الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

متمسكون بالحوار.. ولا نبني جيشاً ولا إمارة إسلامية في قطاع غزة * مستشار هنية لـ «الدستور»: معنيون بدور أردني في حل الأزمة الراهنة * خطاب عباس اليومي زاد الأمور تعقيدا

تم نشره في الاثنين 30 تموز / يوليو 2007. 03:00 مـساءً
متمسكون بالحوار.. ولا نبني جيشاً ولا إمارة إسلامية في قطاع غزة * مستشار هنية لـ «الدستور»: معنيون بدور أردني في حل الأزمة الراهنة * خطاب عباس اليومي زاد الأمور تعقيدا

 

 
القدس المحتلة - الدستور - جمال جمال
قال الدكتور احمد يوسف مستشار رئيس الوزراء المقال إسماعيل هنيه في لقاء مع"الدستور" جرى عبرالهاتف" نحن معنيون بدور الأردن في حل الأزمة التي تشهدها الساحة الفلسطينية لما له من علاقة مباشرة بالوضع الفلسطيني ولطبيعة الارتباط القوي بين الشعبين الفلسطيني والأردني .
وتابع المستشار"نحن دوما ثمنا و قدّرنا الدورالسعودي في لم الشمل الفلسطيني ، و لا زلنا نؤمن بأن السعودية لها دور كبير في حل الخلافات العربية وخصوصا الفلسطينية ، لكننا لا ندري حتى الآن ما هي توجهات القيادة السعودية للعمل في ظل الازمة الراهنة؟ لكن كلنا ثقة بان دورها سيكون ايجابيا وفعالا وفي إطار حماية المصلحة الفلسطينية العليا.
وأعتبر يوسف ان الخطاب اليومي للرئيس محمود عباس زاد الأمور تعقيدا حيث انه لم يطرح أي تصور لحل الأزمة القائمة وأن الخطاب يتمحور حول اتهامات لحماس وقيادتها وهبط إلى مستوى التهجم والقدح ، وبالتالي عمق الأزمة والانقسام القائم . واكد على موقف حماس من التمسك بالحوار باعتبار أنه الخيار الوحيد والأمثل للخروج من الأزمة ، مشيراً الى ان هناك أزمة كبيرة بين حركتي فتح وحماس.. لكن نعتقد أنها أزمة عابرة ، وسنعمل على أن تنتهي قريبا ونريد للعلاقة مع فتح أن تظل قوية ومتماسكة..
ورداً على سؤال حول الانتخابات المبكرة ، قال المستشار يوسف ان هذه الانتخابات لن تكون حلا للأزمة القائمة ، بل أنها ستزيد الأمور تعقيدا نظرا للظروف السياسية والأمنية الراهنة ، لذا فان الإصرار على هذا الخيار يعني "ركوب الرأس"و إدخال المنطقة في أزمة جديدة ..إن الانتخابات لا يمكن أن تجرى بدون توافق وطني ، خصوصا في الظروف القائمة و التي يصعب فيها إجراء انتخابات في غزة .
وتابع يوسف الذي تصفته العديد من الدوائر بالمستشار الأقرب لهنيه ولقيادة حركة حماس في الشأن العربي والدولي وخاصة الأوروبي والأميركي "ان المخرج الوحيد هو جلوس الطرفين للحوار ووضع كل القضايا الخلافية على الطاولة لمناقشتها بجدية وعمق .
واكد ان حماس لم تخطط للسيطرة على قطاع غزة وانما جاء الحسم العسكري نتيجة تصاعد المواجهات مع فتح . وقال لم يكن ببال الحركة على الإطلاق التفكير بالقيام بأي سيطرة عسكرية على غزة ، لكن بسبب ما تعرضت له من عمليات اعتداء من قبل مجموعات في حركة فتح ، و بسبب التصعيد في المواجهات الاخيرة ، فان الاجهزة الامنية انهارت بسرعة وبعضها اخلى مقراته بدون قتال كالسرايا ومنتدى الرئاسة .
و قال نحن نؤكد أننا على موقفنا باعادة العلاقة الطبيعية بين غزة والضفة ووجود سلطة واحدة وحكومة واحدة .. بلا شك حدثت هناك بعض الأخطاء والتجاوزات لكن جرى معالجتها من قبل الجهات المختصة.
وبالنسبة لما تقوله فتح بان عناصرها يتعرضون للملاحقة وان هناك العديد من المعتقلين في سجون القوة التنفيذية وكتائب القسام ، اكد يوسف انه لا يوجد اي معتقل على خلفية انتمائه السياسي و كل ما قيل عن هذا الموضوع عار عن الصحة ، موضحا بإن عمليات الاعتقال طالت فقط تجار المخدرات وأصحاب المخالفات الجنائية.
ورداً على التهديدات الإسرائيلية باجتياح قطاع غزة ، قال ان مثل هذه التهديدات ليست جديدة ، ونحن لسنا متخوفين من اي اجتياح لأن الخاسر الأكبر منه هو اسرائيل نفسها ، والتي ستدفع ثمنا باهظا اذا ما قررت اجتياح غزة .
ونفى مستشار هنية أن تكون حماس تبني جيشا قويا في غزة كما تقول التقارير الإسرائيلية. وقال هناك الكثير من الاشاعات التي تثار حول ذلك وحول اقامة امارة اسلامية في قطاع غزة.
واضاف حماس حركة مقاومة ضد الاحتلال ومن حقها ان تستفيد من كل المقومات لتقوية نفسها في مواجهة الاحتلال ، خصوصا وان الهجمة الاسرائيلية عليها كبيرة وقاسية . ووصف الأوضاع بانها بالغة التعقيد من حيث الحلول و المخارج.. وقال مع ذلك ، فان احد خياراتنا هو ان نصمد و نثبت في وجه الحصار والإغلاق ومحاولات الخنق والتهميش ، ثم أن نعمل مع اطراف عربية ودولية لرفع الحصار.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش