الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سابين عطا الله:«حاميكي» أغنية وطنية قدّمتها إعجابا بجلالة الملك

تم نشره في الأربعاء 13 شباط / فبراير 2008. 02:00 مـساءً
سابين عطا الله:«حاميكي» أغنية وطنية قدّمتها إعجابا بجلالة الملك

 

 
الدستور ـ راما محمود الروّاش

"من أرض الأرزة الخضراء .. من أرض الإسمها لبنان.. جايي على بلاد البترا.. بوس ترابك يا عمان". بهذه الكلمات عبرت سابين عطا الله الفنانة اللبنانية الشابة ذات الصوت الجميل عن حبها وتقديرها لجلالة الملك وللأردن فقدمت هذه الأغنية كهدية لجلالته بعيد ميلاده. "الدستور" استضافت سابين للحديث عن هذه الأغنية وسبب زيارتها للأردن:

ہ بدايةً: اخبرينا عن أغنية "حاميكي" التي قدمتها لجلالة الملك ؟

ـ "حاميكي" أغنية قدمتها لجلالة الملك بمناسبة عيد ميلاده وهي من كلمات الشاعر اللبناني جوني داغر وألحان وتوزيع الموزع الأردني عصام حداد.

ہ اين تعرض الاغنية حالياً؟

ـ تعرض حالياً وبشكل حصري على قناة نورمينا الفضائية لكن اعتقد انها ستعرض على محطات وإذاعات اخرى مثل اذاعة صوت المدينة وفن إف إم وأمن إف إم ولكن لم نتفق بعد على شيء نهائي.

ہ لماذا اخترت ان تغني لجلالة الملك في بداية انطلاقتك الفنية؟

ـ بداية جئت للأردن لأقوم بتصوير أغنيتي العاطفية الجديدة والتي تحمل عنوان "عيوني بتعشقك" ولم أكن أعلم بموعد عيد جلالة الملك ، وقبل عدة أيام علمت بموعد عيد جلالته وأحببت جداً أن أقدم له هدية فنية لهذا السبب قرر مدير أعمالي أن نقدم أغنية وطنية لنعبر بها عن إعجابنا بجلالة الملك ومحبتنا له وبنفس الوقت نحن في الأردن عند شعب مضياف جداً لذلك أحببنا أن نقدم أغنية "حاميكي" التي تحكي عن الملك وعن الأردن.

ہ كيف سيكون اتجاهك الفني.. هل ستعتمدين على الصورة أم على الصوت؟

ـ نحن الآن في العصر المرئي والمسموع لا تستطيعين أن تصوّري كليب دون دعم الإذاعات والعكس صحيح لأنه نحن في وقت أصبح فيه الإنسان يعرف يستعمل جميع حواسه وأصبح يعرف أين يستعملهم لهذا السبب مضطرة لعمل فيديو كليب لأظهر من خلاله للناس ويستطيعوا رؤيتي من خلاله ومضطرة أيضاً أن أدعم الأغنية في الإذاعات ليستمعوا لي ويحبّوني من خلال صوتي لذلك بالتأكيد سألجأ للفيديو كليب لكن نوعية الكليب "إذا كان هذا قصدك" سيكون بقصة جميلة ومحترمة ولائقة ويتناسب مع كل القيم ليستطيع مشاهدته جميع الأعمار.

ہ كيف ترين الآن الوضع الفني في لبنان مقارنة بالماضي ، وماذا تتوقعين له في المستقبل؟

ـ بالتأكيد الفن القديم كان جدّاً راقيا وجميلا والآن أيضاً جميل لكن هنالك موجة لا تعتمد على الصوت لإعتمادها على الشكل أكثر وهذا ما أقف أنا ضدّه.ان شاء الله يتحسن الوضع في المستقبل لأن هنالك أصواتا كثيرة رائعة في لبنان من القدامى الذين لا يحق لي أن أتحدّث عنهم لقيمتهم الكبيرة ومن جيلي الجديد هنالك أصوات جميلة جدّاً وتعمل بشكل صحيح.

ہ كيف وجدتً الفن في الأردن؟

ـ للآن لم أسمع أغنية عاطفية لفنان أردني "هذا تقصير منّي" لكن كوني أتابع أصداء الأغنية رأيت أكثر من مئتي أغنية وطنية وهذا شيء استغربته جدّاً لأنه في لبنان الأغنية الوطنية لا تأتي في الدرجة الأولى.. لكن هنا الأغنية الوطنية تأخذ أهمية كبيرة ، في البداية استغربت لكن الآن قدّرت مدى محبة الفنانين لجلالة الملك وأصريت أن تكون أغنيتي المصوّرة تتحدّث عن جلالة الملك لأنه حقاً يستحق كل هذه الأغاني التي تتغنى به.

ہ ما رأيك ببرامج الهواة مثل ستار أكاديمي وسوبر ستار؟

ـ ستار أكاديمي يعتمد على الفنان الموهوب بأكثر من شيء بمعنى أنه يعتمد الى جانب الصوت على الرقص والمظهر: بينما سوبر ستار يعتمد على الصوت فقط الذي يشتمل طبعاً على الأداء والمغنى الصحيح.

ہ كلمة أخيرة؟

ـ بالبداية أتمنى لكً ولصحيفة الدستور وملحق الشباب تحديداً التوفيق وأن تبقوا بهذه الهمّة والنشاط والتقدم دائماً كما أتمنى لجلالة الملك والملكة أن يبقوا فوق رأس الأسرة الأردنية وأريد أن أقول للأردنيين "نيالكم" فعلاً بمليككم ومليكتكم وأتمنى أن يحب الشعب الأردني الأغنية الوطنية التي قدّمتها كهدية لجلالة الملك وللشعب الأردني.

Date : 13-02-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش