الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

العاهل السعودي يوقع اتفاقات بقيمة ملياري دولار في ثاني يوم من زيارته إلى مصر

تم نشره في السبت 9 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً





 القاهرة -  يواصل العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز زيارته لمصر التي تستمر خمسة ايام ويتوقع ان تشهد توقيع عدد من اتفاقات الاستثمار التي يحتاجها الاقتصاد المصري.

 ومنذ الاطاحة بالرئيس الاسلامي محمد مرسي في تموز 2013، قدمت السعودية مساعدات اقتصادية كبيرة لمصر بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، قائد الجيش السابق، شملت مليارات الدولارات على شكل استثمارات وتحفيزات اقتصادية.

 ومن المنتظر ان يوقع الزعيمان اتفاقات جديدة بقيمة 1،7 مليار دولار خلال الزيارة، بحسب ما افاد مسؤول مصري.

 وقال الملك سلمان في تغريدة نشرت على حسابه الرسمي عبر موقع «تويتر»، «لمصر في نفسي مكانة خاصة، ونحن في المملكة نعتز بها، وبعلاقتنا الاستراتيجية المهمة للعالمين العربي والإسلامي. حفظ الله مصر وحفظ شعبها».

 ويعقد السيسي والعاهل السعودي جلسة مباحثات موسعة الجمعة بحضور وفدي البلدين، يعقبها توقيع الاتفاقات بين الدولتين، حسب ما اعلنت الرئاسة المصرية.

وغرد السفير السعودي في القاهرة احمد قطان على حسابه على موقع «تويتر» ان الاتفاقات الاستثمارية «ستحمل أرقامها مفاجئة سارة للجميع».

 وكان مسؤول مصري طلب عدم ذكر اسمه قال انه سيتم خلال الزيارة توقيع 24 اتفاقية ومذكرة تفاهم، بينها 14 سيشهد توقيعها السيسي والعاهل السعودي. واشار الى ان ان الاتفاقات ستشمل تمويل مشروعات في سيناء بقيمة 1,5 مليار دولار.

 ويعتبر هذا استثمارا نادرا حاليا في شبه الجزيرة التي يتعرض شمالها لهجمات دامية ينفذها الفرع المصري لتنظيم داعش.

واعلن العاهل السعودي الاتفاق على تشييد جسر يربط بين البلدين لزيادة حجم التبادل بينهما، كما تم توقيع 17 اتفاقا تشمل مجالات انمائية ما يؤكد دعم الرياض  للرئيس المصري.

وفي مؤتمر صحافي بين الزعيمين في قصر الاتحادية الرئاسي في شرق القاهرة اعلن العاهل السعودي «اتفاق مصر والسعودية على تشييد جسر يربط بين البلدين».

 وقال الملك سلمان «هذه الخطوة التاريخية متمثلة في الربط البري بين القارتين الافريقية والاسيوية وتعد نقلة نوعية، إذ ترفع التبادل التجاري بين القارتين لمستويات غير مسبوقة وتدعم صادرات البلدين».

 وتابع ان الجسر «سيشكل منفذا دوليا للمشاريع الواعدة بين البلدين ومعبرا رئيسيا للمسافرين من حجاج وسياح بالاضافة الى فرص العمل التي سيوفرها لابناء المنطقة».  وتاتي الزيارة بعد اشهر من تقارير اعلامية عن توتر العلاقات بين الرياض والقاهرة التي احجمت عن المشاركة بقوات برية في الحرب التي تقودها السعودية ضد المتمردين الحوثيين المدعومين من ايران.  واعلنت مصر انها ستدعم السعودية بقوات برية اذا كان ذلك ضروريا، لكن ذلك لم يحدث حتى اللحظة ربما لخشيتها من التورط اكثر في اليمن الذي يحمل ذكريات سيئة للجيش المصري، بحسب مراقبين. ( ا ف ب)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش