الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اتفاق تاريخي ينهي أزمة هندوراس ويعيد زيلايا الى الحكم

تم نشره في السبت 31 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 02:00 مـساءً
اتفاق تاريخي ينهي أزمة هندوراس ويعيد زيلايا الى الحكم

 

 
تيغوسيغلبا - وكالات الانباء

انتهت الازمة السياسية في هندوراس مع اتفاق رئيس الامر الواقع روبرتو ميتشيليتي مساء امس الاول على عودة الرئيس المخلوع مانويل زيلايا الى الحكم ، على ان يخضع القرار الى تصويت في الكونغرس.

وكان ميتشيليتي رئيس الكونغرس الذي تولى السلطة في 28 حزيران الماضي اثر انقلاب اطاح بسيلايا ، يقاوم بتعنت ضغوط الاسرة الدولية التي دانت حكومته ودعت الى فرض عقوبات اقتصادية ودبلوماسية عليها واعادة سيلايا الى مهامه. وفي نهاية المطاف امتثل الخميس لتلك الضغوط بعد مفاوضات مع فريق سيلايا امام ضغط الموفد الاميركي لاميركا اللاتينية توماس شانون الذي ارسلته وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون الى تيغوسيغلبا.

وكان شانون حذر في مؤتمر صحافي من انه "بدون التوصل الى اتفاق سيكون من الصعب على مجموعة الدول الاميركية دعم الانتخابات" الرئاسية والتشريعية المتوقعة في 29 تشرين الثاني. واعلن ميتشيليتي في بيان من الرئاسة "يسرني ان اعلن انني قبل لحظات ، ابلغت فريقي المفاوض بموافقتي على توقيع اتفاق يشكل بداية تسوية الوضع السياسي في البلاد". واضاف ان الاتفاق ينص على "امكانية اعادة سيلايا الى مهامه" بعد مصادقة الكونغرس على اقتراح طرح اولا على المحكمة العليا الامر الذي سيسمح "بعودة كامل السلطة التنفيذية التي كانت قائمة قبل 28 حزيران 2009".

كما ينص الاتفاق على تشكيل حكومة مصالحة وتنظيم الانتخابات الرئاسية في 29 تشرين الثاني كما هو مقرر ، حسبما اضاف ميتشيليتي طالبا من الاسرة الدولية رفع العقوبات المتخذة ضد هندوراس منذ الانقلاب. وبهذا الاتفاق يبدو ان الزعيم الفعلي في البلاد يوافق اخيرا وبعد اربعة اشهر من مواجهة الضغوط الدولية ، على خطة خروج من الازمة اقترحها في تموز الوسيط رئيس كوستاريكا اوسكار ارياس.

والفرق الوحيد هو ان ميتشيليتي رفض العفو السياسي الذي اقترحه ارياس حيث كلفت لجنة التحقيق في ما جرى قبل وخلال وبعد الانقلاب كما اوضح.

من جانبها سارعت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون امس الى التعبير عن ارتياحها للتوصل الى اتفاق اعتبرته "تاريخيا" وصرحت من باكستان حيث تقوم بزيارة "احرص على تهنئة شعب هندوراس والرئيس زيلايا وميتشيليتي على التوصل الى هذا الاتفاق التاريخي". واضافت "لا ارى اي مثل آخر في اميركا اللاتينية نجح بعد انقطاع مسيرته الديموقراطية في تجاوز ازمة من هذا القبيل عبر التفاوض والحوار".

وقد اطاح انقلاب بسيلايا في 28 حزيران 2009 عشية استفتاء شعبي كان يهدف الى السماح للرئيس بالترشح لولاية ثانية ، وهو ما اعتبره ميتشيليتي واغلبية في الكونغرس انتهاكا للدستور. ولجأ الرئيس المخلوع الى سفارة البرازيل منذ عودته سرا الى هندوراس في 21 ايلول الماضي.



Date : 31-10-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش