الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

صنفحةقرية منسية . الفقر والبطالة والحرمان أبرز ملامحها

تم نشره في الأحد 10 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً

الطفيلة – الدستور – سمير المرايات

وسط ترد للبنى التحتية، ومساكن تراثية بنيت من الطين آيلة للسقوط، ونقص في المشروعات الشبابية والصحية وتدهور للمصادر الطبيعية، بقيت قرية صنفحة الأقدم في محافظة الطفيلة دون تحديث لخدماتها منذ عشرات السنين،  فيما الفقر والبطالة والجفاف عناوين رئيسة لقرية منسية، عمرها أكثر من 200 عام .

ويشكو سكان القرية الواقعة جنوبي مدينة الطفيلة بحوالي 10 كيلو مترات من تهالك وتصدع الطريق الرئيس والطرق الفرعية وحاجة مدرستها للمختبرات العلمية والملاعب والحوسبة، حيث تأسست عام 1928 م،  فيما مطالبات عدة بصيانة مساكن التطوير الحضري التي أقيمت في مطلع سبعينيات القرن الماضي، حيث تعد هذه المساكن شاهدا على عدم تقدم وتطور هذه القرية .

وناشد كل من علي السوالقة ومحمد وصخر الرواشدة، بضرورة شمول هذه القرية بمشروعات الصرف الصحي، لاسيما وان وسيلة التخلص من المياه العادمة هي الحفر الامتصاصية، في حين طالبوا بتوفير خدمات صحية في المركز الصحي ورفده بالكوادر الطبية، وعيادة للأسنان، علاوة على ترميم المساكن التراثية القديمة المهجورة في القرية التي أصبحت تشكل مكاره صحية .

وفي المجال الزراعي فان عصب حياة القرية والذي يسقي بساتينها أصبح شحيحا؛ ما يتطلب صيانته واستخراج مياهه لإنقاذ ما تبقى من الثروة النباتية في القرية، حيث أشجار الزيتون المعمرة والكرمة، والتي تاثرت بعوامل الجفاف ونقص مياه الري فلم يبق منها سوى بضعة دونمات .

ويعلو صوت الشباب في القرية مطالبين بتوفير مركز أو ناد اوحتى ملعب صغير يقضون فيه أوقات فراغهم في حين تعد القرية معبرا رئيسيا للمتوجه لمنطقة الأغوار الجنوبية وعمان والعقبة بطريق اختصر مسافات صعبة كانت عبر محافظة الكرك إلى الاغوار بمسافة 170  كيلومترا إلى اقل من 30 كيلو مترا  فقط، من خلال شق طرق زراعية وتعديل المنعطفات .

وتمنى سكان القرية الذين يشكلون جزءا من عشائر الحمايدة بان تشمل قريتهم مشروعات اسكانات الاسر العفيفة،وإنشاء المدارس الحديثة، علاوة على الحاجة الماسة للطرق، في وقت ناشد فيه سكان القرية باقامة سدود ترابية وحفائر لاحياء اشجار الزيتون المعمر الى جانب تعديل المنعطفات الخطرة على الطريق النافذ للقرية  .

ردود عدة جاءت من ممثلي الدوائر في التربية والأشغال والزراعة والصحة والبلدية، تحدثت جميعها عن ان جميع المطالب التي وردت تحتاج إلى دراسات لتنفيذها من ناحية والى موازنات مالية غير متوافرة، وانه ستتم متابعتها وحلها وفق الأولويات ووفق الإمكانات المتاحة

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش