الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

صبحي فحماوي : لو أحسنّا التصرف بالزمن لحققنا إنجازات خيالية

تم نشره في الأربعاء 21 نيسان / أبريل 2010. 03:00 مـساءً
صبحي فحماوي : لو أحسنّا التصرف بالزمن لحققنا إنجازات خيالية

 

 
عضو رابطة الكتاب الأردنيين ، وعضو اتحاد الكتاب العرب ، وعضو اتحاد كتاب مصر ، وعضو نادي القصة المصري. مهندس حدائق ، وعضو الجمعية الأمريكية لمهندسي الحدائق. له خمس روايات هي: (عذبة) ـ طبعة ثالثة ، (الحب في زمن العولمة) ـ روايات الهلال ، ودار الفارابي ـ طبعة ثانية ، وقد ترجمت إلى اللغة الإسبانية ، (حرمتان ومحرم) ـ روايات الهلال - (قصة عشق كنعانية) ـ دار الفارابي - (الإسكندرية )2050 ـ دار الفارابي. وله من المجموعات القصصية :(موسم الحصاد.) ، (رجل غير قابل للتعقيد) ، (صبايا في العشرينات) ، (الرجل المومياء). وله مجموعة من المسرحيات.

ماذا تقرأ حالياً؟

ـ أقرأ رواية هاني الراهب (ألف ليلة وليلتان) رغم أنها قديمة نسبياً ، إلا أنها تلزمني في إطار التحضير لروايتي الجديدة.

هل تشاهد السينما أو المسرح؟

ـ منذ صغري وأنا أشاهد السينما وحتى اليوم ..أحب أن أجلس بين المشاهدين وأستغرق بالتفرج عليها ، أفضل من مشاهدتها بالتلفاز الذي يقاطعه حديث الزوجة والأولاد ، فيقطعون علي الحدث الدرامي . وآخر فيلم حضرته هو (أفيتار) . والمسرح هو أساس دراستي من سوفوكليس ويوريبيدس مروراً بشكسبير وموليير وحتى ديرنمات وآرثر ميلر وسارتر والمسرح العبثي لصمؤيل بيكيت ، ويوجين يونسكو ، وجان جينيه وغيرهم.. وآخر مسرحية حضرتها في مهرجان الفوانيس لجواد الأسدي (لماذا تركت الحصان وحيدا) مقتبسة من شعر محمود درويش.

ما الذي يشدك في المحطات الفضائية؟

ـ تشدني الأخبار ، وبرنامج "بن جدو" على الجزيرة،

ماذا تكتب هذه الأيام؟

أجدني متورطاً في كتابة رواية تكاد تخنقني ، ولا أستطيع الفكاك منها ، إذ يطل شهريار عليّ كل يوم في حلته ومهنته الجديدة ، ويذهلني مرآه وهو يمشي بين الناس. هل تؤمن بتقمص الأرواح؟ ماذا لو تقمصت روح الملك شهريار شخصية حداثية من رجال هذه الأيام؟ كيف سيتصرف شهريار مع نساء اليوم المتحررات؟ وكيف سيواجه شهرزاد الحداثية؟

ما الذي أثار استفزازك مؤخراً؟

ـ "لا كرامة لنبي في وطنه"،

حالة أو موقف أعجبك؟

ـ النقد الذاتي. نقد الكاتب لنفسه.

آخر نشاط إبداعي حضرته؟

ـ مؤتمر (الرواية العربية - آفاق وتطلعات) في جامعة جرش ، إذ كنت ضيف المؤتمر في شهادة روائية.

انشغالاتك الاجتماعية؟

بناء على تشجيع الدولة بإعفاء السيارات البيئية من الجمارك ، أهداني ابني سيارة هجينة (هايبرد) من أمريكا ، وعندما وصلت ، فوجئت بفخ رفع قيمة الجمارك من صفر إلى 17500 دينار في ليلة واحدة ، مثل تسونامي مرعبة ، فقررت إرجاعها له ، لأنني لا أملك قيمة جمركها،

فرصة ثمينة ضاعت منك؟

ـ الزمن هو الفرصة الأثمن ، الذي يضيع ، ويُضيعني معه، لو أحسنّا التصرف بالزمن ، لحققنا إنجازات خيالية،

ما الذي يشغل بالك مستقبلاً؟

ـ المستقبل المخيف للإنسان العربي في مواجهة الهجمات الاستعمارية والعولمة.. مستقبل "الأعراب في ناطحات السراب"،

هل لديك انشغالات وجودية؟

ـ فتل رأسي جان بول سارتر ورفاقه الوجوديون ، فصرت عربياً مسلماً ماركسياً وجودياً،

ما الذي ينقص الثقافة العربية؟

ـ الترجمة من وإلى العالمية.

ما الذي ينقصنا في الأردن؟

ـ تنقصنا دار وطنية لتوزيع المطبوعات ، مثل (القومية للتوزيع) في القاهرة.



Date : 21-04-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش