الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مرجعيون (لبنان) - ا ف ب - ذكرت الشرطة اللبنانية ان مواطنا لبنانيا بترت قدمه امس عندما دخل خطأ حقل الغام من مخلفات الاحتلال الاسرائيلي قرب حدود القطاع الاوسط لجنوب لبنان.

تم نشره في الاثنين 5 نيسان / أبريل 2004. 03:00 مـساءً
مرجعيون (لبنان) - ا ف ب - ذكرت الشرطة اللبنانية ان مواطنا لبنانيا بترت قدمه امس عندما دخل خطأ حقل الغام من مخلفات الاحتلال الاسرائيلي قرب حدود القطاع الاوسط لجنوب لبنان.

 

 
طهران - وكالات الانباء : نفت ايران امس امتلاكها لمواقع نووية سرية وأكدت ان تشغيلها التجريبي لموقع تحويل اليورانيوم في اصفهان جنوب طهران لا ينتهك التزاماتها.
وقبل وصول المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي غدا الى طهران، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية حميد رضا اصفي »لا يوجد اي موقع لا تعلم به الوكالة الدولية او اننا اخفيناه عن المفتشين«.
واكد في مؤتمره الصحافي الاسبوعي »نتعاون بشفافية وبشكل بناء مع الوكالة وسنستمر بذلك«، واصفا زيارة البرادعي بانها »مهمة«. كذلك اكد التزام ايران بالتزاماتها في اشارة الى تعهد بلاده بتعليق انشطتها لتخصيب اليورانيوم.
وتتعرض ايران لضغوط متزايدة من المجتمع الدولي لكنها تنفي الاتهامات بان برنامجها المدني يخفي برنامجا سريا يرمي الى صنع السلاح الذري.
وفي العام 2003 وقعت ايران اتفاقا مع الوكالة الدولية برعاية بريطانيا وفرنسا
والمانيا تعهدت فيه بتعليق تخصيب اليورانيوم وكل الانشطة المرتبطة به. وانتقدت هذه الدول في اواخر اذار البدء بتشغيل مصنع تحويل اليورانيوم في اصفهان.
وفي هذا الخصوص قال اصفي ان »البدء بتشغيل مصنع اصفهان التجريبي لا ينتهك التزاماتنا بتعليق انشطة التخصيب طوعا وبصورة مؤقتة. فالامر يتعلق بانتاج تجريبي (لمادة) »يو اف-4« التي هي مرحلة سابقة لصنع »يو اف-6«.
و»اليو اف-4« او تترافلورايد اليورانيوم يمكن استخدامها لانتاج ايكزافلورايد اليورانيوم (يو اف-6) وهو غاز يستخدم في تخصيب اليورانيوم.
وانتقدت بريطانيا وفرنسا والمانيا في الآونة الاخيرة قرار ايران تشغيل محطة المعالجة اليورانيوم في مدينة اصفهان بوسط البلاد.
وهذه المحطة مصممة لانتاج سادس فلوريد اليورانيوم وهو غاز يستخدم في اجهزة الطرد المركزي لانتاج يورانيوم مخصب.
ورغم ان هذا لا يعني تحديدا الانخراط في تخصيب لليورانيوم فان الدول الثلاث قالت انه ارسل اشارة خاطئة.
وقال آصفي إن على الاتحاد الاوروبي ألا يستغل عملية التوسع في العلاقات التجارية كوسيلة للضغط وفرض شروط مسبقة على إيران لانها لن تخضع لاي ضغط ولن تقبل بأي شروط مسبقة.
ووصف تصريحات كبير مفتشي أسلحة الامم المتحدة السابق هانز بليكس بأن إيران حصلت على أسلحة نووية بأنها عارية عن الصحة مؤكدا أن البرادعي هو وحده المسؤول عن هذه الامور وأن دور إيران يرتكز على التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش