الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطعاني: الوطن العربي يحتاج الى 500 مليار استثمارات في القطاع

تم نشره في الاثنين 5 كانون الأول / ديسمبر 2016. 11:40 مـساءً
عمان  - قال الأمين العام للهيئة العربية للطاقة المتجددة المهندس محمد الطعاني ان الوطن العربي يحتاج الى استثمارات بقيمة 500 مليار دولار حتى العام 2030، مشيرا الى ان الدول العربية المنتجة للنفط خسرت العام 2014 نحو 500 مليار دولار جراء انخفاض اسعار النفط.
وبين الطعاني خلال افتتاحة فعاليات «المنتدى الدولي الثالث للطاقة المتجددة وكفاءة استخدام الطاقة»  امس الذي تنظمه الهيئة العربية للطاقة المتجددة ان انظمة الطاقة بالمنطقة العربية وعمادها الوقود الاحفوري غير مستدامة اقتصاديا وبيئيا واجتماعيا وتمتاز بمستويات تعد الاعلى عالميا من حيث كثافة استهلاك الطاقة وانبعاثات الكربون للفرد الى جانب افتقار نحو 50 مليون عربي للكهرباء.
واكد الطعاني ان الدول العربية مدعوة الى تحسين كفاءة الطاقة واستغلال الامكانات غير المستثمرة في موارد الطاقة المتجددة وتوظيف ايرادات تصدير النفط لبناء القدرات الاقليمية في تطوير واقتناء تقنيات الطاقة النظيفة والعمل على تنويع اقتصادات المنطقة وتحريرها من استمرار الاعتماد المفرط على نوع واحد من الوقود.
واوضح ان الهيئة العربية للطاقة المتجددة اطلقت مسابقة المدارس والاجيال الخضراء بالتعاون مع العديد من الجهات الرسمية بالأردن فيما تتجه النية لتعميم التجربة عربيا من خلال مكاتب اقليمية لنشر رسالة الهيئة واهدافها.
ويبحث المنتدى الذي افتتحته رئيسة اللجنة التوجيهية العليا للهيئة العربية للطاقة المتجددة سمو الاميرة سناء عاصم، امكانية إنشاء مركز إقليمي يشكل منصة إقليمية ودولية للباحثين والمهندسين والاقتصاديين ورجال الأعمال والمعلمين وصناع القرار يعمل على تحقيق أهداف «الهيئة العربية للطاقة المتجددة».
وسيناقش المنتدى الذي يستمر ثلاثة أيام ويحظى بمشاركة عربية ودولية واسعة، سبل إيجاد هيئة مختصة في التعليم والتدريب المهني لاعتمادها إقليميا وإنشاء صندوق عربي لدعم البحوث العلمية ذات الصلة وزيادة الوعي بالطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة ونشر المعرفة بالقطاع في مختلف الدول العربية.
كما يبحث المنتدى سبل تحفيز تقنيات الابتكارات الخضراء وآليات إيجاد فرص عمل في مجال الطاقة المتجددة في الدول العربية وآليات دمج مفاهيم الطاقة المتجددة، وكفاءة الطاقة في ثقافة الأفراد والمجتمعات وتشجيع الاستثمارات المستقبلية للطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة ووضع تعليمات لترخيص الشركات العاملة بالقطاع وسنّ تشريعات لإصلاح استراتيجية الطاقة في الوطن العربي.
ويبحث المشاركون في المنتدى آليات تحفيز استخدام الطاقة المتجددة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتحفيز المستهلكين على رفع كفاءة استخدام الطاقة وإيجاد اليات لدعم الهيئات غير الربحية وغير الحكومية المهتمة في مجال الطاقة المتجددة في البلدان العربية من اجل رفع درجة الوعي والمعرفة بالطاقة المتجددة في الوطن العربي.
ويركز المنتدى على العديد من المحاور ابرزها تشريعات مشاريع الطاقة المتجددة ومحور تمويل هذه المشاريع وتأمينها وصيانتها ومراقبتها، وضمان امن الطاقة بالإضافة الى التشريعات المتعلقة بقانون التعرفة الجمركية والحوافز، وكود المباني الخضراء، وتعليمات صافي القياس والخلايا الشمسية الكهروضوئية (مصانع الخلايا الشمسية ورفع الخلايا الشمسية على الشبكات الكهربائية، ووضع أنظمة الخلايا الشمسية لدعم الشبكة لكهربائية في الريف والمناطق النائية والتنظيف الذاتي للخلايا الشمسية وضمان كفاءة عمل أنظمة الخلايا الشمسية الأنظمة المستقلة.
بالاضافة الى مستجدات النظم الحرارية الشمسية لأغراض الاستخدام المنزلي والتدفئة والتبريد والنفايات الناجمة عن مشاريع الطاقة وتطبيقات الطاقة الحرارية الأرضية والشبكة الذكية للطاقة ومشاريع طاقة الرياح، بالإضافة لمحور الخلايا الشمسية نظرا لأهمية هذا المحور الذي يبحث في المشاكل التي تواجه استخدام أنظمة الخلايا الشمسية في الوطن العربي وابرزها (الغبار والرمال). (بترا)
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش