الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شيخ الصحافة. شهادة من رئيس الحكومة تعتز بها الدستور

تم نشره في الخميس 24 آذار / مارس 2016. 07:00 صباحاً

كتب: كمال زكارنة

«الدستور» شيخ الصحافة الاردنية ..انها جريدة وطنية بامتياز ،واقعية موضوعية ، رزينة وازنة ، منحازة دائما الى قضايا الوطن ، لم تكن يوما الا مع الوطن ،سواء اختلفت مع الحكومات او اتفقت معها ..هذه شهادة رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور بـ»الدستور»امس، الذي اكد اعتزازه بكادرها في جميع الاقسام الصحفية والادارية والفنية مستذكرا الهامات العالية التي تخرجت من «الدستور» او مرت بها عبر العقود التي اضاءت وما تزال سناء الصحافة والاعلام  .

شهادة نعتز بها ونفتخر لانها من قامة وطنية عالية ، ورجل دولة من الطراز الاول ، يمتلك الخبرة والدراية الكافية في الصحافة والاعلام وكل تفاصيل الحياة العامة، شهادة اعطتنا جرعة جديدة من الامل والتفاؤل في تجاوز الازمة التي تمر بها صحيفتنا التي نحب ونعشق ونلتزم بالصمود في جميع زواياها واروقتها ودهاليزها ونعاهدها على المزيد من الصبر والصمود والاستمرار والتواصل وان لا تغيب يوما عن قرائها مهما بلغت قسوة الظروف.

رفع رئيس الوزراء معنويات ابناء «الدستور» جميعا عندما افاض بالاشادة بها وبدورها الوطني الريادي والبارز في مجال الاعلام والثقافة وغيرها وكفاءة قياداتها والعاملين فيها، واكد على ان الاردن بحاجة اليها ولاستمراريتها ولوجودها وانها تمثل «حاجة» للوطن .

رئيس الوزراء كما عهدناه منذ ان تسلم رئاسة الحكومة واقعي موضوعي منطقي ،يتعامل مع القضايا الوطنية بحرص واتقان شديدين ،يكره ترحيل الازمات ،ويواجهها بشجاعة وحكمة ويتخذ القرارات التي تخرج الوطن من عنق الزجاجة في الوقت المناسب وان لم يعجب البعض في الوهلة الاولى ، الامرالذي جعله مختلفا عن غيره في معالجة العديد من القضايا الوطنية ، فهو واضح وصريح ومباشر يشخص الامور بحجمها الطبيعي ،وقد شق طريقه ونجح رغم العواصف العاتية والامواج العالية التي تجتاح المنطقة والاقليم ونال الاردن ما نال من تأثيراتها ونتائجها .

سوف تبقى «الدستور» احدى قلاع الوطن الحصينة كما عهدها الاردنيون جميعا منبرا اعلاميا وطنيا حرا شامخا يدافع عن قضايا الوطن والامة بمصداقية ومهنية متميزة .

شعرنا بسعادة غامرة ونحن نستمع الى تقييم رئيس الوزراء الايجابي جدا والمريح لصحيفتنا «الدستور» ، وباعتزاز كبير بالدور الذي تقوم به منذ خمسة عقود مضت وما تزال على نفس النهج ،انها صحيفة الوطن والمواطن.

للاعلام دور كبير جدا في الدفاع عن الوطن وقضاياه الوطنية ، وقضايا الامة القومية ،والذي يقدر هذا الدور مثلما هو رئيس الوزراء يعي جيدا اهمية هذا الدور وحجمه وضرورة استمراره وتعزيزه وتطويره بشكل دائم وعدم التخلي عن وسائل الاعلام والوقوف معها والى جانبها في الازمات .

«الدستور» هامة اعلامية باسقة ،وجبة اخبارية ثقافية عامة وشاملة لا غنى عنها ،صديقة الملايين ، لا يكتمل يوم محبي الصحافة ومتابعي الاخبار المختلفة الا بها ،سوف تبقى تطل على الجميع مع اشراقة كل صباح على امتداد مساحة الوطن.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش