الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جيش الاحتلال يواصل قصفه المدفعي لشرق غزة والمقاومة ترد بالصواريخ

تم نشره في الاثنين 12 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 02:00 مـساءً
جيش الاحتلال يواصل قصفه المدفعي لشرق غزة والمقاومة ترد بالصواريخ

 

 
* باراك: اسرائيل تعمد قريبا الى خفض تزويد القطاع بالكهرباء







القدس المحتلة ، غزة - وكالات الانباء

اعلن وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك امس ان الحكومة ستعمد الى خفض تزويد قطاع غزة بالكهرباء ردا على استمرار اطلاق الصواريخ ، وذلك رغم اعتراض المستشار القانوني للحكومة مناحيم مزوز.

ونقل مسؤول كبير عن باراك قوله في جلسة مجلس الوزراء الاسبوعية "ستخفض فترات تزويد قطاع غزة بالكهرباء". واضاف "ستطبق اجراءات قطع الكهرباء قريبا وستكون من بين سلسلة الاجراءات المتخذة في حق حماس" التي تسيطر على قطاع غزة منذ منتصف حزيران.

ونقل راديو إسرائيل باللغة العربية عن باراك قوله خلال الجلسة "إن جميع نواحي هذا القرار بما فيها القانونية سيتم التعامل معها قريبا" ، مشيرا إلى أنه شرع في تقليص تزويد القطاع بالمحروقات.

وأيد حاييم رامون النائب الأول لرئيس الوزراء الإسرائيلي القرار بفرض قيود على تزويد القطاع بالتيار الكهربائي ، زاعما "إن الأعراف الدولية تقر بشرعية هذا الاجراء".

كما أعرب الوزير اسحاق كوهين من حزب شاس عن تأييده لاتخاذ هذا الإجراء قائلا": إن الامتناع عن اتخاذه ينال من قوة الردع الإسرائيلية".

ميدانيا ، يواصل جيش الإحتلال منذ الساعة السادسة من صباح امس قصفه المدفعي لأراضي زراعية مملوكة لفلسطينيين وكذلك لمناطق مفتوحة شرق مدينة غزة.

وقال مواطنون وشهود عيان إن قوات الجيش أطلقت عشرات القذائف المدفعية من دباباتها على المنطقة المحاذية لحيي الزيتون والشجاعية وعلى مسافة قريبة من منازل المواطنين الأمر الذي تسبب في حالة من الفزع والرعب وأربك حياة المواطنين.

وأوضح شهود العيان أن منطقة الشريط الحدودي شرق غزة تشهد تحركا ملحوظا للدبابات والآليات العسكرية الإسرائيلية ، حيث يعيش الناس حالة من الترقب والقلق خوفا من اجتياح إسرائيلي مفاجئ.

وتبنت فصائل فلسطينية مسلحة قصف البلدات والمواقع الإسرائيلية المحيطة بقطاع غزة بستة صواريخ محلية الصنع.

وأعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي مسؤوليتها عن إطلاق صاروخ من طراز "قدس" باتجاه مدينة عسقلان جنوب إسرائيل.

كما أعلنت ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية مسؤوليتها عن قصف بلدة سديروت بصاروخين.

بينما تبنت كتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة فتح قصف موقع إيرز العسكري ومستوطنة نتيف هعتسرا بثلاثة صواريخ.

هذا ولم تعترف الإذاعة الإسرائيلية العامة سوى بسقوط صاروخ واحد على قرية جنوبي عسقلان ، مشيرةً إلى أن عملية القصف أسفرت عن اندلاع حريق ووقوع اضرار جسيمة ضمن دائرة قطرها 400 متر.

Date : 12-11-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش