الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«نموذج جديد» مأمول في العلاقات بين واشنطن وبكين

تم نشره في الاثنين 10 حزيران / يونيو 2013. 03:00 مـساءً
«نموذج جديد» مأمول في العلاقات بين واشنطن وبكين

 

انديان ويلز (الولايات المتحدة) - شينخوا

قال يانغ جيه تشي عضو مجلس الدولة الصيني امس الاول إن الرئيسين الصيني شي جين بينغ والاميركي باراك أوباما عززا، خلال قمتهما الأولى، الثقة

المتبادلة وتوصلا لتوافق بشأن عدد من القضايا ووضعا خطة للعلاقات بين البلدين، وهذه انجازات تشير إلى فتح فصل جديد في التعاون عبر المحيط الهادىء.

وقال يانغ إن الزعيمين اجريا محادثات استمرت ثماني ساعات، خلال قمتها التي عقدت يومي 7 و8 يونيو الجاري، وغطت مجموعة واسعة من

الموضوعات مثل الوضع المحلي والحكم الرشيد في كلا البلدين والقضايا الثنائية وكذا الدولية.

واضاف المسؤول الصيني أنهما بحثا التعاون ولكنهما لم يتجنبا التطرق إلى الاختلافات، مستطردا إن عمق التفاعل بين الزعيمين هذه المرة لا مثيل له، وهو ما يظهر الاهمية البالغة التي يوليها الجانبان إلى علاقاتهما الثنائية. وقال عضو مجلس الدولة إن الزعيمين اتفقا على بذل جهود مشتركة لتحقيق نتائج براجماتية في الاجتماعات المقبلة للحوار الاستراتيجي والاقتصادي الصيني-الامريكي وكذا التشاورات الصينية-الامريكية بشأن التبادلات الشعبية المقررة الصيف الحالي.

وبحسب ما ذكر يانغ فإن وزيري الخارجية والدفاع الصيني سيزوران الولايات المتحدة تلبية لدعوة الجانب الامريكي في الوقت الملائم.

واضاف إن الصين ستحضر، تلبية لدعوة من الولايات المتحدة، تدريبات الباسفيك التي تستضيفها الولايات المتحدة في 2014.

واوجز شي، خلال القمة، مفهوم نمط جديد من العلاقات بين البلدين في ثلاث عبارات، «لاصراع ولا مواجهة»، «والاحترام المتبادل»، «والتعاون

باتجاه تحقيق منافع مربحة للطرفين»، وفقا لما ذكره يانغ. وقدم شي كذلك مقترحا من اربع نقاط لبناء نمط جديد من العلاقات بين الدولتين.

أولها، إنه يتعين على الجانبين رفع مستوى الحوار والثقة المتبادلة وتنظيم الاجتماعات بين قادة البلدين فى المنتديات متعددة الاطراف مثل مجموعة العشرين ومنتدى التعاون الاقتصادي آسيا-الباسفيك، وكذا استغلال اكثر من 90 آليه قائمة للحوار والتواصل بين الحكومتين. ثانيا، فتح أفق جديدة للتعاون البراجماتي وضرورة اتخاذ واشنطن خطوات فعالة لتقليل القيود المفروضة على صادرات التكنولوجيا الفائقة إلى الصين وتحسن التجارة الثنائية وهياكل الاستثمار باتجاه مستقبل

أكثر توازنا. ثالثا، خلق نموذج جديد من التفاعل بين اكبر دولتين، ويتعين عليهما الحافظ على التنسيق والتعاون الوثيق بشأن شبه الجزيرة الكورية

وافغانستان وغيرها من القضايا الساخنة في العالم والعمل معا بشكل أوثق فى عدة قضايا مثل مكافحة القراصنة والجريمة المنظمة ومهام حفظ

السلام والاغاثة من الكوارث والأمن الالكتروني والتغير المناخي والأمن الفضائي.

وأخيرا، يجب عليهما ايجاد سبيل جديد لادارة خلافاتهما وتعزيز نموذج جديد من العلاقات العسكرية بشكل فعال وبما يتماشى مع النمط الجديد للعلاقات بين القوتين.

التاريخ : 10-06-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش