكون من مندوبي عدد من الوزارات بالاضافة الى خبراء اخرين وفقا لعقود لا تتجاوز الاربعمائة دينار اردني.
وكذلك فان الوزارة بعد الهيكلة سوف تتوزع على ثلاث هيئات واحدة للفنون واخرى للفكر والاداب والاخيرة سوف تعنى بمتابعة انشاء مراكز ثقافية في المحافظات او الاقاليم المحتملة حال انشائها.
وقالت ان العمل في الوزارة يجري في خطين متوازيين هما اعادة الهيكلة والاستمرار في عمل الوزارة الرسمي والاعتباري.
وكان لافتا للاهتمام ما قرأته السيدة اسمى خضر من تفاصيل توصيات تمخضت عن المؤتمر الوطني للثقافة تخص عمل المجلس الوطني للثقافة والفنون التي ان تم الاخذ بها حقيقة فسوف تبشر بتجربة واعدة للمجلس يتمكن من خلالها من رسم وتنفيذ السياسات المنوطة به ليس على المستوى الثقافي فحسب بل على صعيد تأسيس حقيقي لبنية ثقافية دائمة بعيدة عن اغراء الهوى والمصالح الشخصية او الفئوية.
من بين تلك التوصيات قرأت السيدة اسمى خضر فيما يتعلق بضمانات نجاح المجلس في مهامه ما يلي: ضمان عدم وجود مصالح شخصية لاعضاء مجلس الادارة في فرص تمويل المشروعات الثقافية والتأكيد على ان العروض المقدمة مستمدة من الواقع الحالي للثقافة ومستندة الى المجتمع المحلي سواء اكانت هذه المشروعات معاصرة او فلكلورية. وكذلك تشجيع مراجعة الطلبات بكل شفافية ووضوح وان تكون عملية الاختيار مبنية على دعم المواهب ذات القدرات العالية وذلك فضلا عن اخضاع المجلس الى المساءلة الدائمة وتوجيهه باستمرار عبر لجنة متخصصة.
وكشفت السيدة اسمى خضر ايضا عن ان النية تتجه بعد سنة الى ثلاث سنوات الى تقييم تجربة وجود المجلس بمهامه الى جوار وزارة الثقافة فاذا رجحت كفة الغاء الوزارة او المجلس فسوف يصار الى الغائه.
وفي سياق الرد على اسئلة وملاحظات واقتراحات عدد من الحضور اوضحت السيدة اسمى خضر بعض التفاصيل حول ما يشاع عن الامين العام لوزارتها مثلما اشارت الى ان الترجمة سوف تولى اهتماما خاصا بالوزارة فاما ان تلحق بهيئة الفكر والاداب او تكون هيئة مستقلة وحدها.
واكدت خضر ان الاراء والافكار والمشروعات التي ترد الى الوزارة تجد من يصغي اليها والاهتمام بها ثم تبنيها بصورة من الصور وذلك من جهة ان الوزارة معنية بتوسيع الشراكة ما امكن مع المثقف والمؤسسات والهيئات التي تعنى بالثقافة عبر خطط ومشروعات يتم تبنيها من المؤسسات والوزارة.
وكشفت السيدة الوزيرة عن ورشة عمل او ندوة تجري مطلع الشهر المقبل ويشارك فيها المعنيون بكل المهرجانات الثقافية التي تقام سنويا بحيث يتم الوصول الى اجندة وطنية واضحة يتم الالتزام بها للتخلص من فوضى المواعيد.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش