الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بمشاركة أردنية وحيدة ...معرض فنانون من الشرق الاوسط في المتحف البريطانـي يرصد الكتابة بالرسم

تم نشره في السبت 14 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 03:00 مـساءً
بمشاركة أردنية وحيدة ...معرض فنانون من الشرق الاوسط في المتحف البريطانـي يرصد الكتابة بالرسم

 

 
الدستور - محمد العامري
"فنانون من الشرق الأوسط الحديث" المعرض الذي منسقته فينيتيا بورتر والذي يقام حاليا في المتحف البريطاني يحمل رسالة ثقافية من المفروض انها تعبر عن الحراك الثقافي العربي في مجال الفن التشكيلي عامة حيث اختيرت ثيمة لها علاقة وطيدة بفكرة التدوين اي الكتابة (الكتابة في الرسم) ليتشعب هذا العنوان في فروع اربعة حيث تواجهك الغرفة الأولى من المعرض ، او غرفة الترحيب بالزوّار من خلال جدار مغطى بالرسومات واللوحات الفوتوغرافية لجميع المشاركين تقريباً. أما الغرف الأربع التالية ، فتتكون من جسم المعرض والذي ينقسم إلى 4 تصنيفات ثيمية (تتعلق بالموضوع): "نص مقدّس" ، "الأدب والفن" ، "تحليل الكلمة" ، و "تاريخ الهوية والسياسة".
ان هذه الفروع تحتمل مكونات طرائق التفكير في العمل الفني وانتاجه ويحمل في طياته خطابة تتمحور حول وهم الهوية التي سقطت في تبني بعض الفنانين العرب لفكرة الحروفية كبديل مناكف عن لامكانات الفن الذي انتعش في الغرب بشتى تياراته وقد فشل مشروع الحروفيين العرب ليذهبوا مرة اخرى الى حسهم الانساني ليشكلوا نجاحات على صعيد العمل الفني بكونه نصا انسانيا. المعرض الذي اختفت منه بعض الاسماء كان كما وصفه دستن اريكسن حين قال في مقال له بعنوان كلمة في الفن ان المعرض ظاهرياً ، يصوّر مركزية موروث الخط في الثقافة المرئية للمنطقة. واعتقد ان هذا ظلم لمنطقة الشرق وتحولاتها في مجالات العمارة والزخرفة وصولا الى ريادة المخطوط المرسوم.
ويضيف دستن بقوله ان المنحوتات التي صنعها بارفيز تانافولي ، وعمود الألياف الزجاجية الملون والذي هو بمثابة البرج وقد أحضر إلى المعرض من خلال التعاقد مع ضياء العزّاوي جميعها موضوعة في "القاعة الكبرى" للمتحف البريطاني.
وفي الجزء الأول ، النص المقدّس ، وهو العمل الفذ المؤثر فنياً لفؤاد كوشي ، والخطوط الثلاثة لهوندا موصوفة في النص الجداري كونه نصا من القرآن الكريم مكتوبا بالخط المصقول وهو أحد الموروثات التقليدية في مجال الخط والتي شاعت إبان الحقبة العثمانية." ويطرح عمل السيد هوندا بعنوان الخطوط الثلاثة تأكيد الوصاية على نوع من الصناعة الفنية ذات العلاقة المنخفضة بالمعاصرة أو بأي شيء حديث. واستملاك المتحف البريطاني على الفنون المعاصرة من الشرق الأوسط بدأ في منتصف الثمانينيات. ولقد تجنّبت أنشطة المجموعة في تركيزها الأشكال "العامة الشكلية للفن المعاصر" لصالح التصنيف الأكثر تحديداً من حيث الحرفة: وهو يتركز بشكل خاص على النص الديني.
أما العرض الحالي ، فيكاد يكون تجلياً لذلك الموقف. المعرض الذي كان الحضور الطاغي للفنانين العراقيين الى جانب الاتراك والايرانيين والحضور القليل للفن الاردني الذي جاء من خلال اعمال للفنانة وجدان علي وكنا نتمنى في الاردن ان يكون حضورنا اكبر من ذلك مع الاعتزاز الشديد بأهمية مشاركة وجدان على التي اشتغلت على الموضوع اقصد موضوع الحرف في اللوحة منذ فترة بعيدة اقصد ان هناك غيابا لمحمود طه مثلا او حازم الزعبي وعزيز عمورة وعدنان يحيى واخرين.
ان هذه التجربة فرصة حقيقية للحوار عبر الفن واعتقد ان صورة المعرض قد اوصلت رسالة الشرق بغض النظر عن حضور جغرافيات عربية على حساب اخرى. وتتيح لك زيارة المعرض تكوين نظرة للتصنيف المؤثر للأعمال التي يتصل بها الخط بالنص لأكثر من ستين فناناً. وحتى بالنسبة لأولئك الذين يهتمون عن بعد بالثقافة المرئية للشرق الأوسط وشتاتها ، هناك ثروة من الأعمال الفردية والتي نادراً ما تعرض في لندن. وبشكل خاص ، الأعمال التي تنتجها حركة الحرفية كما تسمى بالعربية وشبيهتها المعاصرة في إيران.
ومن الملاحظ ان الاحتفالية قد استثنت التصميم الجرافيكي كما هو قائم في الغرب وعلاقته بموروث الخط الإسلامي. وعلى سبيل المثال ، ألفبائية حسين ماضي ، 1994 عبارة عن عارضة من 30 مربعاً تشتمل على الحروف العربية مكررة ومرسومة ضمن تركيبات دائرة مستقلة. إنه تمرين طبوغرافي. وإلى الحد الذي يكون فيه جمهور هذا المعرض غير عارفين بسياق إنتاج مثل هذا العمل ، يقع العبء على المنظّمين لشرح السبب الذي يجعل مثل هذا العمل يتجاوز الصنف ، أو السبب الذي ربما يجعل من صنف ثقافي محدد أمراً غير ضروري. واشار كذلك دستن الى ان إطار التعريف الضيق للمعرض نجد أنه معرض على جانب جيد من التطور والقيمة الجمالية للكثير من الأعمال غير أن هذا المعرض والمجموعة التي تشكلت منه بشكل كبير يقف لتعريف ممارسات الفن المعاصر أو الفن الحديث من الشرق الأوسط كما تراه العين الأوروبية. هذه المجموعة الضيقة والمعرض يؤذيان فناني المنطقة وذائقة الجمهور الأوسع نطاقاً.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش