الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تقرير اخباري * جنود الاحتلال قتلوا في نابلس زوجة طبيب بـ »دم بارد«

تم نشره في الأحد 13 تشرين الأول / أكتوبر 2002. 02:00 مـساءً
تقرير اخباري * جنود الاحتلال قتلوا في نابلس زوجة طبيب بـ »دم بارد«

 

 
نابلس ـ (اف ب)- اكد الطبيب جمال ابو حجلة ان الجنود الاسرائيليين قتلوا زوجته شادن (60 عاما) »بدم بارد« بينما كانت تجلس معه ومع ابنهما سائد امام منزلهم في حي رفيديا بمدينة نابلس.
واصيبت شادن ابو حجلة الناشطة في العمل الاجتماعي برصاصة في القلب.
وقال الطبيب جمال ابو حجلة (65 عاما) »قتل الجنود زوجتي بدم بارد وغادروا كأن شيئا لم يحدث«. واضاف الطبيب الذي لف رأسه بضمادات بسبب جراح طفيفة اصيب بها خلال الحادث، »كان الجنود الاسرائيليون يبحثون عن صيد في ليل السبت واضافوا زوجتي الى قائمة ضحاياهم اليومية«.
وقال احد المتحدثين باسم الجيش الاسرائيلي ردا على استفسارات »لا نستطيع النفي او التأكيد، وادعى المتحدث ان القادة الميدانيين افادوا انه لم يسجل اطلاق نار«.
ويطل منزل عائلة ابو حجلة الذي يقع وسط حي راق، على المدينة القديمة ووقع الحادث قبيل مساء الجمعة بينما كان الجيش الاسرائيلي يطبق حظر التجول في المدينة.
وروى سائد (36 عاما) نجل القتيلة والمحاضر في قسم الجغرافيا السياسية في جامعة النجاح في المدينة تفاصيل الحادثة، قائلا: »كنا نجلس على عتبة المنزل انا والدتي ووالدي عند الغروب بينما جلست والدتي على كرسي وراحت تطرز لوحة تراثية«.
واضاف »لم يمض وقت طويل حتى شاهدت دوريتين لجنود اسرائيليين (مركبتين) على بعد نحو 20 مترا من مدخل المنزل«، ودون سابق انذار وبشكل مفاجيء فتح الجنود باب الدورية وراح احدهم او اكثر يطلق النار باتجاهنا بصورة مباشرة« مضيفا »انبطحت على الارض وتحسست رقبتي ظنا انني اصبت ونظرت فشاهدت والدتي ملقاة على الدرج«.
وتابع سائد الذي كان يتحدث وهو يحمل لوحة التطريز الملطخة بالدماء »زحفت نحوها وحملتها ورفعت رأسها. ابتسمت، وكانت تلفظ انفاسها الاخيرة«.
واكد افراد العائلة ان الدوريتين انسحبتا مباشرة وعادتا بعد وقت وجيز عندما كان سائد يحمل والدته التي كانت قد توفيت ويحاول نقلها الى المستشفى.
وقال »خرجت الى الشارع وانا احملها بين يدي وعادت الدوريتان تطلقان النار في الهواء، صرخت ان يتوقفوا عن اطلاق النار فعادتا ادراجهما«.
وافاد جمال الدردوك (42 عاما) وجيران هرعوا الى المكان لدى سماعهم
اطلاق النار انه لم يكن في المكان سوى عائلة ابو حجلة وان اي مواجهات لم تقع في المنطقة.
وقال الدردوك »لم يكن هناك اي سبب يستدعي اطلاق النار«.
واكدت عائلة ابو حجلة انها ستتقدم بشكوى رسمية ضد الجيش الاسرائيلي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش