الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأميرة ريم علي تفتتح معرض «نافـذة عـلى الفـن العربي المعاصـر»

تم نشره في الخميس 27 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 02:00 مـساءً
الأميرة ريم علي تفتتح معرض «نافـذة عـلى الفـن العربي المعاصـر»

 

عمان - الدستور

تحت رعاية سمو الاميرة ريم علي وبحضور حشد من التشكيليين الاردنيين وابناء الجاليات العربية في عمان افتتح مساء اول من امس في جاليري "نبض" بجبل عمان معرض "نافذة على الفن العربي المعاصر" والذي يضم نماذج من الفن التشكيلي لفنانين اردنيين وعرب هم: الاميرة وجدان الهاشمي ومهنا الدرة ومحمود طه والدكتور خالد خريس ونبيل شحادة من الاردن وجمانة الحسيني وخليل رباح وتيسير بركات من فلسطين ورافع الناصري وهيمت من العراق ومن لبنان يشارك الفنان حسين ماضي ومن سوريا زياد دلول ، كما يشارك من الجزائر الفنانون رشيد القريشي وعبدالله بن عنتر وأخيرا من مصر يشارك الفنان ايمن السمري ، ويستمر المعرض لغاية الحادي عشر من شباط القادم.

ويضم المعرض نتاجات فنية حديثة للفنانين المشاركين وهي ذات افق تجريبي جديد ومغاير ولغة لونية متعددة المستويات والدلالات كما ان اللوحات المعروضة تتباين بين النمط المائي والزيتي والجرافيكي وتستمد مناخاتها من الخيال التجريدي ذي الايقاع الشفيف بالاضافة الى بورتريهات تعبر عن مشاعر وأحاسيس جوانية وذهب بعض الفنانين لاستلهام الخط العربي في لوحاتهم كما تبرز البيئات المحلية للفنانين في عدد من لوحاتهم.

وتستنطق اللوحات عناصر الرسم والطبيعة والروح الانسانية وفيها ما يمكن قراءته وتأويله والاستمتاع به فكرياً ، وتترك آثارا بصرية عميقة. وتجمع اللوحات عددا من الثنائيات التي تشي بتناقضها: التراث والمعاصرة ، الطبيعة والجسد ، المرئي واللامرئي.

وتتضمن اللوحات مضامين عميقة وعناصر ابرزها الحلم ، الذاكرة ، الصمت المرسوم ، أو عوالم الرغبة في تبعاتها المشرقة وسلاستها الغامضة ، في تموجات الضباب ، وفي الشفافيات التي تحطم البناء للوصول إلى الجوهري.

وفي الاعمال ثمة احتفاء خاص باللون ومحاولة الولوج الي أقصي درجاته التعبيرية واختزالاته التجريدية ، اضافة الي الابداع العالي في رسم الوجوه (البورتريهات) والأشكال التجسيمية ، فقد جرب الفنانون أن يخوضوا في شتى المدارس التشكيلية ، وأبدعوا فيها.

وتنحاز اللوحات المعروضة للجوهر الجمالي الخالص القابع في روح الفعل الفني ذات المرجعية الإنسانية ، وتطرح أسئلة جمالية خاصة تتعلق بماهية الفن وطبيعته ووظيفته الوجودية وتضم وما يتبقى في الذاكرة الانسانية من الوان الطبيعة ، وربما هذا ما يجعل الاضاءة في بعضها غير مرئية المصدر او داخلية كما ان بعضها يعكس الالم والمعاناة الانسانية لاسيما لوحات الفنانين الفلسطينيين التي تعبر عن روح التحدي والصمود في وجه الاحتلال.والفنانون المشاركون ذوو تجارب طويلة ومهمة على الصعيد المحلي والعربي وقد شارك جميعهم بمعارض في العواصم العربية والعالمية .

ونشير الى ان جاليري"نبض" ( لاينز سابقا ) تأسس قبل سنوات وتديره رندة السلطي وناديا زخريا ومونا ديب ورنا صادق ويسعى الجاليري الى اغناء المشهد التشكيلي في عمان من خلال المعارض التي يقيمها باستمرار لفنانين اردنيين وعرب واجانب.

التاريخ : 27-11-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش