الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

كيري يكثف جهوده محاولا كسر جمود عملية «السلام»

تم نشره في السبت 29 حزيران / يونيو 2013. 03:00 مـساءً
كيري يكثف جهوده محاولا كسر جمود عملية «السلام»

 

فلسطين المحتلة - وكالات الأنباء

أعلنت مصادر طبية فلسطينية أن شابا فلسطينيا أصيب برصاص حي امس إثر مواجهات عنيفة اندلعت بين قوات اسرائيلية وشبان في مخيم «قلنديا» جنوب رام الله. وقالت المصادر لوكالة «معا» الاخبارية إن شابا في العشرينيات من العمر وصل فجر أمس إلى مجمع فلسطين الطبي مصابا برصاص حي في الصدر، وانه يخضع لعملية جراحية. جاء ذلك فيما ذكرت مصادر من داخل المخيم أن قوات الاحتلال اقتحمت المخيم من عدة مداخل، الأمر الذي أدى الى اندلاع مواجهات اطلق جنود الاحتلال خلالها الأعيرة النارية الحية والمطاطية نتج عنها اصابة شاب من المخيم.

كما اعتقلت قوات إسرائيلية امس ثمانية فلسطينيين من بلدة «المزرعة»الشرقية شمال شرق مدينة رام الله بالضفة الغربية. وذكرت مصادر فلسطينية لوكالة «معا» الاخبارية الفلسطينية المستقلة أن «قوات الاحتلال اقتحمت البلدة فجرا وداهمت عددا من المنازل» واعتقلت ثمانية شبان فلسطينيين.

إلى ذلك، تظاهر المئات من فلسطينيي 48 امس في بلدة برطعة جنوب حيفا احتجاجا على سياسة هدم منازل العرب بحجة عدم الترخيص، وتخلل التظاهرة مواجهات مع الشرطة اعتقل خلالها شخصان. وقالت الناطقة باسم الشرطة الاسرائيلية لوبا السمري «تظاهر نحو 300 عربي على الشارع الرئيسي بالقرب من بلدة برطعة، بالتنسيق بين القيادات العربية والشرطة في اعقاب هدم بيت في بلدة برطعة قبل عدة ايام».

وبرطعة قرية عربية تقع في منطقة المثلث الشمالي، على ما يسمى الخط الاخضر الفاصل بين إسرائيل والضفة الغربية. قسمت البلدة عام 1948 الى قسمين غربي في اسرائيل وشرقي في الضفة الغربية ويتبع محافظة جنين. ويفصل الجدار الفاصل بين البلدتين. وتخضع عملية البناء ومخططات البناء في القرى العربية في اسرائيل لوزارة الداخلية الاسرائيلية التي ترفض اعطاء المدن والقرى العربية خرائط هيكلية، وتأمر بهدم البيوت االمبنية بدون ترخيص بالرغم من وجود مجالس محلية عربية في هذه البلدات.

سياسيا، عقد وزير الخارجية الامريكي جون كيري يوما ثانيا من المحادثات من اجل احياء عملية السلام في الشرق الأوسط بعد ان بدا في عمان لقاء مع الرئيس محمود عباس بعد محادثات مكثفة في القدس. وقضى كيري، الذي يحاول كسر جمود طال امده في مفاوضات السلام بين اسرائيل والفلسطينيين، ما يقارب أربع ساعات في فندق القدس مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو لسماع وجهة نظره بشأن عملية السلام.

وقال مسؤول اميركي، فضل عدم الكشف عن اسمه، ان كيري «كرر التزامه القوي والمستمر للعمل مع جميع الأطراف لتحقيق حل الدولتين، تعيشان جنبا إلى جنب في سلام وأمن» واصفا الاجتماع بانه «بناء». ويعتبر كيري تحقيق السلام في الشرق الأوسط أولوية. وقد زار السيناتور المخضرم والمرشح الرئاسي السابق الذي تولى منصبه في شباط الماضي المنطقة خمس مرات منذ ذلك الحين.

وذكر تقرير صحفي ان صيغة كيري لاستئناف المفاوضات بين اسرائيل والفلسطينيين تشمل سلسلة ماراثونية من الاجتماعات المباشرة بين رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس. وقالت صحيفة «جيروزاليم بوست» الاسرائيلية ان كيري سيحضر بعض من هذه الاجتماعات. واضافت ان نتنياهو ابلغ الامريكيين بالفعل بموافقته على هذه الخطة، وهناك ضغوط شديدة تمارس على عباس لحمله على القبول. وتابعت الصحيفة ان المحادثات ستعتبر بمثابة جزء من الجهود الرامية لاستئناف المفاوضات، ولن تشكل استئنافا فعليا للمفاوضات. واشارت الى ان هذه الصيغة ستسمح لعباس بتجاوز الشروط المسبقة للمفاوضات التي وضعها، ومن ثم تجنب الانتقاد. وتقضي هذه الصيغة بأن يحضر كيري اجتماعين من الاجتماعات المقررة، ثم يعقد الثالث بين نتنياهو وعباس فقط.

واظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه امس ان غالبية كبرى من الاسرائيليين تؤيد استئناف مفاوضات السلام مع الفلسطينيين لكنها متشائمة ازاء فرص ان تؤدي الى اتفاق سلام. وافاد الاستطلاع الذي نشرته صحيفة «اسرائيل هايوم» المؤيدة للحكومة ان 56,9% من الاسرائيليين يؤيدون استئناف المحادثات التي يحاول وزير الخارجية الاميركي جون كيري الموجود في المنطقة اعادة اطلاقها. واعتبر حوالى ثلث الاشخاص الذين استطلعت آراؤهم (30,9%) ان عودة الى طاولة المفاوضات ستؤدي الى ابرام اتفاق مع الفلسطينيين فيما ابدى 55,4% رأيا معاكسا. من جهة اخرى عبر 35,5% عن معارضتهم لتقسيم القدس التي احتلتها اسرائيل وضمتها، حيث ان الفلسطينيين يريدون اعلان القدس الشرقية عاصمة لدولتهم المنشودة.

من جهته اكد المراسل الدبلوماسي لصحيفة «هآرتس» ان الجولات المكوكية لوزير الخارجية الاميركي لم تحقق شيئا حتى الان. وكتب باراك رافيد على الصفحة الاولى للصحيفة ان «دبلوماسيته لم تؤد الى نتيجة حتى الان، باستثناء تحقيق بعض المرونة من جانب او اخر بهدف حفظ ماء الوجه وطمأنة كيري وتجنب تلقي الاتهامات بالمسؤولية عن افشال استئناف المفاوضات». واضاف «المشكلة الرئيسية هي الهوة الكبيرة من الشك والعدائية الفاصلة بين نتانياهو وعباس، لأن ايا منهما لا يصدق اي كلمة مما يقوله الاخر».

من جهته طالب اسماعيل هنية رئيس وزراء حكومة حماس في غزة امس الرئيس عباس ب «عدم الوقوع في فخ المفاوضات» التي يسعى كيري الى احيائها. وقال هنية للصحافين عقب ادائه صلاة الجمعة في مسجد شمال قطاع غزة «نطالب الاخوة في السلطة والاخ ابو مازن بان لا يقع في الفخ مرة ثانية وفي وهم المفاوضات مرة اخرى».

التاريخ : 29-06-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش