الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

العبيدلي العلاقات الاردنية الاماراتية تشهد تطورا كبيرا بجميع المجالات

تم نشره في الأحد 13 آذار / مارس 2016. 07:00 صباحاً

عمان - اكد مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون الجودة والتميز رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للملكية الفكرية اللواء الدكتور عبدالقدوس عبدالرزاق العبيدلي عمق العلاقات الاردنية الاماراتية في المجالات كافة.

وقال ان العلاقات الاردنية الاماراتية تشهد تطورا كبيرا، مشيرا الى ان زيارته للاردن على رأس وفد اماراتي من جمعية الامارات للملكية الفكرية يأتي في اطار تعزيز العلاقات في مجال حماية حقوق الملكية الفكرية.

جاء ذلك خلال ندوة عقدت في عمان امس نظمها الاتحاد العربي لحماية حقوق الملكية الفكرية بالتعاون مع غرفة صناعة عمان حول التجربة الامارتية في حماية حقوق الملكية الفكرية ورؤية دولة الامارات 2021.

واشار الدكتور العبيدلي الى ان رؤية دولة الامارات 2021 ركزت على العلوم والتكنولوجيا والابتكار وصولا الى دولة مبتكرة وصناعية في العام 2050.

وبين ان تحقيق رؤية الدولة 2021 تطلب وضع استراتيجية وطنية للابتكار وسياسة عليا واضحة للعمل من خلالها والاطلاع على خبرات وتجارب الدول المتقدمة لاختيار الافضل والانسب منها لتحقيق رؤية الامارات في ان تكون دولة صناعية ومبتكرة تحسبا واستعدادا ليوم تصدير اخر برميل نفط.

واوضح العبيدلي ان الاستراتيجية الوطنية للابتكار ركزت على 7 قطاعات مهمة وحيوية مثل الطاقة المتجددة والنقل والتعليم والصحة والمياه والتكنولوجيا والفضاء.

وذكرمساعد  قائد شرطة دبي ان تنفيذ الاستراتيجية سيتم من خلال اربعة مسارات هي ايجاد بيئة محفزة للابتكار وتطوير الابتكار الحكومي ودفع القطاع الخاص نحو الابتكار وبناء افراد يمتلكون مهارات عالية في الابتكار.

قال انه تم تخصيص 1بالمائة  من مصروفات الحكومة لغايات دعم مشاريع الابتكار، مشيرا الى ان الانفاق على البحث العلمي بسخاء والعمل على رفع نسبة المعرفة لدى الافراد وتشجيع المؤسسات البحثية على التوجه نحو البحوث التطبيقية في القطاعات ذات الاولوية يحقق الانجاز المطلوب في بناء دولة الاقتصاد والصناعة.

واضاف ان السياسة العليا للعلوم والتكنولوجيا تركز على مبدأ تغيير معدلات الاقتصاد ودفعه بعيدا عن الاعتماد على الموارد النفطية وتحقيق نقلة نوعية ومعرفية متقدمة في دولة الامارات موضحا ان السياسة العليا تركز على 24 مجالا للابتكار القائم على العلوم والتكنولوجيا.

واكد مساعد قائد شرطة دبي ورئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للملكية الفكرية ان لدى دولة الامارات مقومات وممكنات قادرة على مساعدة الامارات في خلق بيئة محفزة للعلوم والتكنولوجيا والابتكار مثل مقومات الخبرات وحوافز الاستثمار والمؤسسات التعليمية والتشريعات.

كما اكد أن توجيهات القيادة في تحقيق رؤية 2021 هي بان بأن تكون دولة الإمارات من أفضل دول العالم في حماية حقوق الملكية الفكرية.

وشدد على ان تنمية وتعزيز الاقتصاد الوطني لا يكون الا من خلال تعزيز مختلف جوانب الحماية للملكية الفكرية واتخاذ اجراءات حاسمة وحازمة في هذا الاطار.

واشار رئيس مجلس امناء الاتحاد العربي لحماية حقوق الملكية الفكرية الدكتور محمد الحلايقة الى اهمية الندوة في تعزيز علاقات التعاون بين الاردن والامارات في مجال الملكية الفكرية.

وقال ان العلاقات الثنائية تشهد تطورا في المجالات كافة موضحا ان تجربة الامارات في هذا الجانب غنية يمكن الاستفادة منها والبناء عليها.

من جانبه اكد المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز الدكتور احمد نصيرات ان تعزيز قيم الاحترام المتبادل واحترام النظام والقانون والمساواة بين المواطنين واحترمهم بعيدا عن مذاهبهم وجنسيتهم اركانا اساسية للنمو والتقدم في المجالات كافة بما فيها مجالات الاقتصاد والصناعة.

وقال خلال عرضه حول تجربة دبي في المجال الاقتصادي والفكري ان احترام الاخر امر غاية في الاهمية للنمو وبناء الاوطان وتطويرها لافتا الى ان النجاح يحتاج الى مقومات اساسية لا بد منها.

واشار الى ان بيئة الابداع تصنع مؤسسات عالمية المستوى وان حامية الابداع هي حقوق الملكية الفكرية.

واضاف ان نجاح دبي في المجالات كافة لم يكن وليد الصدفة وانما جاء بالانجاز والابتكار والثقة المتبادلة بين الحكومة والمواطنين مشيرا الى ان الثقة بالمستقبل هي عنوان الانجاز.

بدوره عرض امين السر العام لجمعية الإمارات للملكية الفكرية عبد الرحمن المعيني تجربة شرطة دبي في مجال الملكية الفكرية مشيرا الى ان التميز والابتكار منهجا في تطوير كافة مجالات العمل الحكومي.

واكد رئيس غرفة صناعة عمان زياد الحمصي عمق علاقات التعاون الاردنية الامارتية في المجالات الاقتصادية والتجارية ،مشيرا الى ان حجم التبادل التجاري بين البلدين شهد تطورا كبيرا نتيجة لاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي يتربط بها البلدين.

وقال تحظى حقوق الملكية الفكرية في وقتنا الراهن باهتمام كبير في مختلف دول العالم، ومنها الأردن، حيث أن تفعيل قانون حماية الملكية الفكرية من شأنه أن ينعكس ايجابا على الاقتصاد الوطني، من خلال زيادة ايرادات الدولة من ضريبة الدخل والمبيعات والجمارك، وزيادة فرص العمل.

واشار الى معاناة القطاع الصناعي من وجود بعض المنتجات المقلدة متدنية الجودة لصناعات وطنية في الاسواق المحلية، والتي يتم تسويقها على أنها اصلية، مما يؤثر سلبا على الصناعة الوطنية، عدا عن المنافسة غير العادلة.

بدوره اشار رئيس الفرع الاقليمي للاتحاد العربي لحماية حقوق الملكية الفكرية المحامي اسامة البيطار الى اهمية الزيارة التي يقوم بها الفود الامارتي للاردن في سبيل تعزيز علاقات التعاون في مجال الحقوق الفكرية.

وقال ان التجربة الامارتية في هذا الجانب مهمة وناجحة يمكن الاستفادة منها مشيدا بجدية دولة الامارات في الابتكار والتطور والنماء.واكد اهمية حماية الحقوق الفكرية في تعزيز الاقتصاد ونموه وحماية حقوق الاخرين.

الى ذلك اشار السفير الاماراتي في عمان بلال البدورفي مداخلة له ان العلاقات الاردنية الاماراتية متميزة ومتطورة بفضل قيادتي البلدين.

وقال انه يمكن الاستفادة من الخبرات الاماراتية في مجال حماية حقوق الملكية الفكرية.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش