الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«المنافقون .. صفاتهم وخطرهم» : كتاب جديد للدكتور حسن حماد

تم نشره في الخميس 16 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 03:00 مـساءً
«المنافقون .. صفاتهم وخطرهم» : كتاب جديد للدكتور حسن حماد

 

 


عمان - الدستور

صدر أخيرا للدكتور حسن جمعة حماد كتاب (المنافقون.. صفاتهم وخطرهم) بعنوان فرعي "كيف تحمي نفسك من النفاق والمنافقين" ، وقدم له سماحة الشيخ الدكتور عبد العزيز الخياط ، ويزخر الكتاب بالحديث عن النفاق وأنواعه ، والمنافقين وصفاتهم التي بلي الناس بها ، وهي تقع تحت المعنى العام للنفاق "يخفون من ذميم الصفات ما لا يبدون من الكلام الجميل والمدح المبالغ فيه".

واستعرض الكتاب في سلاسة الاسلوب ووضوح العبارة ابرز صفات المنافقين ، من الرياء والغدر وإيذاء الناس والحقد والضغينة والحسد والكذب وتتبع العورات والخيانة ، كما تطرق الكتاب الى خطورة النفاق الذي يتصف به المنافقون ، وكيفية شفائهم من نفاقهم ، وهي ابحاث حسنة.. كما تضمن الكتاب ابحاثا لها ضرورة ذكرها لما لها من علاقة بالنفاق كالغيبة والنميمة والشائعة.

ورأى الكاتب ان النفاق من الامراض الخطيرة التي يصاب بها الافراد والمجتمعات ، فأثره كبير وشرور اهله كثيرة ، وتبدو خطورته حينما نلاحظ آثاره المدمرة على حياة الناس ، اذ يقوم المنافقون بعمليات الهدم من الداخل بينما هم في امان لا تراقبهم العيون ولا تحسب حسابا لمكرهم.

وتابع حماد في تمهيده للكتاب: اذا نظرت للنفاق وجدته طبخة شيطانية مركبة من جبن وكذب ، وطمع في المنافع ، وجحود للحق ، ولك ان تتخيل ما ينتج عن خليط كهذا من هدم وخراب في حياة الافراد والمجتمعات.

من خلال صفحات الكتاب يتضح ان ابوابه تشير الى بعض معالم النفاق واهله ، خصوصا ان النفاق قد انتشر بين الناس في هذا العصر بصورة كبيرة ، فقلما يخلو مجتمع من منافقين تظاهروا بالاصلاح والصلاح وتمسحوا بالاسلام وتعاليمه ، فكلامهم كثير ، وفعلهم للخير قليل.. اصلحوا مظهرهم وقلوبهم خراب ، فالخيانة والكذب والغدر والفجور من علامات المنافق الخالص ، وتدل على مدى خطره وانحطاطه.

ويقع الكتاب في عشرة فصول ، هي: ("الناس والنفاق" ، "من صفات المنافقين" ، "الغيبة والنميمة من علامات النفاق" ، "خطورة المنافقين" ، "صور من ايذاء المنافقين واليهود لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم" ، "صور من النفاق في التاريخ قديمه وحديثه" ، "كيف تعامل المنافقين" ، "الشفاء من النفاق" ، "فصل في الاشاعة" ، اضاءات").

ويصف حماد المنافق العصري بأنه ناعم الملمس خبيث النية والباطن ، متسلح بوجه كلاسيكي لا تتسرب اليه حمرة الخجل بسهولة "يعطيك من طرف اللسان حلاوة ـ ويروغ منك كما يروغ الثعلب" ، كما يتحرك بين الناس بالرياء والانانية ، مع خشية لغير الله ، وتوجه لغير ما أمر به ، كما تراه ملاكا كريما في مظهره ، ولكنه شيطان رجيم في مخبره ، ويلقاك بوجه عمر وبقلب ابي لهب وبلسان مسليمة الكذاب ، كما يحمل لك بين جنبيه البغضاء ويتربص بك الدوائر ، ان عل عنك حسنة اخفاها ، وان اطلع على سيئة فرضها بنفسه عليك ، فهو من الذين اعدوا لكل حق باطلا ، ولكل باب من الشر مفتاحا.

Date : 16-10-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش