الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إسرائيل وحماس كانتا على وشك الاتفاق لاطلاق سراح شاليط * مبارك: سنعيد وفدنا الأمني الى غزة عندما تهدأ الأمور

تم نشره في الخميس 28 حزيران / يونيو 2007. 03:00 مـساءً
إسرائيل وحماس كانتا على وشك الاتفاق لاطلاق سراح شاليط * مبارك: سنعيد وفدنا الأمني الى غزة عندما تهدأ الأمور

 

 
يافا - الدستور - رامي منصور
قال الرئيس المصري ، حسني مبارك ، في حديث لصحيفة اسرائيلية إن اسرائيل وحماس كانتا على وشك الاتفاق لاطلاق سراح الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط مقابل 400 - 500 اسير فلسطيني.
وحسب الصحيفة التي نسبت الاقوال للرئيس المصري فإن الصفقة تعثرت بسبب تخوف رئيس المكتب السياسي لحماس ، خالد مشعل ، من عدم التزام اسرائيل بالاتفاق والذي طالب بتأجيله.
وأضاف مبارك في حديثه لمراسلة "يديعوت احرونوت" التي نشرت المقابلة أمس ، إنه عرض على رئيس الوزراء الاسرائيلي ، ايهود أولمرت ، نقل الجندي الى مصر وبعد موافقة اسرائيل على اسماء الاسرى الفلسطينيين تتسلم اسرائيل جنديها ، الا أن الفلسطينيين اعربوا عن قلقهم من ان تخرق اسرائيل الاتفاق.
وأضاف أن مصر ستعيد إرسال وفدها الأمني الى قطاع غزة "عندما تهدأ الامور" ثم ستواصل جهود الوساطة بين الفصائل الفلسطينية ، مشيراً الى أن "الوفد الأمني غادر غزة لذا لم يكن بالإمكان مواصلة جهود الوساطة. لكن عندما تهدأ الأمور فسيعود الوفد وسنواصل الحوار معهم".
وذكر مبارك أن المفاوضات بين حماس وفتح ينبغي أن تفضي الى الاتفاق على وجود جهاز أمني فلسطيني واحد وعلى سلطات كاملة لرئيس السلطة الفلسطينية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش