الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

محادين يوقع «مشان الله يا عبدالله» مستذكرا روح الحسين

تم نشره في الأربعاء 11 آب / أغسطس 2010. 03:00 مـساءً
محادين يوقع «مشان الله يا عبدالله» مستذكرا روح الحسين

 

عمان - الدستور - هشام عودة

أهدى الشاعر والكاتب خالد محادين كتابه الجديد "مشان الله يا عبدالله" إلى روح المغفور له الملك الحسين ، وأشار ، في كلمته المرتجلة التي ألقاها في حفل توقيع الكتاب ، مساء أمس الأول ، في المركز الثقافي الملكي ، إلى مجموعة من المحطات التي جمعته بالراحل الحسين ، مشيرا إلى وصية الملك له بالمحافظة على قلمه.

واعتبر محادين مجموعة المقالات الجديدة التي ضمها كتابه جزءا من الوفاء لتلك الوصية ، مؤكدا أن أياً من المسؤولين ، بمختلف درجاتهم الوظيفية العليا ، لم يغضب بسبب مقالاته ، رغم أنه تناول فيها بعض الممارسات الحساسة لأجهزة وأشخاص لهم مكانتهم المؤثرة في الدولة ، لافتا إلى أن الأردن يتمتع بمساحة واسعة من حرية القول والتعبير.

محادين الذي قال أنه كتب مادة كتابه وهو يشعر أنه يكتب لقارئ بعينه ، حتى وهو غير موجود بيننا الآن ، في إشارة إلى الملك الراحل الحسين ، أكد أن أحدا لم يعترض على كتاباته حينما كان على رأس عمله في الديوان الملكي ، رغم حساسية الوظيفة وحساسية اللحظة السياسية التي تزامنت مع العدوان الأميركي على العراق عام ,1991

الحفل الذي أقيم برعاية وزير الثقافة نبيه شقم حضره نخبة من المثقفين والسياسيين ، حيث أشار شقم في كلمته إلى الطبيعة المشاكسة لصديقه محادين وهي طبيعة تميز بها الكاتب منذ سنوات شبابه المبكر.

الوزير الذي تعرف إلى الكاتب منذ سنوات بعيدة وصفه بالقول أن الكلمة لديه مبدأ والكتابة موقف لا يجوز المساومة عليها أو التهرب من تبعاتها مهما عظمت ، واصفا الكتاب الجديد بأنه يمثل إضافة لرصيدنا الثقافي والفكري وهي ركيزة ستبقى تؤشر على مفاصل مهمة من مسيرتنا المتواصلة ، قاصدا دق الناقوس وكشف أسباب الاختلالات التي تعوق تقدمنا نحو المستقبل والحياة الأنقى.

وفي إشارة تبدو واضحة لتبيان طبيعة العلاقة الشخصية بين شقم ومحادين ذهب الوزير في كلمته إلى تقديم محطات بارزة من حياة صديقه الكاتب في وقت تحدث فيه محادين عن صديقه الوزير بشكل لافت قائلا أنه وزير قارئ ، وقدم شهادة تشير إلى وعي الوزير وثقافته في جلسة اتسمت بالحميمية وتبادل "الغزل" بين الوزير الراعي والكاتب المحتفى بكتابه.

محادين نفسه أعلن عن سعادته أن يكون هذا الكتاب هو الثاني الذي يصدر له خلال عشرة شهور ، وهو كتاب جمع فيه مقالاته الإلكترونية ، أي المقالات التي نشرت في وقت سابق على المواقع الإلكترونية ، واتسمت بجرأة عالية في مناقشة الأحداث والسياسات ، رغم أن صاحبها تعرض للمساءلة القانونية كما حدث معه في وقت سابق مع رئيس مجلس النواب السابق ورئيس مجلس إدارة الإذاعة والتلفزيون.

محادين الذي وقع كتابيه معا ("مشان الله يا عبد الله" و"لا أملأ قلمي بحبر الآخرين") ، خاطب جمهوره قائلا أنه سيستمر في الكتابة وفاءً لوصية الحسين سواءً رضيت عنه هذه الجهة أو ذلك المسؤول أم لم يرضوا ، وكان ذلك واضحا من خلال احتفاء وزير الثقافة بكتاب محادين وما جاء فيه من مواقف ناقدة وقاسية أحيانا.

التاريخ : 11-08-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش