الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تمنحها دفاعا عن حقوق الإنسان * مؤسسة رافتو النرويجية تخصص جائزتها لمحامية شيشانية

تم نشره في الأحد 25 أيلول / سبتمبر 2005. 03:00 مـساءً
تمنحها دفاعا عن حقوق الإنسان * مؤسسة رافتو النرويجية تخصص جائزتها لمحامية شيشانية

 

 
الدستور - مدني قصري: الخميس الماضي على جائزة رافتو Rafto وهي المكافأة النرويجية التي تمنحها هذه المؤسسة لمدافع عن حقوق الإنسان.
المحامية الشيشانية التي وثقت اختراقات حقوق الإنسان في الشيشان، الحائزة على هذه الجائزة والبالغة من العمر 44 عاما، مسؤولة في غروزني عن منظمة روسية تعتبر واحدة من المؤسسات التي تظل ناشطة في شيشينيا -حسب مؤسسة رافو- في الدفاع عن حقوق الإنسان وتدعى ميموريال Memorial.
إالحقائق التي وثقتها ليدا يوسوبوفا ومعاونوها في ميموريال حقائق مكدرة وبغيضة. فهي تكشف كما صرحت به لجنة التحكيم عن ممارسات جنود روس وعناصر من القوات المحلية من قتل وتهديم وإرهاب للمدنيين لا يخشون المتابعات القضائية.
وقد أضافت لجنة تحكيم الجائزة أن اليأس المتواصل أمام أعمال إرهابية والحقد الذي يكنه السكان الضحايا تجاه الذين يرتكبون هذه الأعمال الإرهابية ثم الشعور بتخلي العالم أجمع عنهم هي المشاعر التي تلازم معظم الشيشانيين.
هذه المحامية التي صارت الناطق باسم المنسيين في حرب الشيشان والذين تدافع عنهم أمام العدالة الشيشانية لم تتوان بشجاعة وإيثار في تقديم براهين اختراقات حقوق الإنسان. هذا ما أكدته لجنة تحكيم جائزة رافتو.
ومن ناحية أخرى تذكر مؤسسة رافتو أنه على الرغم من أن منح جائزة رافتو إلى السيدة يوسوبوفا الذي جاء متأخرا بعشرة أعوام فإن هذا الصراع لم ينته بعد، وأن آمال التسوية عن طريق المفاوضات ما تزال ضئيلة.
وأضافت المؤسسة أيضا أن جائزة رافو التي تحمل إسم
تورولف رافتو Torolf Rafto الذي كرس حياته كلها للدفاع عن حقوق الإنسان قد أنشئت العام 1986، وهي مكافأة تمنح للشخصيات غير المعروفة كثيرا من قبل الجمهور لحثها على المضي قدما في أعمالها الخيرة.
وتجدر الإشارة إلى أن أربعة من الأعضاء المنتسبين لـ رافتو قد فازوا بجائزة نوبل للسلام.

عن " نوفيل أوبسرفاتور.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش