الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الشاعرة رانه نزال توقع ديوانها «بيت العين».. اليوم

تم نشره في الأحد 20 تموز / يوليو 2008. 03:00 مـساءً
الشاعرة رانه نزال توقع ديوانها «بيت العين».. اليوم

 

 
عمان - بترا

توقع الشاعرة رانة نزال مجموعتها الشعرية الثالثة "بيت العين" على هامش معرض الكتاب الدولي في جناح المؤسسة العربية للدراسات والنشر عند الساعة السابعة من مساء اليوم الاحد.

وتلتفت الشاعرة رانة نزال في مجموعتها الشعرية الثالثة "بيت العين" الصادرة عن المؤسسة العربية بعد مجموعتيها الصادرتين عن الدار ذاتها "فيما كان" و"مزاج أزرق" الى مجموعة من القضايا الوجدانية العميقة والمتعلقة بأسئلة الذات إزاء الوجود من حيث حلمها وارتباطها الفطري بالغايات الأسمى والأنبل في هذه الرحلة الحياتية.

تقول الشاعرة: (عابثةً بالثمر الظامئ بالإبتسامة النعسة بالخطوة الشجرية الناشفة بالقهوة هال ها وركوتها تمسحُ وجه الصباح بالغليان المستور بقشرة صمتها البنيّ تهئ لثغتها كأنها وليمة مدّخرة لك تحتفي بالانتصارات وتقلب البوم صورها الأعمى مثل طير ظلّ يهادن سليلة الموحدين سلالة الجارحات من الطير).

وتتناول نزال بلغة شعرية مليئة بالدلالات الصوفية وبتناغم مع الآخر الذي هو لصيق في المجموعة "وقرين ورفيق روح ودرب يعاني مما تعاني هي من تشظي ولوعات" وتقول في ذلك" "هذا عارض ممطرني وهو أنت دفأت روحي فأراحت على الماء غموض الاقراط التائبة غابت عنها الجنيّات الرافلات في ثياب النعاس والوسن وقضمت كتف الحكاية الطافية فوق ركوة سمراء تاريخ مطعم بالزعفران سلوت عنه وعقرت انوثته الخائبة هو أنت" وتدير الشاعرة عبر صفحات الديوان الثالث لها حواريات عميقة مع الذات والآخر والجمع الذي يشتاق الى الحق والصدق والكرامة ، تقول الشاعرة: (زمنّ خارجَ طينته طاف على جسم البحر المترهل لَوّحَ من مجذاف مكسور ليد يابسة يتأبطها ظلّ حطاب محنيّ الظهر وتَذَكّرَ كم أحزَنَهُ القصب المنخور بالأنفاس اللاهثة في رطوبة الشواطئ الدّبقة وفي صفحات الرمل النسّاءًة ففرَّ إلى حضن الموج يكتبُ نارَه).



Date : 20-07-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش