الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انهيار قوات الشرطة في الفلوجة والنجف وكربلاء والكوت...الكونغرس الاميركي: نسبة الفرار من قوات الامن العراقية تجاوزت الـ 80%

تم نشره في الخميس 1 تموز / يوليو 2004. 03:00 مـساءً
انهيار قوات الشرطة في الفلوجة والنجف وكربلاء والكوت...الكونغرس الاميركي: نسبة الفرار من قوات الامن العراقية تجاوزت الـ 80%

 

 
واشنطن - بغداد - (اف ب) - اكد الكونغرس الاميركي في تقرير ان قوات الامن العراقية ليست مستعدة للتصدي للمقاتلين المسلحين في العراق لان وحداتها لم تدرب بشكل جيد ومعداتها سيئة وتعاني من فرار عدد من افرادها يتجاوز في بعض الحالات الثمانين بالمئة.
واكدت الوثيقة التي اعدها رئيسا لجنتي العلاقات الدولية في مجلسي الشيوخ والنواب ان »قوات الامن العراقية ليست مستعدة لتسلم المسؤوليات في مجال الامن من القوة المتعددة الجنسيات«.
واضاف التقرير ان حوالى 82% من افراد وحدات قوات الدفاع المدني التي نشرت في غرب العراق وحول مدينة الفلوجة في نيسان الماضي فروا عندما شن المقاتلون المسلحون هجمات عنيفة على قوات التحالف.
وتابع التقرير ان نسبة الفارين بلغت 49% في وحدات الامن المنتشرة حول بغداد و30% في بعض المدن مثل بعقوبة وتكريت وكربلاء والنجف والكوت.
واضاف ان قوات الشرطة العراقية ليست في وضع افضل، فقد فقدت في الاسبوع الذي امتد من 17 الى 23 نيسان وحده 2892 من افرادها مع مقتل عدد من ضباطها وانضمام آخرين للمقاومة.
واكدت الوثيقة ان قوات الشرطة في الفلوجة والنجف وكربلاء والكوت انهارت، كما ان الفوج الاول من الجيش العراقي الجديد رفض القتال الى جانب المارينز في الفلوجة.
ولفت انطوني كوردسمان من مركز الدراسات الاستراتيجية الدولية في واشنطن الى »ان الارقام تدل على ان انتقال السلطة في العراق سيبقى رهانا كبيرا«.
واشار في دراسة الى ان من اصل 18،4 مليار دولار من المساعدة التي اعلنتها الولايات المتحدة، لم ينفق الى اليوم سوى 333 مليونا فيما لا يزال الباقي في مراحل اجرائية مختلفة تتعلق بالموازنة او غيرها، مشددا على حجم التأخر المتراكم.
اما البطء الاكثر اثارة فقد لوحظ في مجال تدريب قوات الامن العراقية التي تعتبر الحجر الاساس في الجهود من اجل ارساء الاستقرار في البلاد.
فمن اصل 87 الف شرطي عراقي يعملون حاليا ام هم في طور التدريب، حصل 5857 فقط على تدريب كامل و57 الفا لم يحصلوا على اي تدريب. ومن اصل 35 الف عنصر اعتبروا ضروريين للجيش العراقي الجديد، فان 7116 هم في الخدمة حاليا و2600 في مرحلة التدريب وفق دراسة ترتكز على ارقام الادارة الاميركية نفسها.
وحتى وان وافق حلف شمال الاطلسي على المشاركة في تدريب الجيش العراقي فان الدول الاعضاء فيه تبقى منقسمة لجهة معرفة ما اذا كان يتعين ان يتم ذلك داخل العراق ام خارجه
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش