الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سياسات البيت الأبيض تتعارض مع حقائق الوضع * عسكري اميركي عاد من العراق : «الأولاد» خائفون من الانكسار

تم نشره في الثلاثاء 10 نيسان / أبريل 2007. 03:00 مـساءً
سياسات البيت الأبيض تتعارض مع حقائق الوضع * عسكري اميركي عاد من العراق : «الأولاد» خائفون من الانكسار

 

 
واشنطن - الدستور - محمد دلبح
يبدو كما لو أن هناك حربين عراقيتين تستعران إحداهما في شوارع بغداد والمدن العراقية الأخرى ، والثانية في واشنطن لا تختلف كثيرا عن الأولى.
وقالت صحيفة "واشنطن بوست" فى تقرير بعنوان "السياسات تصطدم مع الواقع العراقي" إن قائد القوات الأمريكية في العراق الجنرال ديفيد باتريوس أشار الى هذا التباين حين قال إن "ساعة واشنطن تسير على نحو أسرع من ساعة بغداد ، ومن ثم فإننا نحاول تحريك عقارب ساعة بغداد ، كى تسير بصورة أسرع بعض الشىء ، من أجل احداث قدر أكبر من التقدم على الارض".
وقال رئيس اللجنة القومية للحزب الديمقراطي ، هوارد دين "إن الوقت قد حان كي يكف بوش عن ترديد "إما طريقي وإلا فلا" وأن يحترم إرادة الناخبين الذين انتخبوا الديمقراطيين على أساس معارضتهم للحرب.
مضيفا حان الوقت كي يظهر الرئيس احترامًا للشعب الأمريكي الذي صوت بأغلبية ساحقة على مغادرة العراق".
وفي الوقت الذي يصر فيه الرئيس بوش على "إحراز تقدم جيد" في الخطة الأمنية الخاصة ببغداد والتي تستند إلى الزيادة في عدد القوات الأمريكية التي تضمنتها استراتيجيتيه الجديدة في العراق ، فإن مسؤولا امريكيا فى العراق ، حذر من ان تنفيذ الاستراتيجية الجديدة سوف يحتاج الى وقت أطول مما تتصوره واشنطن ، وقال إن الموشرات المبدئية تعد مشجعة". ، وهو أمر تنفيه حقائق الوضع على الأرض حيث أن عمليات التفجير بالسيارات المفخخة لم تتوقف في العراق ، كما أن المزيد من جثث القتلى يتم اكتشافها يوميا.
لكن المسؤول الأمريكي الذي لم تفصح الصحيفة عن هويته قال "ليس من المتصور أننا سوف نتمكن من انزال هزيمة نكراء بالمسلحين خلال فصل الصيف المقبل."
وأضاف "إن ذلك يحتاج الى مشروع متكامل يستغرق تنفيذه ما بين خمسة وعشرة أعوام على أقل تقدير ، ومن ثم فإن الاسراع فى تنفيذ هذا المشروع لتلبية الجداول الزمنية المتصورة فى واشنطن ، سوف يكون بمثابة السير بخطى سريعة نحو الفشل".
ووصف ضابط عسكري أمريكي عاد لتوه إلى الولايات المتحدة من العراق الوضع هناك قائلا "إننا نشهد آلام المخاض... لكل طلاق قذر" بين سياسات الحرب والأسلوب الذي تدار فيه الحرب. واضاف في إشارة إلى الجنود الأمريكيين في العراق إن "الأولاد" خائفون من الانكسار الذي تنبأ بأنه سيصيب الشعب العراقي والجيش الأمريكي ومشاة البحرية (المارينز).
وقال المسؤول السابق في سلطة الاحتلال الأمريكي المؤقتة لاري دياموند "إذا لم نحقق إنجازا سياسيا ، فإن ما نقوم به عسكريا لن يفيد" .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش