الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الصدر يغيب عن صلاة الجمعة * بوش يجدد دعمه للمالكي واستمرار المداهمات في بغداد

تم نشره في السبت 17 شباط / فبراير 2007. 02:00 مـساءً
الصدر يغيب عن صلاة الجمعة * بوش يجدد دعمه للمالكي واستمرار المداهمات في بغداد

 

بغداد - وكالات الانباء: اكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي للرئيس الاميركي جورج بوش خلال حوار عبر دائرة تلفزيونية مغلقة امس ان خطة بغداد الامنية الجديدة "حققت نجاحات باهرة في ايامها الاولى" ، حسب بيان صادر عن رئاسة مجلس الوزراء. وقال البيان ان رئيس الوزراء العراقي "اشار الى الدور المهم الذي يقوم به زعماء العشائر في محافظة الانبار في تصديهم وملاحقتهم لتنظيم القاعدة".
وقال البيان ان بوش "جدد دعمه لرئيس الوزراء وقال انكم تقومون بدور قيادي في مرحلة حساسة وسنواصل تقديم كل انواع الدعم اللازم لانجاح خططكم وجهوكم التي تبذلونها في سبيل خدمة الشعب العراقي".
الى ذلك اكد البيت الابيض امس ان الرئيس جورج بوش سيستمر في تطبيق خطته بشأن العراق على الرغم من المعارضة المتوقعة في الكونغرس ويحتفظ لنفسه بمجابهة البرلمان اذا لزم الامر عندما سيتعلق الامر بتمويل الحرب.
واشار مساعد المتحدث باسم البيت الابيض سكوت ستانزل امام الصحافيين الى ان الرئيس بوش "قال بكل وضوح ان الكونغرس يملك الحق بالتعبير عن موقفه" ، في وقت يستعد فيه الكونغرس للتصويت على نص ينقض فيه استراتيجية بوش الجديدة وقراره ارسال 21500 جندي اضافي الى العراق.
في هذا الوقت انتشرت القوات الامريكية والعراقية بأعداد كبيرة في بغداد امس وقامت بحراسة نقاط التفتيش وفحص العربات بحثا عن اسلحة بموجب خطة امنية جديدة يأمل العراقيون في ان تضفي الاستقرار في المدينة بعد اربع سنوات من الحرب والفوضى الطائفية المتفاقمة.
وقال الميجر الامريكي ستيفن لام وهو متحدث باسم القوات الامريكية مقره بغداد ان الهجوم يسير على مايرام. وقال لام"لن اقول انه كان هناك مستوى مرتفع من المقاومة ، وأنا اقصد انه اذا نظرت الى ما يحدث امس فقد صادفنا حوادث قليلة نسبيا لكن هذا الامر قد يتغير ". وقال لام ان المداهمات جرت في نقاط ساخنة معروفة مثل الكاظمية وهي معقل شيعي وحي الاعظمية الذي يسيطر عليه السنة وأحياء الرصافة والكرادة والرشيد. على صعيد متصل قالت الشرطة ان 3 من حراس وزير الخارجية هوشيار زيباري قتلوا وان خمسة اخرين اصيبوا بجروح الخميس عندما هاجم مسلحون عند نقطة تفتيش مزيفة قافلتهم في قرية سليمان بيك بمحافظة صلاح الدين. وأضافت الشرطة ان زيباري لم يكن في القافلة. من ناحية اخرى نفى الجيش الاميركي امس التقارير التي تحدثت عن اصابة قائد القاعدة في العراق ابو ايوب المصري خلال اشتباكات مع القوات العراقية. وقال متحدث باسم الجيش الاميركي ، اللفتنانت كولونيل كريستوفر غارفر "نعتقد انه لم يصب وانه لم يكن مشتركا في اي اشتباك مع القوات العراقية ".
من ناحية اخرى اكد مراسل وكالة فرانس برس ان الزعيم الشيعي مقتدى الصدر لم يؤم الصلاة في مسجد الكوفة امس رغم ان بعض ممثلي تياره كانوا اعلنوا انه ربما يظهر فيه لينفي المعلومات عن مغادرته العراق الى ايران. وامّ الشيخ عباس الساعدي احد مساعدي مقتدى الصدر الصلاة في مسجد الكوفة . وكان الرئيس العراقي جلال طالباني اعلن مساء الخميس ان القادة العسكريين لجيش المهدي التابع للصدر غادروا العراق .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش