الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تعليقاً على مشروع مصري لمؤتمر سلام...خضر: إعادة العملية السلمية إلى مسارها الصحيح يحتاج لكل الجهود

تم نشره في الخميس 22 تموز / يوليو 2004. 03:00 مـساءً
تعليقاً على مشروع مصري لمؤتمر سلام...خضر: إعادة العملية السلمية إلى مسارها الصحيح يحتاج لكل الجهود

 

 
عمان، تل أبيب- أف ب
قالت الناطق الرسمي باسم الحكومة الاردنية اسمى خضر امس ان احياء عملية السلام في الشرق الاوسط »يحتاج الى كل الجهود«، لكنها شددت على ان اي مبادرة للسلام يجب ان تدرس في اطار فرص نجاحها.
وقالت خضر لوكالة فرانس برس تعليقا على اقتراح مصر عقد مؤتمر للسلام قد ينظم في الخريف في نيويورك »موقفنا اننا نحتاج الى كل الجهود لاعادة العملية السلمية الى مسارها الصحيح«.
لكنها اضافت ان »اي مبادرة يجب ان تدرس في اطار ما يكفل ان يكون لها فرصة في النجاح وتحقيق تقدم«، مشددة على ان »اي اجراءات يجب ان تأتي في اطار ما تم الاتفاق عليه في خريطة الطريق«، خطة السلام الدولية في الشرق الاوسط.
وردا عى سؤال عما اذا كان الاردن سيشارك في هذا المشروع، قالت خضر »نحن مهتمون ومعنيون ومتابعون لمجريات الامور بما يحقق مصلحة الشعب الفلسطيني، ولكن نحن ايضا لدينا مصلحة نحرص على تحقيقها«.
وكان مستشار وزير الخارجية الاسرائيلي سيلفان شالوم اعلن في وقت سابق ان »المصريين اقترحوا تنظيم مؤتمر على مستوى وزراء خارجية اسرائيل ومصر والولايات المتحدة يشارك فيه ممثلون عن اللجنة الرباعية ونبيل شعث (وزير الخارجية الفلسطيني) وعمر سليمان (مدير المخابرات المصرية)«.
وقال المستشار موشي ديبي ان اسرائيل تدرس »بشكل ايجابي، لكن في الوقت الراهن لم يحدد اي موعد بعد لعقد المؤتمر، الا ان شالوم اعتبر ان هذا المشروع لن يتم قبل ان يقوم الفلسطينيون »بمكافحة الارهاب«.
وقال وزير الخارجية خلال مؤتمر صحفي مشترك في تل ابيب مع الممثل الاعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا ان »هذا المؤتمر لا يمكن ان يحل مكان التدابير الواجب اتخاذها ضد الارهاب«.
واضاف ان الفلسطينيين لم يقوموا بما كان يفترض القيام به، وبالتالي هذا الامر غير ممكن في المستقبل القريب.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش