الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في بيان وصف العدو الصهيوني بعراب الارهاب :رابطة الكتاب الاردنيين تستنكر احداث غزة الأخيرة

تم نشره في السبت 17 حزيران / يونيو 2006. 03:00 مـساءً
في بيان وصف العدو الصهيوني بعراب الارهاب :رابطة الكتاب الاردنيين تستنكر احداث غزة الأخيرة

 

 
عمان ـ الدستور
وجهت رابطة الكتاب بياناً استنكرت فيه دعوة بعض المؤسسات لبعض الباحثين الإسرائيليين واستنكر البيان المجزرة الأخيرة في قطاع غزة وتالياً نص البيان : هذا هو العدو الصهيوني...
هذا هو الوجه الحقيقي لكيان يعلن نفسه واحة الديمقراطية والحرية في الشرق الاوسط ، بين عدد من الدول الاستبدادية والمتخلفة على حد تعبيره.
هذا هو العدو الذي يطالبنا الغرب بقبوله بيننا باعتباره ضحية بريئة. لم يعد ممكناً الحديث عن هذا العدو الا عبر نسق واحد فقط ، هو الارهاب الذي يتخذ شكل المجازر اليومية بحق ابناء الشعب الفلسطيني ، حيث يشرب البحر دماء الاطفال الشهداء ، والعدو لا يعرف ان هذا الدم سوف يغوص عميقاً الى قاع البحر ، يستصرخ الشهداء لكي ينبهوا من لم يستفق بعد في هذه الامة.
هذا هو العدو الصهيوني ، عراب الارهاب الكوني ، مؤكداً موقفنا القديم المتجدد ، القاضي برفضه ومواجهته بمشروع واحد فقط ، هو مشروع المقاومة الوطنية ، ايا كانت المعاهدات والتسويات التي يوقعها ، وايا كانت الاثمان التي سندفعها خلال هذا المشروع الوطني.
هذا هو العدو الحقيقي للأمة العربية ، يثبت يومياً أن قيم الخير والشر لا تلتقي في أي نقطة أيا كانت المحاولات حثيثة لتجميل قيم الشر ، وتقبيح الخير . هذا هو العدو الصهيوني ، وهذه ديمقراطيته تتجلى في دماء الشهداء التي تروي ظمأ رمال غزة ، وها هي بعض مؤسساتنا تقوم بدعوة هؤلاء الصهاينة للمشاركة في مؤتمرات وندوات علمية ، على الرغم من نداء الدم النقي ، ونشيج الرجال العذري ، وشق جيوب الامهات ، وشطب مستقبل الاطفال يومياً في كل بيت فلسطيني.
اي قفازات ستتمكن من اخفاء مخالب العدو؟ واي ابتسامات ستمحو دمنا عن يديه؟ واي مؤتمرات ستحول هذا العدو المجرم الى شريك انساني في اي من مناحي الحياة على هذه الارض؟ اوقفوا هذه الدعوات التي لا تفيد سوى هذا العدو ، فتجعله مطمئناً الى تسامحنا ومحبتنا ، طامعاً في مزيد من الدم، والى اهلنا الفلسطينيين نقول انزعوا فتيل الفتنة من شوارع غزة ورام الله.
هي ليلة سوداء ، وبعدها الفجر ، فلا تفسدوا فرحة لقياه.
معكم امة تستيقظ على انين الدم ، فحذار من افخاخ العدو الذي يتربص منتشياً بكل قطرة دم فلسطينية تسفكها يد فلسطينية،.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش