الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طه عبدالرحمن : أساس حضارتنا العدل ولا يمكن للظالم أن يثقف المظلوم

تم نشره في الأحد 2 تشرين الثاني / نوفمبر 2008. 02:00 مـساءً
طه عبدالرحمن : أساس حضارتنا العدل ولا يمكن للظالم أن يثقف المظلوم

 

 
عمان - الدستور

قال المفكر المغربي الدكتور طه عبد الرحمن إن الأمة الاسلامية تواجه تحديات ثقافية كبيرة ومحاولة لتشويه قيمها.

وأضاف خلال محاضرة له بعنوان(من يثقف من؟) القاها بحضور عدد من الأكاديميين والكتاب الأردنيين وذلك في المعهد العالمي للفكر الاسلامي بجبل اللويبدة" :"ان الثقافة هي روح الوجوب التي تكون كل مقومات الأمة وهي من منظورنا الاسلامي جملة من القيم والسلوكيات تقاوم اعوجاجات الفكر داخل الأمة وذلك على اعتبار أن القيم المثلى تأخذ من الدين المنزل ، وهكذا لانحكم على ثقافتنا من منظور المكاسب المادية وانما بتحقيق قيم الامة المعنوية المستندة الى الدين".

وشددّ الدكتور علي عبد الرحمن على تفوق الثقافة الاسلامية على باقي الثقافات وذلك لرصيدها الكبير من القيم العليا وأهمها العدالة التي يفتقدها الآخرون لاسيما العالم الغربي وتابع قائلا" العدل هو القيمة الاساسية في ثقافتنا وعلى هذا فان الآخر لايمكن له أن يثقفنا حيث أن الظالم لايثقف المظلوم ، لابل أننا نحن من نثقف الآخرين لما نمتلكه من قيم العدالة والمساواة".كما أشار الدكتور عبد الرحمن الى الوسائل العديدة التي يتبعها الغرب لمحاربة الثقافة الاسلامية كما قال ومنها السيطرة على مناهج التعليم وتوجيهها بصورة تروج لثقافته وقيمه المادية ثم خلق طبقة من المتعلمين تتبع الثقافة الغربية وتنبذ الاسلام وقيمه.

كما تحدث د. عبد الرحمن عن محاولات التشكيك بالاسلام والتطاول على المقدسات الاسلامية والطعن بالحقائق التاريخية في محاولة لتشويه صورة الاسلام وأضاف" كل ذلك يتم عبر المعاهد التعليمية وعبر الوسائل الاعلامية المختلفة من صحف وفضائيات وانترنت ، هذا طبعا بالاضافة لمحاولات تخويف العالم من الاسلام واظهاره كدين مغلق يحض على العنف والارهاب والتطرف وخير دليل على ذلك الرسوم المسيئة للنبي عليه الصلاة والسلام التي نشرتها الصحف الدنماركية وعدد آخر من الصحف الاوروبية".

وعن سبل مواجهة تلك التحديات أكد د. عبد الرحمن أن ذلك يكون بوحدة الامة والتمسك بالقيم التي نواجه بها العالم لأنها مازال يفتقدها وأهمها التعارف والتعددية وتوسيع الآفاق الفكرية وفتح أبواب الاجتهاد.

كما تناولت محاضرة الدكتور عبد الرحمن العديد من القضايا ذات العلاقة بثقافة الامة وموقعها الحالي من الثقافات العالمية.

وتجدر الاشارة الى ان المفكر المغربي الدكتور طه عبد الرحمن درس الفلسفة في جامعة السوربون الفرنسية وقد ألف العديد من الكتب ونشر الكثير من الدراسات الفلسفية منذ بداية السبعينيات وأهم تلك الكتب"اللغة والفلسفة" و"في أصول الحوار" و"واللسان والميزان" و"سؤال الاخلاق" و"حوارات من اجل المستقبل" و" روح الحداثة" و"فقه الفلسفة"وعدد من الكتب الأخرى.

ويزور الدكتور طه عبد الرحمن الاردن حاليا بدعوة من المعهد العالمي للفكر الاسلامي حيث شارك بمؤتمر"الفلسفة في الاسلام ، قراءة منهجية ومعرفية" والذي انعقد على مدى يومين في الجامعة الاردنية والمركز الثقافي الملكي واختتم الخميس الفائت بمشاركة واسعة من مفكرين وباحثين من دول عربية واسلامية وكان برعاية وزارة الثقافة والجامعة الاردنية وبتنظيم من المعهد العالمي للفكر الاسلامي وهو مؤسسة دولية مقرها في الولايات المتحدة الامريكية وله مكتب اقليمي في عمان.

Date : 03-11-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش