الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاستحقاق الانتخابي دخل مرحلة التسخين

جمال العلوي

الاثنين 14 آذار / مارس 2016.
عدد المقالات: 898

خطوة مهمة تفتح صفحتها الارادة الملكية السامية بصدور الموافقة على قانون الانتخاب الجديد، ومع صدور الارادة السامية سيرتفع سقف التوقعات باقتراب موعد الاستحقاق السياسي باجراء الانتخابات النيابية وخاصة أن القانون الجديد الذي دخل مرحلته الدستوريه الاخيرة بانتظار نشره بالجريدة الرسمية والذي من المتوقع ان يتم خلال اليومين القادمين، يخفض عدد أعضاء مجلس النواب الى 130عضوا وهو تغيير يتطلب فتح الباب مبكرا للانتخابات النيابية .

وسرعان ما ثارت تساؤلات مهمة حول موعد الانتخابات وهل سيكون في أب المقبل أم في تشرين الثاني وهو الموعد المرجح رغم إن هناك اشارات عن رغبات عليا بالعودة لانتظام الدورة البرلمانية العادية مع  المجلس الجديد في مطلع تشرين اول المقبل.

والسبب في ارتفاع نسبة الترجيحات لاجراء الانتخابات في تشرين الثاني يعود لمحاذير دولية مرتبطة باستضافة الاردن لكأس العالم للسيدات تحت سن 17 في الفترة الممتدة مابين 30ايلول وحتى 21 تشرين الاول المقبل وبالنتيجة فان التوقعات تتجه نحو شهر أب أو  كما قلنا سابقاً في شهر تشرين الثاني أي بعد انقضاء موعد الاستحقاق الرياضي الا اذا تم حل المجلس في شهر نيسان المقبل.

القرار الاخير في هذا المفصل يعود لصاحب القرار لكن واضح لدى الجميع ان العام الحالي سيكون موعد الانتخابات النيابية والتي تفرض على الدوائر السياسية أن تفكر جدياً بأهمية الضمانات المطلوبة الخاصة بالنزاهة ومنظومتها وخاصة ما يدور منها حول غرف العمليات وبسط رقابة الهيئة المستقلة عليها وذلك في اطار تحفيز الناخبين على المشاركة اذ تعززت القناعة بأن صوت الناس هو موضع تقدير وله اثر فعال في النتائج.

هناك مصلحة وطنية عليا تفرض على الجميع بالدفع نحو توفير اجواء وضمانات للنزاهة في هذه المرحلة لطي كل الشبهات التي تعززت في مراحل سابقة مع وجود تصريحات رسمية لمسؤولين كبار في الدولة تم الحديث فيها عن شبهات مهمة في منظومة الانتخابات.

التسخين الانتخابي بدأ وكما يقولون « طلع الضو» وعلينا الاستعداد منذ الان.



[email protected]



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش