الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ولدت في مكة وتعتبر نفسها قصة `نجاح اميركية عظيمة`: سيدة سعودية تسعى لمجلس ولاية كاليفورنيا

تم نشره في الخميس 29 تموز / يوليو 2004. 03:00 مـساءً
ولدت في مكة وتعتبر نفسها قصة `نجاح اميركية عظيمة`: سيدة سعودية تسعى لمجلس ولاية كاليفورنيا

 

 
بوسطن ـ اف ب: هل يمكن لامراة ولدت في المجتمع السعودي المحافظ وتحديدا في مكة المكرمة، ان تنتخب حقا لشغل منصب عام في الولايات المتحدة بعد هجمات الحادي عشر من ايلول 2001؟
وتؤكد فريال المصري بنبرة حماسية ان الجواب هو »نعم«، موضحة ان »قصتي هي قصة نجاح اميركية عظيمة«.
وتضيف هذه السيدة على هامش اعمال مؤتمر الحزب الديمقراطي في بوسطن »كان لدي حلم على الدوام لكن هنا يصبح الحلم حقيقة«.
وتأمل المصري في ان يشاركها ناخبوها في منطقة كاليفورنيا وخارج مدينة لوس انجليس، الحلم بان يمنحوها اصواتهم للوصول الى مجلس الولاية في تشرين الثاني، لتصبح بذلك ليس فقط اول امرأة بل ايضا اول مواطن يولد في السعودية يفوز بانتخابات اميركية.
وتقدم المصري نفسها على انها شخص اندمج في الحياة الاميركية بافضل السبل. فقد حافظت على ما يكفي من ثقافتها لكي لا تفقد هويتها لكنها اصبحت ايضا مواطنة اميركية تنتمي الى المجتمع الاميركي مئة بالمائة.
وقد خدم ابنها في القوات الاميركية في العراق. وتقول انها تريد مساعدة العرب المهاجرين للولايات المتحدة على تجنب الوقوع في عزلة ثقافية قد تغذي التطرف والمشاعر المعادية للولايات المتحدة.
وتضيف »اريد ان اساعد الذين يأتون الى هنا ومشاعر الخوف تنتابهم. انهم يشعرون بالخوف من فقدان هوياتهم في حال اندماجهم« في المجتمع.
وفي الوقت ذاته، تقول المصري ان قصتها شكلت مصدر الهام للنساء والمعتدلين في السعودية وانحاء اخرى في منطقة الشرق الاوسط، بتقديم اشارة مزدوجة على ان الولايات المتحدة ترحب بهم وان التطرف الذي نشأ في البلد الام ليس هو الخيار الوحيد للمستقبل.
وتضيف »ليس بوسع رجل يخوض السباق في مكاني ان يدخل اي تغيير«.
وتؤكد المصري انها كانت المرأة الوحيدة التي ظهرت صورتها على غلاف مجلة سعودية دون ان ترتدي الحجاب للحفاظ على تواضعها.
وفي حال فوز فريال المصري في الانتخابات التي ستجري في تشرين ثاني المقبل فانها ستشغل منصبا حكوميا متواضعا سياسيا، شأنها في ذلك شأن مئات الالاف الذين سبقوها، وسيتركز مجال عملها على التفاصيل الدقيقة المتعلقة بالميزانيات وما شابهها من الامور.
لكن في نظرها يعني فوزها ايضا صناعة تاريخ وانه سيمكنها من القيام بدور ملاحظ في الوقت الذي تقوم فيه الولايات المتحدة باجراء مراجعة للعالم الاسلامي بعد هجمات ايلول وحرب العراق.
وقبل ذلك، على فريال المصري ان تتجاوز عقبة اخرى على الارض يتحتم على كل الاميركيين الراغبين في الوصول لمواقع سياسية ان يتخطوها وتوضحها المصري بابتسامة قائلة »حظيت باهتمام كبير، والان انا بحاجة لمزيد من المال«.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش