الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«خيط» : جهاد العامري

تم نشره في الجمعة 28 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 02:00 مـساءً
«خيط» : جهاد العامري خالد أبو خالد

 

 
لم يذهب جهاد العامري إلى وادي الأردن كسائح .. ولكنه عايشه في طفولة تمتلك عيناً ترى ، وتحلل وتختزن خلاصة المشهد.

من هنا جاءت أعماله بخصائصها كتجريد مفتوح على تعدد القراءات بالنسبة للمتلقي الذي قارب هذه الأعمال من حيث هي التعبير الذي جردته الطفولة من تفاصيل الرؤية الواقعية ، أو الفوتوغرافية وصولاً إلى مستوى من الأداء الذي يشكلّ النور والظلال لا كما هي في الصورة الأولى ، وإنما هي في محصلات التصوير.

وإذا كانت هذه التجربة قد اتسعت طولاً وعرضاً وعمقاً ، على امتداد حقبة زمنية ، خلفت وراءها النظرة الأكاديمية التي أسست لمسار هذا الفنان ، فإن الذي حدث قد حدث بفعل التجريب الذي استهلك فيه الكثير من الجهدين العصبي والعقلي.. كشف له فعلاً رؤيته للواقع ورؤاه في مدى التجربة.

وهاهو جهاد العامري ، يجسر العلاقة في محاورها من المشهد في الذاكرة إلى المتلقي ، الذي هو الرائي إلى أعماله ، ليقدم كيف استطاعت الجدّات والأمهات تلوين حياتهن وحياة مجتمع عشنه وعشن فيه ، يوم كن يأخذن بقايا الأقمشة من بين أيدي النساء والخياطات ، ومن بين أيدي الزمن ، حيث وصلن إلى مستوى من الفن في ترقيع الثياب وجمع القصاصات في الطراريح والوسائد والأغطية حتى الثياب ، لكن الفنان لم يغادر تجريديته في إعادة تشكيل ما تشكل بالقماش والأيدي والبصي ، لكي يصل إلى المتلقي المعروف لديه أو المجهول منه ، ولكي يوسع الدائرة في مواجهة لوحته أو حولها ، مبتكراً فضاء إضافياً يحّرض على رؤية عمله في جذوره وفي تراكيبه.. وتفرد كل ذلك بحيث يمكن القول دائماً: هذا العمل هو لجهاد العامري .. وهو غير قابل لحمل توقيع آخر.



شاعر فلسطيني مقيم في سوريا

Date : 28-11-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش