الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رواية "وهن العظم مني" لمحمد حسن العمري.. حكاية جيل في عصر التكنولوجيا والمعلومات

تم نشره في الاثنين 7 تموز / يوليو 2008. 03:00 مـساءً
رواية "وهن العظم مني" لمحمد حسن العمري.. حكاية جيل في عصر التكنولوجيا والمعلومات

 

 
عمان - بترا

تسبح رواية (وهن العظم مني.. حوارات اجيال مجتزأة من بوابة الجامعة الأردنية) للكاتب محمد حسن العمري في تاريخ سياسي واجتماعي وفكري للجيل المعاصر منذ طفرة الفضائيات والانترنت إلى وقتنا الراهن.

تستهل الرواية بتجسيد نفسي وفكري لشخصية متناقضة تدعى "ابو شاكيرا" المولود بإحدى القرى الأردنية المنسية وفي اليوم ذاته الذي يولد فيه يموت المفكر الجزائري مالك بن نبي.

شخصية بطل الرواية غير الأيديولوجية تعرج على انتقادات لجيل بأكمله منذ العام .8991. ففي الوقت الذي تشغل فيه شخصية الرواية بالهم العام تنحسر اهتمامات الجيل الجامعي وخصوصا الفتيات بتغيرات الموضة السائدة والمتقلبة وعالم ثورة الاتصالات.

تغوص الرواية بالتجارب والأسماء والأحداث التي رافقت هذه الحقبة التاريخية مع رفدها بأحداث وأسماء عامة اثرت الساحة الأردنية وذهب معظمها إلى النسيان وفيها سرد نقدي يرد على لسان شخصية الرواية يطال الغلو السافر على الشخصية العربية اثر تداعيات أحداث الحادي عشر من أيلول العام ,2001

تنتهي الرواية وهي ترصد تلك التحولات على مصائر شخصياتها في شكل مثير للجدل والغموض.

لعل ابرز معالم الرواية تعدد جذور المجتمع من خلال الشخوص المتقاربة التي تتعايش وسط انشغالات عامة تتجاوز الجذور المتباينة.

ويقول استاذ اللغة العربية وادابها المتخصص بالأدب الإسلامي الدكتور مأمون جرار في مقدمته للرواية: "هذه السردية مليئة بالاستشهادات الثقافية مكتنزة بالأسماء والنصوص والمواقف ولذلك تصلح أن تكون وثيقة تاريخية من جانب كما هي وثيقة نفسية من جانب آخر وفيها نماذج متنوعة من الشخصيات القلقة وهي الصورة عن التحولات التي أصابت جيل المؤلف وتستحق الوقوف عندها والتأمل في مسارها ونهايتها"..

Date : 07-07-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش