الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بحث مع رئيس الوزراء ووزير خارجية اليابان المديونية.. الملك: مساعدة اليابان في جدولة ديوننا تسهم في دعم برامج الاصلاح ومحاربة الفقر

تم نشره في الثلاثاء 2 تموز / يوليو 2002. 03:00 مـساءً
بحث مع رئيس الوزراء ووزير خارجية اليابان المديونية.. الملك: مساعدة اليابان في جدولة ديوننا تسهم في دعم برامج الاصلاح ومحاربة الفقر

 

 
طوكيو – بترا - ركزت لقاءات جلالة الملك عبدالله الثاني امس مع المسؤولين اليابانيين وممثلي الشركات اليابانية على آلية تفعيل التعاون الاقتصادي بين الاردن واليابان وحث الشركات اليابانية على الاستثمار في الاردن والاطلاع على ما يوفره الاقتصاد الاردني من مزايا استثمارية امام المستثمرين الاجانب. وخلال لقاء جلالته مع رئيس الوزراء الياباني جونيتشرو كويزومي ووزيرة الخارجية يوريكو كاواغوشي عبر جلالته عن شكر الاردن للحكومة اليابانية على ما قدمته من مساعدات ودعم للمشاريع التنموية في الاردن والتي بلغت خلال السنوات الثلاث الماضية 400 مليون دولار.
واكد جلالته خلال اللقاء الذي حضره رئيس الوزراء ورئيس الديوان الملكي الهاشمي ووزراء الخارجية والمالية والصناعة والتجارة والسفير الاردني في طوكيو اهتمام الاردن بزيادة التعاون الاقتصادي بين البلدين وبخاصة في مجال التبادل الاستثماري والتجاري وتفعيل التعاون بين القطاع الخاص في البلدين0
وبحث جلالته مع المسؤولين اليابانيين في مسألة الديون اليابانية على الاردن والتي تقدر بحوالي مليار ونصف المليار دولار لافتا جلالته الى ان مساعدة اليابان في جدولة ديون الاردن تسهم في دعم برامج الاصلاح الاقتصادي والاجتماعي وسد العجز في الموازنة والتخفيف من حدة الفقر والبطالة وتشجيع فرص الاستثمار.
واعلنت الحكومة اليابانية عن تقديم منحة للاردن بسبعة عشر مليون دولار لدعم برنامج التحول الاقتصادي كما ستقدم اليابان مبلغ 6ر18 مليون دولار لتحسين مياه الزرقاء.
وفي الجانب السياسي اكد جلالة الملك عبد الله الثاني انه لا بد من تكثيف الجهود الدولية ومن ضمنها الجهود اليابانية للتحرك السريع من اجل نزع فتيل التوتر في المنطقة جراء استمرار العنف والتصعيد العسكري.
واشار جلالته الى المبادرات المطروحة حاليا لانهاء النزاع العربي الاسرائيلي وخاصة مبادرة السلام العربية التي جسدت رؤية العرب لتحقيق سلام عادل وشامل في منطقة الشرق الاوسط.
وتطرقت لقاءات جلالته مع رئيس وزراء اليابان ووزيرة الخارجية الى خطاب الرئيس الاميركي جورج بوش حيث اكد جلالته ضرورة البناء على ما جاء فيه من اجل حل القضية الفلسطينية وتحقيق امل الفلسطينيين باقامة دولتهم المستقلة وفقا لقرارات مجلس الامن الدولي 242 و 338.
وشملت لقاءات جلالة الملك عبدالله الثاني في اليوم الثاني من زيارته لليابان اجتماعات مكثفة مع مؤسسات حكومية تعنى بتقديم المنح الخارجية حيث التقى جلالته مع رؤساء وكالة الانماء اليابانية للتعاون الدولي »جايكا« وبنك اليابان للتعاون الدولي ومنظمة اليابان للتجارة الخارجية وبحث معهم سبل التعاون مع الاردن في مجالات السياحة والتربية والتعليم وتكنولوجيا المعلومات ومشاريع المياه والري والبيئة.
وأكد رؤساء هذه المؤسسات حرصهم على الاستمرار في التعاون مع الاردن مشيدين بالتطور الذي حققته المملكة خلال السنوات الماضية.
واشاروا الى الاهتمام بزيادة حجم الصادرات الاردنية الى اليابان التي تبلغ حاليا 14 مليون دولار فقط في حين تبلغ صادرات اليابان للاردن /170/ مليون دولار.
وفي لقاء جلالة الملك عبدالله الثاني اليوم مع ممثلي الشركات اليابانية شرح جلالته المزايا العديدة التي يوفرها الاردن للمستثمرين الاجانب ومدى الفائدة التي تحققها الاستثمارات في الاردن خاصة بعد توقيع اتفاقيات التجارة الحرة مع الدول العربية والولايات المتحدة واوروبا.
ووجه جلالته خلال لقائه مع ممثلي هذه الشركات الدعوة للمستثمرين اليابانيين لزيارة الاردن واكتشاف افاق جديدة للاستثمار فيه مبينا جلالته ان امورا كثيرة تغيرت في الاردن منذ عام 1999 عندما التقاهم في زيارته الاولى لليابان حيث تم تعديل العديد من التشريعات والقوانين التي تشجع على الاستثمار اضافة الى ما حققته اتفاقيات التجارة الحرة من فوائد كبيرة امام الاستثمارات والمواد المنتجة في الاردن.
وحث جلالته على زيادة التعاون بين القطاع الخاص في كل من الاردن واليابان مؤكدا ان الحكومة ستقدم كافة التسهيلات امام المستثمرين اليابانيين لضمان نجاح استثماراتهم وصادراتهم للاسواق الخارجية.
ولتعزيز هذا التوجه اصطحب جلالة الملك عبدالله الثاني خلال زيارته الحالية لليابان وفدا من القطاع الخاص للقاء نظرائهم من اليابانيين والبحث في امكانية فتح اسواق جديدة للمنتجات الاردنية وجذب استثمارات جديدة للاردن.
من جانب اخر التقى وزير الصناعة والتجارة د0 صلاح الدين البشير ومديرة مؤسسة تشجيع الاستثمار ريم بدران ومسؤول الاستثمار في المنطقة الاقتصادية الخاصة في العقبة ممثلي الشركات اليابانية المهتمين في الاستثمار في الاردن حيث قدموا لهم شرحا عن افاق الاستثمار والفرص الاستثمارية في مشاريع البنية التحتية والغاز والنقل وتطوير العقبة والصناعة التعدينية واملاح البحر الميت والسياحة.
وقال د0 صلاح البشير ان الاستقرار المالي والنقدي وتحرير التجارة الخارجية والنجاح في انجاز اتفاقيات التجارة الحرة مع الولايات المتحدة واوروبا والدول العربية عوامل اساسية في متانة وقوة الاقتصاد الاردني ونجاح الاستثمار فيه0
وبين في ايجاز قدمه امام رجال الاعمال اليابانيين الذين التقاهم جلالة الملك ان الاردن بنى شراكة حقيقية بين القطاعين العام والخاص مشيرا الى جملة القوانين وبرامج الاصلاح الاداري والقضائي والتدريب المهني التي تعزز ثقة المستثمر بنجاح استثماراته في الاردن.
وعرضت مديرة مؤسسة تشجيع الاستثمار الخطوات التي اتخذتها الحكومة لتشجيع الاستثمار في الاردن والتسهيلات والاعفاءات الضريبية التي تمنحها للمستثمرين الاجانب.
وبين مسؤول الاستثمار في المنطقة الاقتصادية الخاصة في العقبة المزايا التي وفرتها المنطقة للمستثمرين ومناخ الاستثمار الناجح فيها.
وقد فتحت زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني الى اليابان مجالا واسعا امام زيادة فرص التعاون بين القطاع الخاص في البلدين.
واكد رئيس اتحاد منتجي الادوية في الاردن مازن دروزة ان مرافقته ومجموعة من زملائه في القطاع الخاص لجلالة الملك في هذه الزيارة اسهمت بشكل كبير في اطلاع رجال الاعمال اليابانيين على فرص الاستثمار في الاردن وعلى فتح مجالات رحبة من التعاون وتبادل الخبرات مع الشركات اليابانية0
وقال في تصريح لوكالة الانباء الاردنية: نحاول اقناع الشركات اليابانية للدخول الى الاسواق الاردنية مشيرا الى انه سعى خلال هذه الزيارة للحصول على امتيازات لشركات الادوية الاردنية من شركات الادوية اليابانية0
واكد انه نتيجة لزيارة جلالة الملك اصبح لدى الشركات اليابانية اهتماما بالاطلاع على واقع الاستثمار في الاردن.
واضاف ان قطاع الادوية في الاردن حقق نجاحا كبيرا حيث بلغ حجم تصدير الادوية الاردنية 160 مليون دولار وان شركات الادوية الاردنية اذا استطاعت الحصول على امتياز من نظيراتها اليابانية لتصنيع الادوية فسيتم زيادة حجم الاستثمار في هذه الصناعة خاصة وان الدواء الاردني حقق سمعة طيبة في الاسواق العربية وفي السوق العالمي ايضا.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش