الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

كما تراها واشنطن نواقص في الاعلان العراقي

تم نشره في السبت 21 كانون الأول / ديسمبر 2002. 02:00 مـساءً
كما تراها واشنطن نواقص في الاعلان العراقي

 

 
واشنطن - (اف ب) - اعتبرت وزارة الخارجية الاميركية ان العراق اغفل ذكر الكثير من العناصر المهمة في برامج التسلح التي يملكها بما فيها النووية في الاعلان الذي قدمه الى مجلس الامن الدولي:
البرنامج النووي: بغداد لزمت الصمت حول محاولاتها الحصول على اليورانيوم من النيجر.
البرنامج البيولوجي: لم يذكر الحكم العراقي 2،16 طنا من »الزراعات المخبرية« (مادة تسمح بانتاج اجسام دقيقة) كافية لانتاج 26 الف ليتر من عصية الجمرة الخبيثة (انثراكس) اي اكثر بثلاث مرات من الكمية المصرح بها في الاعلان.
فقد ذكر العراق فقط 1200 ليتر من سم البتيولية (البخص) و5500 ليتر من الزخار العصوي للحملان.
البرنامج الكيميائي: لم يعط العراق معلومات سبق للامم المتحدة ان طالبت بها بشأن انتاج مادة »في اكس« المتلفة للاعصاب وهي خطرة للغاية تأتي على شكل غاز او سائل.
الصواريخ: بغداد ذكرت انتاج وقود يستخدم عادة لفئة من الصواريخ لا يسمح لها بانتاجها والتي يتجاوز مداها 150 كيلومترا.
الشحنات: لم توفر بغداد ادلة كافية على تدميرها او فقدانها 550 قذيفة مدفعية محشوة بغاز الخردل فضلا عن 400 سلاح بيولوجي. ولم يذكر العراق بشكل دقيق حوالى ثلاثة الاف قذيفة وذخائر اخرى فارغة يمكن حشوها بمواد كيميائية.
- مختبرات بيولوجية نقالة: لم تعط بغداد اي معلومات حول هذه الوحدات البيولوجية النقالة واكتفت بالتحدث فقط عن »عربات للتبريد ومختبرات لفحص المواد الغذائية«.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش