الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

هآرتس تكشف بعض تفاصيل اللقاء الثلاثي * أولمرت «غاضبا» لعباس: لقد خنتني، ،

تم نشره في الأربعاء 21 شباط / فبراير 2007. 02:00 مـساءً
هآرتس تكشف بعض تفاصيل اللقاء الثلاثي * أولمرت «غاضبا» لعباس: لقد خنتني، ،

 

 
القدس المحتلة - الدستور - جمال جمال
كشفت صحيفة هآرتس الإسرائيلية أمس بعض تفاصيل اللقاء الثلاثي بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس وكل من كونداليزا رايس ورئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود اولمرت وقالت ان اولمرت استهل حديثه الى عباس بالقول: خنتني حين وقعت مع حماس اتفاقية الوحدة"اتفاق مكة"واضافت الصحيفة ان اولمرت كرر ذلك "خنتني" ، فيما قال عباس لأولمرت: "لم تعطني شيئا ونكثت وعودك لم تنفذ أي من الاتفاقيات وخاصة الأخيرة.... لم تترك لي خيار".
حسب الصحيفة :"عباس شرح لاولمرت ووزيرة الخارجية الامريكية اللذين شاركا في اللقاء. وقال ان الاتفاق تحقق لانعدام البديل وذلك لمنع المواجهة العنيفة بين فتح وحماس في غزة. وقالت الصحيفة انه خلال وجبة الغداء مع أعضاء الوفد ، طلب عباس الانتظار حتى تقوم الحكومة الجديدة ورؤية الجوانب الايجابية فيها مؤكداً لرايس وأولمرت ان الاتفاق مع حماس جيد وانه يلبي كافة شروط الرباعية.
وقالت هآرتس ان أولمرت كان عصبياً وبدت تقلبات وجهه حتى خلال المصافحة إذ كان ينظر الى رايس ويبتسم فيما اعبس بشكل مباشر عندما نظر في وجه عباس. وقالت ان اولمرت طرح في القمة شروطا ومطالب على الحكومة الفلسطينية الجديدة. واستبعد فكرة ان تدار المفاوضات السياسية بين اسرائيل والسلطة مع م.ت.ف التي يقف على رأسها عباس ورد على الرئيس عباس :"هكذا "تعفى" حماس من الاعتراف باسرائيل.
وفي نفس التقرير قال محمد دحلان عضو المجلس التشريعي:"ان اولمرت كان غاضبا جدا أثناء اللقاء وأعرب عن غضبه من المواقف التي عرضها الفلسطينيون. وطالب اولمرت ان تقبل حكومة الوحدة الفلسطينية "مبادىء الرباعية": الاعتراف باسرائيل): ونبذ الارهاب: واحترام الاتفاقات السابقة.
وحسب أقواله فان اسرائيل لن تعقد اتصالات مع شخصيات معتدلة ، مثل وزير المالية المرشح سلام فياض ، اذا ما دخلوا في حكومة لا تقبل مبادىء الرباعية.
ووعد اولمرت بان تواصل اسرائيل الاتصالات مع عباس. ولكن الاتصالات ستنحصر في موضوعين فقط: مكافحة ما وصفه ب"الارهاب" ، وفقا للمرحلة الاولى من خريطة الطريق ، والتسهيلات للسكان. وحسب دحلان ، فان المنظمات الفلسطينية وفي مقدمتها حماس خولت عباس ادارة مفاوضات سياسية وبذلك فان العذر الاسرائيلي بان "لا شريك" عديم المعنى.
وشدد دحلان على أنه في اثناء القمة أوضح عباس للاسرائيليين والامريكيين بانه رغم مواقفهم السلبية تجاه الوحدة ، فان الفلسطينيين يرون فيها أولوية عليا.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش