الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بيت الشعر العربي في رابطة الكتاب يكرم الشاعر مازن شديد

تم نشره في الاثنين 14 آذار / مارس 2016. 07:00 صباحاً

عمان - الدستور - ياسر العلاوين



كرّم «بيت الشعر العربي» في رابطة الكتاب الأردنيين، مساء أول أمس، في مقر الرابطة، الشاعر مازن شديد، وخلال حفل وحضره جمع غفير من أعضاء الرابطة والأدباء والمهتمين.

وقال أمين الشؤون الخارجية في الرابطة الدكتور ربحي حلوم في تقديمه إن «شديد شاعر تتطاير بين كلماته أجنحة النوارس لتنشر في الأجواء عبق النرجس والبيلسان والريحان، وترسم في فضائنا رومانسية ملونة تقرع الأجراس لكل العاشقين».

وقال الشاعر شديد «ما أجمل أن يكرم المبدع في حياته ووطنه، تعودنا أن نكرم المبدع بعد رحيله بتسمية احد الشوارع أو ساحة عامة باسمه، أو إقامة حفل تأبين له»، متسائلا «كيف للمبدعين إن يعرفوا هذا التقدير أو يشعروا به ليفرحوا به وهم تحت التراب». وأشار إلى انه في بلدان أخرى يتم التعامل مع المبدعين بوصفهم الجزء الأهم من الثروة الوطنية لبلادهم، ويقدمون لهم كل ما يحتاجونه كي يستمر إبداعهم، لافتا إلى أن الجامعات أو الكليات تخرج سنويا عشرات الآلاف من مختلف التخصصات، إلا انه لا توجد جامعة مختصة بتخريج المبدعين من الكتاب لأنهم أصحاب مواهب قد تصقلها الجامعات ولكن لا تصنعها.

وعرض شديد لتجربته في عالم الشعر، مبينا انه كان يحرص دائما على أن يقدم كل ما هو جديد بعيدا عن المألوف وبلغة بسيطة واضحة يفهمها الجميع بمختلف مستوياتهم وأعمارهم، لا غموض فيها ولا ألغاز لتلامس مشاعرهم، مؤكدا أنه أراد منذ البداية أن تكون له لغته وفرادته الخاصة وشعريته المميزة، لا أن يكون ظلا لغيره.



وقال الدكتور أحمد ماضي في شهادته «إننا نقف إزاء قامة مبدعة في عالم الشعر، ولا ريب انه ذو منزلة رفيعة، وان من قرأ كتاب مازن شديد الشاعر المتأنق المتأني الذي كان أعده الدكتور زياد أبو لبن يعرف حق المعرفة القيمة الفنية لشاعرنا في هذه الأمسية».

رئيس رابطة الكتاب الأردنيين الدكتور زياد أبو لبن افتتح كلمته بالطلب إلى الحضور أن يقفوا دقيقة صمت وأن يقرأوا الفاتحة على روح رئيس الرابطة الأسبق القاص إبراهيم العبسي، المتوفى قبل أيام، وعلى روح الشاعر عبد الله رضوان الذي مضت على وفاته سنة، وبعد ذلك تحدث د. أبو لبن عن كتابه (المتأنق والمتأني) الذي تمحور حول تجربة الشاعر مازن شديد، وقرأ عددا من شهادات شعراء ونقاد تناولوا مجمل أعمال الشاعر شديد.

وأضاف د. أبو لبن «قدم الشاعر مازن شديد تجربة شعرية متميزة منذ ما يقارب الخمسين عاماً، تبدو للوهلة الأولى شديد بسيطة التشكيل الفني، لكنها عصية على من يحاول تقليدها، فهي تقع دائرة السهل الممتنع، وتنطوي قصائده على عالم تأملي صوفي في جانب، وفي جانب أخر على رومانسية جديدة، وهناك ترانيم شعرية امتدت من ديوانه الأول (كتابات على بوابة الحزن) إلى آخر ما كتب، وهو الذي يطل علينا أسبوعيا بقصيدة تنشر في جريدة الرأي»، وأضاف: كان لي السبق في نشر كتاب عن مازن شديد، بعنوان: المتألق المتأني، وهو عبارة عن قراءات في شعره وحوارات متفرقة معه، وعندما فكرت باختيار عنوانا للكتاب ذهبت سبلا مختلفة، إلى أن اهتديت لعبارة وردت في كلمة كتبها الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد في وصف شاعرية مازن شديد.

وأشار الدكتور هشام الدباغ في قراءة لتجربة شديد، إن شاعريته تطرح سؤالا مركزيا حول الرومانسية والنظرة الإنسانية نحو الأرض والإنسان ومحبة الجمال، مبينا أن من يطالع شعر شديد يشعر بأنه يبحر في بحر الرومانسية وحب الوطن في تلقائية جميلة.ولفت الشاعر محمد سمحان إلى اشتغال مازن شديد واستغراقه في البحث عن لغة غنائية شفافة مرهفة جديدة قادرة على حمل ما يعتمل في وجدانه، وقال: استغرق مازن شديد في البحثِ عن لغةٍ غنائيةٍ شفافةٍ مرهفةٍ جديدةٍ، قادرةٍ على حملِ ما يعتملُ في وجدانهِ وموصلةٍ لقلبِ المرأةِ بكلِّ ما تحملُ من أشواقٍ، وقادرةٍ على إغراءِها من خلالِ خطابٍ أنثويِّ المرسل والمتلقي، ما أكسبهُ خصوصيةً مميِّزةً لهُ عن سواهُ من مجايِليهِ، وفرادةً في قاموسِهِ الشعريِّ وتراكيبِهِ اللُّغويةِ وتشابيهِهِ وصورهِ ومجازاتِهِ، فأثرى لغةَ الغزلِ بكمٍّ هائلٍ ممّا ابتكرهُ وأبدعهُ من خلالِ تجربتِهِ الشعريةِ التي تجاوزتْ سنِّ الأربعين.من جهته قال أمين بيت الشعر العربي الشاعر لؤي أحمد: إن تكريم مازن شديد يأتي في سياق حرص بيت الشعر العربي على رسم مشهد شعري وثقافي أردني مكرس، يكون المبدعون فيه عماده ومادته ومشروعه، كما أكد على استمرار بيت الشعر في نشاطاته والعمل على تطويرها خدمة لأعضاء الرابطة ومبدعي الوطن.وقرأ الشاعر شديد عددا من قصائده استهلها بقصيدة «كم مرة سأعيد هندستي أمامك».

وفي ختام الحفل سلمت الهيئة الإدارية للرابطة الدروع التكريمية وشهادات بيت الشعر للشاعر المكرم والمشاركين.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش