الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الضمان الاجتماعي تُطلق استراتيجيّتها للتدريب للسنوات 2016-2020

تم نشره في الثلاثاء 12 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً





 عمان – الدستور

أعلنت المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي عن  إطلاق استراتيجيّتها لتدريب موظفيها للسنوات 2016-2020، بهدف  رفع سويّة الأداء والكفاءة لتحقيق أهدافها ورسالتها.

وقال مدير المركز الإعلامي والناطق الرسمي باسم المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي موسى الصبيحي خلال مؤتمر صحفي أن المؤسسة لديها إدراك عميق بأهمية التدريب والتعلّم المستمر في إنجاح عملها وتطوير وتحسين خدماتها المؤسسية، باعتباره استثماراً في رأس المال البشري لتطوير قدرات ومهارات ومعارف وسلوكيات الكوادر البشرية لرفع كفاءتها وتحسين أدائها، بحيث يتم تصميم وتنفيذ برامج التدريب وتوجيهها لأجل تحقّيق أهداف مؤسسية ووطنية وبما ينعكس على تحسين الخدمة والتنافسية وزيادة الإنتاجية, مضيفاً بأن عدم الاهتمام بالتدريب أو تقليل الإنفاق عليه سوف يؤدي إلى ضعف قدرة المؤسسة على المنافسة إذ أن هناك ارتباطاً وثيقاً بين التدريب والتنمية، كما تعتمد الاستراتيجية في إعداد خطط التدريب السنوية على خمسة عناصر هي: التحليل، والتصميم، والتجهيز، والتطبيق، والتقييم.

 وتطرق الصبيحي لأهم المبادرات والأهداف التي تضمّنتها الاستراتيجية ويتمثل الهدف الأول بالتحوّل في إعداد الخطط التدريبية السنوية ليتوافق مع الممارسات الفُضلى العالمية من خلال اعتماد أسلوب جديد لإعداد خطط التدريب السنوية يعتمد على تحديد الاحتياجات والأولويات على مختلف المستويات، واعتماد معايير تقييم الأداء الوظيفي لتكون إحدى المرجعيات لتحديد الأولويات التدريبية، والعمل على تحديد الاحتياجات التدريبية للإدارات المركزية المرتبطة بالمعارف المتخصصة.

 ويركز الهدف الثاني على تطوير السياسات والعمليات والإجراءات المرتبطة بالتدريب والتعلّم في المؤسسة من خلال إعادة تصميم البرامج التدريبية لتعزّز مفهوم التعلّم ونقل المعرفة بين الموظفين، والعمل على توحيد محتوى البرامج التدريبية المتكررة، والتنوّع في اختيار المدرّبين للبرامج التدريبية، وإعداد امتحانات موحّدة للبرامج التدريبية الخاصة بالمعارف التأمينية والبرامج المتخصصة بالمعارف الفنية والمالية والإدارية، و تنفيذ دراسة قياس الأثر التدريبي، ويتمثّل الهدف الثالث بالتوسّع في استخدام تكنولوجيا المعلومات من أجل تطوير عملية التدريب والتعلّم داخل المؤسسة. أما الهدف الرابع فيتمثل في تطبيق مجموعة من المبادرات الابتكارية للارتقاء بالتدريب والكادر البشري في المؤسسة من خلال ربط امتحان الشخصية مع تدريب الموظفين وتوزيعهم، وتطبيق التدريب من خلال الدوران والتعاقب (Rotation) الوظيفي، وربط تقييم الأداء الفردي مع التدريب.

 وذكر الصبيحي بأن نسبة الإنفاق في المؤسسة على تدريب الموظفين عام 2014 بلغت (0.1%) من مجموع الرواتب والمكافآت والمصاريف الأخرى المباشرة على الموظفين, في حين تتراوح في دول ومؤسسات عالمية ما بين (1% - 5%) من الرواتب والحوافز، بينما بلغ متوسط الإنفاق التدريبي على الموظف في المؤسسة لعام 2014 حوالي 81 ديناراً في حين أن المتوسط في دول كثيرة يتراوح ما بين (800- 1300) دولار, وبلغ معدّل الرضا الوظيفي عن الدورات التدريبية لعام 2014 حوالي (70%).

 واشار  الى أنّ موظفي المؤسسة سيخضعون لدورات تدريبية من خلال هذه الاستراتيجية وفقاً لاحتياجاتهم وفئاتهم الوظيفية تتضمّن موضوعات ومعارف عامة وأخرى متخصّصة.

 ومن جانبه، قال مستشار مدير عام مؤسسة الضمان لشؤون التخطيط والمشرف على إعداد الاستراتيجية الدكتور سامر المفلح بأن المؤسسة أطلقت استراتيجية التدريب للأعوام 2016 - 2020 ولأول مرّة في تاريخها ليصبح التدريب فيها ضمن مفهوم إدارة المواهب (Talent Management ) الذي يعتبر الإطارالأحدث في تطبيقات إدارة الموارد البشرية في المؤسسات الرائدة عالمياً، مضيفاً بأن هذه الاستراتيجية جاءت في سياق المبادرات والاستراتيجيات التي انتهجتها المؤسسة في ضوء التوسّع الكبير في مجالات عملها ودورها ومسؤولياتها في تعزيز منظومة الحماية الاجتماعية في المملكة.

  ومن جهته، قال مدير ادارة الموارد البشرية بالمؤسسة عبد ربه الحباشنة بأن المؤسسة قامت في عام 2015 بتشكيل فريق من أجل وضع استراتيجية متكاملة لتدريب الموظفين تم الاعتماد في إعدادها على منهجية عمل تتبع الممارسات الفُضلى لعملية إعداد الاستراتيجيات المؤسسية .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش