الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تطوير القطاع العام تعقد ملتقى لعرض قصص نجاح موظفات شاركن ببرنامج القدرات القيادية

تم نشره في الثلاثاء 12 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً

 عمان - الدستور

عقدت وزارة تطوير القطاع العام امس الاثنين ملتقى «قصص النجاح  والتحديات التي تواجه المرأة العاملة في القطاع العام» لعرض قصص نجاح عدد من الموظفات اللاتي شاركن في برنامج بناء القدرات القيادية لعام 2015، ومناقشة التحديات التي تحول دون تولي المرأة المراكز القيادية.

وقال وزير تطوير القطاع العام الدكتور خليف الخوالده خلال الملتقى الذي حضرته السفيرة الأمريكية أليس ويلز أن الوزارة عملت على تنظيم الملتقى لتحقيق الهدف النهائي والفعلي المتمثل بزيادة نسبة المرأة في المراكز القيادية.

وبيّن أنّ مشروع «تمكين المرأة في القطاع العام» جاء تنفيذاً للتوجيهات الملكية السامية نحو تعزيز مشاركة المرأة في صنع القرار الحكومي ورسم السياسات العامة ولزيادة تواجدها في المراكز القيادية والإشرافية في الجهاز الحكومي.

وأوضح الخوالده أنّ الوزارة ولضمان نجاح المرأة عند توليها المراكز القيادية أو الإشرافية تنفّذ ومنذ العام الماضي برنامج بناء قدرات المرأة العاملة في القطاع العام لتزويدها بالمعرفة والمهارات والأدوات التي تمكنها من أداء مهامها على أفضل وجه،  وتعزيز فرصها في تولِّي المراكز القيادية والتَقُّدم فيها.

وأكد الخوالدة  أن البرنامج سيستمر لعدَّة أعوام حيث لا يقتصر تنفيذه على المركز «العاصمة ومحافظات الوسط» بل يشمل محافظات الشمال والجنوب، مشيراً إلى أنه تم عقد برنامج للموظفات في محافظات الجنوب الشهر الماضي، وسيتم عقد برنامج آخر في محافظات الشمال خلال الشهور القادمة.

وأضاف أنّ الوزارة وبالتعاون مع برنامج تكامل الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية درّبت لغاية الآن 250 موظفة وستستكمل عملية التدريب العام الحالي ليصل عدد المتدربات إلى 360 موظفة.

وأشار الخوالده إلى عزم الوزارة تنفيذ دراسة لمعرفة الأثر الناجم عن تنفيذ هذه البرامج واللقاءات ودورها في زيادة نسبة تواجد المرأة في المراكز القيادية والإشرافية، واعتبار ذلك المؤشِّر الحقيقي للنجاح في البرنامج وتوظيف ما استُثْمر فيه من جهد في تعزيز مشاركة المرأة في العمل العام.

وتوجه الخوالده بالشكر لسفيرة الولايات المتحدة الأمريكية  أليس ويلز لمشاركتها في الملتقى وإلى الوكالة الأمريكية للتنمية الدوليَّة (USAID) على دعمها الدائم لبرامج ومشاريع الوزارة التطويرية، كما شكر كل من برنامج «تكامل» الممَّول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية واللجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة.

من جانبها قالت السفيرة ويلز في كلمة لها خلال الملتقى أن الولايات المتحدة الأمريكية تلتزم بتعزيز العدالة المبنية على النوع الاجتماعي من خلال جهود كهذه التي نحتفل بها اليوم،  وأنا أؤمن بأن النساء بحاجة إلى نماذج يحتذى بها، وكما أن للرجال دورا كبيرا في تحفيز العدالة المبنية على النوع الاجتماعي. وفي احتفالنا اليوم بالسيدات الناجحات، فنحن نحتفل أيضاً بزملائهن المسؤولين عنهن والوزارات المعنية التي تعمل على توفير المجال لتتمكن هذه السيدات من تحقيق تطورهن الوظيفي مع ضمان وجود الفرص المتكافئة للجميع.

واستعرضت المشاركات في الملتقى ممّن تلقين برنامج تمكين المرأة في القطاع العام قصص نجاحهنّ والتي استطعنّ من خلالها تحسين أداء المهام المنوطة بهن عبر ترجمة المهارات والمعارف التي اكتسبنها من البرنامج في عملهن.

ومن السيدات اللاتي استعرضن قصص نجاحهن الدكتورة ميادة العزب من دائرة ضريبة الدخل والمبيعات، والمهندسة ايمان الخلايلة من وزارة الزراعة، وريا الدباس وهلا حدادين من دائرة المكتبة الوطنية، والمهندسة نيفين حسن من المركز الجغرافي الملكي الأردني، والمهندسة فاطمة أبو الغنم من دائرة الجمارك الأردنية، وأسماء الخلايفة من سلطة اقليم البترا التنموي السياحي، والدكتورة مشاعل الخصاونة من وزارة السياحة والآثار.

وحضر اللقاء أيضاً عدد من شاغلات الوظائف العليا في الجهاز الحكومي.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش