الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تعقيبا على لقاءات سرية مع قادة فتح * حماس: لسنا ضد الحوار ولسنا مع تعميق الازمة الفلسطينية

تم نشره في الخميس 4 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 03:00 مـساءً
تعقيبا على لقاءات سرية مع قادة فتح * حماس: لسنا ضد الحوار ولسنا مع تعميق الازمة الفلسطينية

 

 
غزة - د ب ا
قال فوزي برهوم المتحدث باسم حركة حماس في غزة امس إن حركته ليست ضد الحوار مع حركة فتح كما أنها ليست مع تعميق الأزمة الفلسطينية.
جاء ذلك تعقيبا على تقارير ذكرت أن هناك لقاءات وحوارا سريا بين قادة من حركتي فتح وحماس.وقال برهوم في تصريحات لإذاعة (صوت القدس): "الشعب الفلسطيني كله يعاني من اتساع الفجوة بين الأطراف الفلسطينية وبالتالي نحن بحاجة إلى رأب الصدع ونزع فتيل الأزمة والعودة الجادة إلى حوار فلسطيني - فلسطيني يعمق الاهتمام بالقضايا الأساسية ، ويعمق الحب والثقة المتبادلة".
وأضاف: "لكن يبدو أنه ما زال هناك حائط صد في منظومة رام الله باتجاه عدم الالتقاء مع حركة حماس ، ربما يعني بأمر من أمريكا وإسرائيل ، هذا لا يعنينا ، إنما ما يعنينا أننا نلتقط بعض الإشارات من بعض القيادات الفتحاوية التي مازالت تصر على التواصل مع حركة حماس باتصال فردي وذاتي".
وكشف برهوم أن هناك حالة من الحراك "لا ترتقي إلى مستوى الحوار لان الحوار يحتاج إلى تصويت من قبل كلا الأطراف لوضع أجندات وتفاهمات مشتركة من خلال أن نبني مشروعا فلسطينيا".
لكنه أضاف: "أنا أقول أن هناك بعض مؤشرات الحراك من شخصيات وازنة في حركة فتح ، تتواصل أيضا مع شخصيات وازنة في حركة حماس تريد أن تبني وتعيد جسور الثقة ، ولكن أيضا هناك بعض دول وأطراف عربية وأطراف أوروبية ما زالت تصر على طرح مواضيع هامة تخص الأطراف الفلسطينية".
وأشار برهوم إلى أن الأمور "لا تحتاج إلى وساطات سرية ، الأمر يحتاج إلى وساطات معلنة حتى يعرف كل الشعب الفلسطيني مصير قراره السياسي".
وأكد أن هناك بعض الحراك الفلسطيني - الفلسطيني لكنه "لم يرتق إلى درجة الحوار ، الحوار يعني أن هناك أطرافا فلسطينية في حركتي فتح وحماس مفوضون من قبل قيادات تلك الحركتين حتى يجتمعوا ضمن تطورات واضحة".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش