الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مسؤول سوداني : تجارة الأعضاء البشرية وراء قضية «آرش دو زوي»

تم نشره في الثلاثاء 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2007. 02:00 مـساءً
مسؤول سوداني : تجارة الأعضاء البشرية وراء قضية «آرش دو زوي»

 

 
الخرطوم - ا ف ب

قال مسؤول في الحزب الحاكم في السودان امس انه يشتبه في ان تكون تجارة الاعضاء البشرية وراء قضية الاطفال الذين كانت منظمة "آرش دو زوي" تريد نقلهم من تشاد الى فرنسا.

وقال نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني نافع علي نافع ان "السؤال هو لماذا كان هؤلاء الاطفال سينقلون الى الغرب ؟ ربما لتأمين اعضاء بشرية مثل القلب والكلى الى مرضى مسنين".

واضاف خلال مؤتمر صحافي خصص للتحضير للمؤتمر المقبل لحزب المؤتمر الوطني برعاية الرئيس عمر البشير "وراء هذا السؤال تكشف القضية تراجع القيم الاخلاقية لاولئك الذين يدعون بانهم المدافعون عن حقوق الانسان". وقال "تكشف هذه القضية ايضا باننا اسمى اخلاقيا من الغرب" مؤكدا انه "مقتنع بان الحكومة الفرنسية كانت تعلم" بما كان يخطط له بالرغم من نفي باريس لذلك.

وتأخرت السلطات السودانية في التطرق الى هذه القضية وضاعفت هجماتها المعادية لفرنسا وهاجمت المنظمات الانسانية غير الحكومية الدولية.

ونهاية الشهر الماضي حاولت المنظمة نقل 103 اطفال قالت انهم ايتام ضحايا الحرب الاهلية في دارفور (السودان) المتاخم لتشاد ، الى فرنسا.وما زال ستة فرنسيين من منظمة "آرش دو زوي" في السجن يلاحقون في نجامينا بتهمة "خطف اطفال". ويتم حاليا التعرف على هويات الاطفال لكن يبدو انهم ليسوا من الايتام ومعظمهم ليسوا سودانيين.

ووصف الرئيس السوداني السبت محاولة جمعية "آرش دي زوي" نقل اطفال الى فرنسا بانها "تجارة رقيق" ، في حين اعلن في وقت سابق انها مؤامرة غربية للتبشير في السودان بحسب تصريحات له نقلتها الصحف السودانية.

Date : 20-11-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش