الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اوقاف الطفيلة وجرش والرصيفة تحتفل بذكرى الكرامة

تم نشره في السبت 2 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً



الطفيلة –جرش - الرصيفة- الدستور – سمير المرايات  حسني العتوم واسماعيل حسنين

احتفلت مديرية اوقاف محافظة الطفيلة بذكرى معركة الكرامة في احتفال نظمته في مسجد الطفيلة الكبير،  اشتمل على كلمات عبرت عن التضحيات والبطولات  التي قدمها الجيش العربي الباسل  في خوض معركة سطر فيها  اروع والبطولات ودحض العدو فيها بمخططاته .

وفي الاحتفال الذي رعاه محافظ الطفيلة مفيد العنانبة بحضور مدير شرطة الطفيلة العقيد  عمر الخرشة ومدير دفاع مدني الطفيلة العقيد نايف النوايسة وجمع من ابناء الطفيلة والمصلين والوجهاء والمخاتير ، اكد مدير اوقاف الطفيلة لؤي الذنيبات ان معركة الكرامة اعادت العزة للامة العربية، فيما ستبقى على مدى التاريخ نقطة مضيئة في سجلات البطولة والفداء ونقطة مضيئة في التاريخ العسكري الأردني التي استطاع خلالها الجندي الأردني بقيادته الهاشمية المظفرة انتزاع النصر وجعل العدو الصهيوني يعترف بالهزيمة والخسارة .

واشار العقيد المتقاعد جميل السبول في كلمة له في الاحتفال الى ان معركة الكرامة حطمت  الغطرسة الصهيونية واعادة الروح الى الجندي العربي وشكلت نصرا كبيرا للأمة العربية الاسلامية .

والقى الدكتور احمد القرارعة من جامعة الطفيلة التقنية ، كلمة اشار فيها الى البطولات التي روت بدماء الشهداء الارض الاردنية لافتا ان معركة الكرامة عززت من قوة النسيج الوطني الأردني وتعتبر انجازا عسكريا أردنيا تسجله صفحات التاريخ .

كما أقامت مديرية اوقاف محافظة جرش احتفالا بالمسجد الحميدي بمناسبة ذكرى معركة الكرامة ومئوية الثورة العربية الكبرى رعاه محافظ جرش قاسم مهيدات .

وقال مدير اوقاف جرش الدكتور محمد القواقنة، اننا حين نستذكر معركة الكرامة الخالدة انما نستذكر البطولة العسكرية للجندي الاردني واحترافية القتال وقيادة هاشمية آمنت بقدسية هذا الوطن وحمايته من كل الطامعين الغاصبين .

واضاف القواقنة، ان معركة الكرامة الشرف والبطولة ستبقى عنوانا كبيرا في سماء الوطن على مر الزمان نتعلم من دورسها كيف يكون الدفاع عن الارض والعرض كما نتعلم كيف نجود بالأرواح والمهج رخيصة في الدفاع عن ثرى هذا الوطن الطاهر .

واستعرض العميد المتقاعد علي النواصرة مجريات المعركة ومكانها ونتائجها وكيف تعامل ابطال الجيش العربي المصطفوي بقيادة المرحوم المغفور له باذن الله تعالى الملك الحسين بن طلال الذي قاتل مع جنوده في الصفوف الاولى ضد العدوان الغاشم .

وكان الاحتفال الذي استهل بتلاوة آيات عطرة من ذكر الله الحكيم اداره الشيخ محمد العياصرة  الذي اكد معاني البطولة وسير الابطال في تاريخ هذا الوطن .

كما اقامت مديرية أوقاف الرصيفة احتفالا بذكرى معركة الكرامة الخالدة في كلية رفيدة الأسلمية للقبالة والتمريض والمهن الطبية المساعدة .وقال متصرف اللواء عاطف العبادي، ان الجيش العربي الأردني خاض معركة الكرامة مسطرا أروع البطولات والتضحيات وحطم أسطورة الجيش الذي لا يقهر .

وبين انها ستبقى علامة فارقة في تاريخ البطولة والفداء ونقطة مضيئة في التاريخ العسكري الأردني التي استطاع خلالها الجندي الأردني بقيادته الهاشمية المظفرة انتزاع النصر وجعل العدو الصهيوني يعترف بالهزيمة والخسارة .

من جهته استعرض اللواء الركن المتقاعد محمد عبيد الخوالدة مسار المعركة منذ بدايتها وحتى تحقيق النصر ، مبينا ان تحطيم الغطرسة الصهيونية واعادة الروح الى الجندي العربي نصر كبير للأمة العربية الاسلامية .

بدوره بين النائب الدكتور محمد الحاج، ان معركة الكرامة جاءت بعد حالة الاحباط وخيبة الأمل اثر نكسة حزيران عام 1967، حيث أعادت  الاعتبار للأمة العربية الاسلامية . كما أشار مدير أوقاف الرصيفة بالوكالة فيصل النعامي، إلى ان معركة الكرامة ستبقى درة مشرقة على جبين الأردن ورمزا وطنيا على مر الأيام، لافتا الى ان الاحتفال بذكرى المعركة مناسبة لتجديد الانتماء للوطن والولاء للقيادة الهاشمية .

وبين عميد الكلية الدكتور سامي الخوالدة، ان معركة الكرامة عززت من قوة النسيج الوطني الأردني وتعتبر انجازا عسكريا أردنيا تسجله صفحات التاريخ . وحضر الاحتفال الذي تخلله قصائد شعرية وأغان وطنية، متصرف الرصيفة عاطف العبادي والنائب الدكتور محمد الحاج ورئيس بلدية الرصيفة أسامة حيمور ومدير التربية الدكتور محمد الوحيدي ورئيس مركز أمن ياجوز المقدم فيصل السرحان وجمع من أئمة ووعاظ المساجد .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش