الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في ظل الجدل حول الهجرة * «كو كلاكس كلان» تنتشر مجددا في اميركا بصورة مدهشة ومخيفة

تم نشره في الأحد 18 شباط / فبراير 2007. 02:00 مـساءً
في ظل الجدل حول الهجرة * «كو كلاكس كلان» تنتشر مجددا في اميركا بصورة مدهشة ومخيفة

 

 
واشنطن - ا ف ب.
تغتنم منظمة كو كلاكس كلان العنصرية التي وصل عدد اتباعها الى خمسة ملايين في العشرينات وسجلت صفحة دموية في تاريخ العنصرية في الولايات المتحدة ، الجدل القائم في هذا البلد حول موضوع الهجرة لتجنيد عناصر جدد والدخول الى ولايات لم يكن لها حضور فيها حتى الان. واظهر تقرير اصدرته "رابطة مكافحة التشهير" للدفاع عن الحقوق المدنية في وقت سابق من شباط ان المنظمة "عادت الى البروز بصورة مدهشة ومخيفة" خلال العام الماضي في ظل عوامل عدة ابرزها النقاش المحتدم حول المهاجرين غير الشرعيين الوافدين الى البلاد. وقد قارب عددهم 11 مليونا معظمهم قادمون من اميركا اللاتينية. واوضحت ديبورا لاوتر المسؤولة في الرابطة ان منظمة كو كلاكس كلان "بارعة في استغلال موضوع ساخن واستخدامه لاجتذاب اعضاء جدد". واضافت ان "احد الامور التي تثير مخاوفنا هي ان المنظمة تظهر في مناطق لم يكن لها فيها موطئ قدم في ما مضى". وهذا ما يحصل في ولايات ميريلاند ونيو جيرزي وبنسلفانيا شرق الولايات المتحدة وفي ولايتي ايوا ونبراسكا في الوسط. وتابعت المسؤولة "لحسن الحظ لم نسجل تزايدا كبيرا في الاحداث المرتبطة بالكراهية لكننا نخشى ان تجذب المنظمة اشخاصا ميالين الى العنف".
ويشير الخبراء الى ان عودة المنظمة الى الظهور يتزامن مع تزايد عدد المجموعات العنصرية والمعادية للمهاجرين في الولايات المتحدة خلال السنوان الخمس الاخيرة.
وقال مارك بوتوك من مركز الجنوب القانوني لمكافحة الفقر (ساوذرن بوفرتي لوو سنتر) "ثمة اكثر من 250 مجموعة جديدة معادية للهجرة تشكلت في هذا البلد منذ نيسان "2005 ، مشيرا الى ان هذه المجموعات "انتشرت بشكل سريع وواسع". واضاف ان "كل استطلاعات الرأي تشير الى ان ثلاثة ارباع الاميركيين يعتقدون انه ينبغي القيام بشيء ما حيال موضوع الهجرة والمسألة في نهاية الامر هي قضية عنصرية" ، موضحا "اننا نتحدث عن مهاجرين سمر وليس عن مهاجرين فرنسيين او ايرلنديين وبالتالي فان هذه القضية تناسب منظمة كو كلاكس كلان". وسجلت اخيرا حوادث ذات مدلول عنصري نسبت الى كو كلاكس كلان ، وقع احدها في كنتاكي واستهدف عائلة مهاجرين متحدرين من الاكوادور تقيم بصفة شرعية في الولايات المتحدة. وقد نصب المهاجمون امام منزلها صليبا مشتعلا وهو من رموز المنظمة العنصرية ، وتركوا لافتة تقول ان المهاجرين غير مرحب بهم في الحي. وظهرت المنظمة المعروفة باحرفها الاولى "كاي كاي كاي" عام 1866 .
وقد اسسها مقاتلون قدامى من الحرب الاهلية الاميركية يتحدرون من الاتحاد الجنوبي المهزوم وكان يدعو الى تفوق العرق الابيض ويرهب السود من خلال تنفيذ عمليات مطاردة وقتل واعمال عنف.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش